ads
ads

خدمات

أحمد عوض: الصوم تحقيق للتقوى فى أسمى معانيها وتربية للنفس

الإثنين 21/مايو/2018 - 01:10 م
الدكتور أحمد محمد عوض
الدكتور أحمد محمد عوض
كتب: أسامة عقبي
 
قال الدكتور أحمد محمد عوض إمام وخطيب مسجد سيدنا الإمام الحسين رضى الله عنه، أن الصوم مدرسة يتحقق فيها الكثير من المعاني والقيم، موضحا أنه تحقيق للتقوى في أسمى معانيها وتربية للنفس في أبهى مراميها.

أضاف الدكتور عوض، أن الناظر في العبادات يراها في جانب من جوانبها بإنها شرعت لتربية المرء روحا وخلقا وسلوكا، فها هو الحج لا رفث فيه ولا فسوق ولا جدال، والصلاه تنهى عن الفحشاء والمنكر، الزكاة لا تقبل إذا قصد بها المن والرياء، حتى الجهاد في سبيل الله تبارك وتعالى كان ولا يزال مدرسة في سمو الأخلاق  ورفعتها فلا يعتدي على طفل صغير أو إمرأة أو عابد إلى غير ذلك، وها هو الصوم يربينا على الأخلاق والسلوكيات الطيبة في مضمون قول الله تعالى" لعلكم تتقون".

وحديث المصطفى صل الله عليه وسلم "إذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب فإن سابه أحد أو قاتله فليقل إني امرؤ صائم"، فاللهم تقبل منا الصيام والقيام وجملنا بكل طيب من الفعل والكلام.
ads

تعليقات Facebook