ads
ads

خدمات

تعرف على رسائل السيسي للشعب المصرى

الأربعاء 16/مايو/2018 - 05:21 م
السبورة
 
افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، المؤتمر الدوري الخامس للشباب بالقاهرة ، كما شارك الرئيس في الجلسة الأولى بعنوان "رؤية شبابية لتحليل المشهد السياسي المصري"، الجلسة الثانية بعنوان "رؤية الدولة المصرية للأربع سنوات المقبلة".

وأعلن الرئيس السيسي أن معدل النمو في مصر حاليًا في الربع الثالث وصل إلى 5.4%، مؤكدًا أن هذا الرقم لم يكن متوقعًا تحقيقه في هذه الفترة. 

وقال الرئيس السيسي إن مصر ليس لديها بيانات محكومة عن القطاع غير الرسمي في الدولة حتى الآن، ما يقلل من دقة الأرقام التي يجري الإعلان عنها.

وتمنى الرئيس السيسي أن يصل معدل النمو خلال الربع الرابع من هذا العام إلى 5.6.

وقال الرئيس إنه يهدف إلى تلبية احتياجات السوق المحلية وزيادة الاستثمار، مشيرًا إلى أن السوق المحلية تهمّ 100 مليون نسمة. 

وأضاف السيسي أنه يهدف إلى تلبية الطلب المحلي للجميع، موضحًا أن هناك فرصًا وتحديات لفتح أسواق كثيرة وتخفيض الأسعار من خلال إنشاء شركات وتوفير فرص عمل داخل المجتمع المصري، مؤكدًا أنه يجب على الدولة ورجال الأعمال والمستثمرين الاتحاد والتعاون. 

وأشار إلى أن الدولة كان أمامها تحدي طمأنة المستثمرين ورجال الأعمال، ووضح جدًّا أن الدولة داعمة ومشجعة للمستثمرين من خلال القانون الذي يحكم الاستثمار، كما يوجد تحدٍ آخر وهو الوقت، لافتًا إلى أن الذي لم يُنجَز في الوقت المناسب سيمثل عبئًا على الدولة غدًا.

وقال الرئيس السيسي إن جميع المحاولات الماضية في ضبط معدل النمو السكاني لم تفلح، مؤكدًا أن النمو السكاني تحدٍ مرتبط بالدولة وملزم للشعب، وأن مواجهته تحتاج تضافر جميع القوى وفئات المجتمع. 

وأضاف السيسي أن النمو السكاني أحد التحديات الكبيرة التي تواجه الدولة على مدى زمني طويل وليس في الفترة الأخيرة فقط. 

وأشار إلى أن المواطنين لن يستطيعوا الشعور بأي إيجابيات إلا إذا كان معدل النمو السكاني مناسبًا، وأكد أن المواطنين يجب أن يعوا حدوث تغيير كبير جدًّا في المجتمعات عما كانت سابقًا.

وقال الرئيس السيسي إن الجميع يرغب في وجود تعليم جيد في مصر لكن الجميع يرغب في التطبيق دون أبنائهم، مشيرًا إلى أن وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي، رفض منصبه الحالي مرتين إلى أن أحرجه أمام الجميع.

وأكد السيسي مصداقية الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم وقدرته على الرقي بمستوى التعليم في مصر.

وأوضح الرئيس السيسي أن طارق شوقي كان في المجلس الاستشاري مدة عامين وقبلها كانت لديه خبرات كثيرة ما أهله للحصول على هذا المنصب.

وأكد الرئيس السيسي أنه تحدث عن رفع أسعار تذاكر المترو لأنه يتوقع أن يتم توجيه العديد من الأسئلة له خلال فقرة "اسأل الرئيس"؛ ولذلك استفاض في الحديث عنها.

وقال السيسي: "يعني نقفل الخط بتاع حلوان يا جماعة! نقفله! إحنا كدولة بنحاول نحل الوضع بقدر الإمكان، الـ30 مليار القرض اللى هخدهم عشان أطور بيهم خط حلوان هيبقوا سلف وكده مش هنبقى بنحل، هنبقى بنزود الأحمال على الأجيال القادمة، يبقى علينا التعب شوية».

وقال الرئيس: "يا جماعة شوفوا العالم بيعمل في بعضه إيه الدول الكبيرة اللي عندها اقتصاديات قدنا 100 و1000 مرة، بيعملوا إيه عشان ياخدوا موارد ويستفيدوا من إمكانياتهم".

وتابع: "في مصر معندناش ترف إننا نأجل أو مندخلش التحدي. لو مخدناش القرار يبقى إحنا قصرنا في حقكم جميعًا، لأن ده مش قرار حكومة ده قرار الدولة".

وقال الرئيس السيسي إنه لا يمكن تصدير المنتجات للخارج وفي الوقت ذاته لا نستطيع الوفاء باحتياجات المصريين في الداخل، مؤكدًا ضرورة تلبية احتياجات السوق المحلي وهو تحدٍ كبير.

وأضاف السيسي أن الدولة وفرت أراضٍ للمناطق الصناعية تساوي ما تم في العشر سنوات الأخيرة، والمثال على ذلك إقامة مدينة الأثاث والروبيكي للجلود.

وأشار إلى انخفاض معدل البطالة حتى وصل 10.6% بسبب ما تم في الفترة الأخيرة من مشاريع ومصانع.

كما علق الرئيس السيسي، على القرارات الأخيرة بشأن ارتفاع أسعار تذاكر المترو، وقال: "لو أنا مخدتش القرار يبقى قصرت في حقكم جميعًا"، موضحًا أنه ليس قرارًا حكوميًّا ولكنه قرار دولة وليس قرارًا مفاجئًا".

وقال السيسي لوزير النقل هشام عرفات: "بتطلع في التليفزيون بتقول سامحوني عشان أسعار التذاكر.. سامحونى على إيه يا دكتور مفيش قدامك خيار تاني".

وأضاف الرئيس السيسي إن التعليم الموجود في مصر لا يوفر فرصة جيدة للخريجين، موضحًا أن كلية الآداب بها 100 ألف طالب، ومئات الآلاف من مختلف التخصصات. 

وأكد السيسي أن الشباب يشعر لعدم الاحباط توفر فرص العمل ولعدم جاهزيتهم بسوق العمل، مستنكرًا أنه في جامعة واحدة يوجد بها 70 ألف طالب في كلية التجارة، ما يؤكد وجود نمو سكاني مع سوء إعداد الدولة لأبنائها في الدخول لسوق العمل.

كما قال الرئيس السيسي: "عايزكم تبقوا في ضهر مصر، مش في ضهري، أنا ربنا في ضهري هو اللى بيطلع وهو اللى هيحاسبني وعارف كل الحسابات اللي أنا بكلمكم فيها، حتى لو معرفتش أوصلهالكم وأشرحلكم".

وأضاف الرئيس السيسي: "أنا هحاسبكم وأنتم تحاسبوني وأنا هقف قدامكم وقدام ربنا ونتحاسب، والله لأقف أمام الله وأقوله يا رب، أنا هسامح".

وقال الرئيس السيسي إن الجهاز الإداري للدولة يمثل تحديًا، مشيرًا إلى أنه لا يعمل بالشكل الذي نتمناه الذي يليق بمصر، لافتًا إلى أنه تم تعيين مليون موظف في 2011 بالتظاهرات، وأن المعينين لا يوجد لهم أي أحد أو واسطة داخل الجهاز. 

وأضاف الرئيس السيسي أن الجهاز مشبع بالعمال، وتمت زيادة مليون عليهم بالمظاهرات، كما تم تعيين 25 ألف موظف في وزارة الطيران في تخصصات بعيدة عن المطلوب، مؤكدًا "ما أقدرش أمشّي الناس دي ومحدش يقدر خالص".

وأوضح أنه يجب على كل المصريين أن يدفعوا الفاتورة التي على مصر، وقال إن قضية التعليم في مصر كبيرة جدًّا، مشيرًا إلى أن هناك ثقافة في مصر بأن الجميع يجب أن يكون من خريجي الجامعات فقط، وليس من خريجي المدارس الفنية.

وأضاف الرئيس السيسي أن مئات الآلاف من خريجي الجامعات كل عام، لا حاجة لهم بسوق العمل، كما قال "المجتمع المصري ينظر للشهادات فقط، بيقولوا بناتنا مبيتجوزوش غير خريج جامعة بس".

وقال: "طيب أصلح التعليم إزاي والمصانع بحاجة إلى أشخاص ليسوا خريجي جامعات"، مؤكدًا أن هؤلاء الأشخاص يجب أن يكون لهم نصيب من الحياة".

وأضاف الرئيس السيسي: "ساءني جدًّا إن حد بيقول الناس مش قادرة، هو إنت بتركب أي مواصلة تانية قطاع خاص تقوله معييش يقولك معلش.. ممعكش مبيركبكش، أي مواصلة في قطاع خاص ممعكش مش هيركبك".

وقال الرئيس: "عاوزين بلد ذات شأن ولا لأ، يبقى لازم نتعذب، مش الهدف التعذيب بس لازم نتعذب، ليه لأن هو ده التحدي بلد ظروفها الاقتصادية على مدار سنين طويلة ولا عشرين ولا تلتين ولا أربعين أنا بتكلم في خمسين سنة".

وتابع: "أنا بقول إن المؤتمرات دي فرصة نسمع بعض ونعرف حالنا، ومش عاوزين ننسى، الحكومة لما بتتكلم معايا بقولها دايمًا الوقت، طب ماهو الدكتور طارق الملا لما بيكلمني عن حقل ظهر بيقولي 2022، قلتله لسه هستنى! أنا عاوز الفلوس دلوقتي؛ لأن الفلوس لو مجتش في الوقت ده التحدي هيبقى أكبر، وقعدنا واتكلمنا عشان نحل المسألة دي".

وقال الرئيس السيسي، موجهًا حديثه إلى المهندس مصطفى مدبولي، وزير الإسكان، قائلاً: "من أول ما قالولك التجمع غرق وانت زعلان، ما تزعلش".

وأضاف السيسي: "اوعوا تاكلوا الرجالة اللى بتشتغل معاكم عيب والترضية تبقى قدام الناس كلها، دة أنا هالك الناس والناس خلصت".

وقال الرئيس السيسي: "إن الاقتصاد غير الرسمي مهم جدًّا، هو الناس اللي بتشتغل وبياناتها مش موجودة لدى الحكومة وملهاش أي وثائق خاصة بيها، الناس فاكرينا عاوزينهم معانا عشان الضرايب لكن أنا بقولكوا ادخلوا الاقتصاد الرسمي ومعاكوا 5 سنين إعفاء".

وأضاف الرئيس: "ادخلوا عشان لو حابين تكبروا الصناعة بتاعتكوا تقدروا تدخلوا البنك وتاخدوا منها قروض وتكبروا صناعتكم، لأن ده اللي بيضخ في المجتمع وبيصرف على ناس كتير إحنا مش شايفنهم، لأن بياناتهم مش واصلالنا، وده اللي مخلي ناس تاكل عيش رغم التحديات اللي مرت بيها الدولة خلال 7 سنين".

وأشار الرئيس إلى أن أصحاب الاقتصاد غير الرسمي لا يرغبوا في سداد تأمينات للعاملين لديهم، قائلاً: "خلو بالكو تصور إن ابنك بيشتغل عند حد وملوش تأمينات، وكبر ومبقاش قادر يشتغل، اوعوا تفتكروا إن الإصلاح صلاة وصوم بس، الإصلاح إنك تصلح الناس كمان، وتحافظ على حياتهم وعلى مستقبلهم".

وقال: "إن الدولة تسعى جاهدة لتوفير احتياجات المصريين"، قائلاً: "اللي نقدر نعمله من غير ما نضغط عليكو يا مصريين بنعمله، واللي ما بنقدرش شيلوا معانا يا مصريين مش قدامنا حل غير كده".

كما تعقد الجلسة الثالثة مساء اليوم بعنوان "اسأل الرئيس"، التي سيجيب خلالها الرئيس السيسي عن أبرز الأسئلة التي تلقاها من المواطنين خلال الأيام الماضية عبر الصفحة الرسمية المخصصة للمبادرة.
ads

تعليقات Facebook