خدمات

مدينه زويل للعلوم والتكنولوجيا وبنك الكويت الوطني يوقعان برتوكول تعاون لتمويل 10 منح دراسية لطلاب المدينة لمدة 5 سنوات

الأحد 12/أغسطس/2018 - 03:35 م
السبورة
 

 وقعت مدينه زويل للعلوم والتكنولوجيا وبنك الكويت الوطني بروتكول تعاون لمدة خمس سنوات بقيمة مليون ومائتين وخمسين ألف جنيها مصرياً سنوياً وذلك لتمويل 10 منح دراسيةلطلاب المدينة المتقدمين لعام 2018.

يأتي البروتكول في إطار توافق استراتيجية الطرفين التي تهدف الي دعم وتنميه البحث العلمي والعمل على تمكين المبدعين بكافة المقومات لتنمية المجتمع المصري، وهو ما يأتي متماشياً مع خطة الدولة للتنمية المستدامة2030 حيث تعد أحد الأهداف الرئيسية لمدينة زويل هو العمل على مواكبة كل ما هو جديد على صعيد العلم الحديث وتطوير مجال البحث العلمي من اجل وضع مصر في مكانة لائقة بين قائمة الدول المتقدمة علمياوبحثيا.بينما يؤمن البنك بأن التعليم المتطور هو السبيل الأول للنهوض بالدولة والانطلاق بها نحو مستقبل أفضل، وأنه أحد أهم وسائل التقدم والارتقاء داخل المجتمع المصري.

وقد قام بتوقيع الاتفاقية الدكتور شريف صدقي – الرئيس التنفيذي لمدينه زويل للعلوم والتكنولوجيا والدكتور ياسر حسن – العضو المنتدب لبنك الكويت الوطنيوشهد فعاليات التوقيع لفيف من أعضاء هيئة تدريس وإدارةمدينة زويل، بالإضافة إلى ممثلين بإدارة بنك الكويت الوطني.

تضمن البروتوكول اختيار عدد من الطلبة ممن تنطبق عليهم الشروط للاستفادة من هذه المنح وفقاً لمعايير محددة والتي يأتي على رأسها تكافؤ الفرص بين جميع الطلبة المستحقين لتلك المنح، وذلك لضمان استمراريةاستفادة الطالب بالمنحة الدراسيةفضلاً عن ضرورة المحافظة على التفوق الدراسي والأداء الأكاديمي المميز طوال مدة الدراسة بالجامعة.

ومن جانبه قال الدكتور شريف صدقي – الرئيس التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا – قائلاً: " لقد أثبتت الأبحاث إنًه ليس هناك من عائد استثماري أعلى من الاستثمار في العلم والنهضة العلمية، ولكن علينا الاعترافأنه مهما وصلت الميزانيات لن تستطيع مدينة زويل وحدها إنجاز هذه المهمة الشاقة والغوص في بحور البحوث العلمية وحدهاومن هنا تأتي أهمية التعاون الوثيق بين القطاع الخاص المتمثل اليوم في بنك الكويت الوطني،ومنظمات المجتمع المدني المتمثل في المدينة كمؤسسة علمية بحثية تعمل على تشجيع البحث العلمي والابتكار بما يتفق مع أهداف منظومة التعليم العالي والبحث العلمي وذلك بهدف تحقيق تنمية مستدامة في المجتمع."

وأعرب صدقي عن سعادته بتوقيع البروتوكول، مؤكدا ان مثل هذه البروتكولات سوف تساهم في استكمال المشروع الذي طالما حلم به الدكتور الراحل احمد زويل وهو ان تكون منارة بحثية في الشرق الأوسط، وان تخرجكوادر مثقفة وواعية للعلم والتكنولوجيا تستطيع ان تساهم في تنمية الاقتصاد المصري والعمل على التحديات التي تواجهه، فضلا عن وضع مصر في مكانة لائقة بين قائمة الدول المتقدمة علميا وبحثيا.

وأكد الدكتور صدقي أن هذه الشراكة جاءت استكمالا للجهود التي تقوم بها المدينة في التعاون مع مؤسسات القطاع الخاص والعام ومنظمات المجتمع المدنياملاً في استمرار تدفق الدعم لاستكمال مراحل المدينة وتحقيقطفرة في مجال البحث العلمي مصر والشرق الأوسط.

وبهذه المناسبة قال الدكتور ياسر حسن  العضو المنتدب لبنك الكويت الوطني  أن قيام البنك بإبرام هذه الاتفاقية يأتي انطلاقا من المسئولية الاجتماعية للبنك وحرصاً منه على الاضطلاع بدوره الدائم لخدمة المجتمعبتوجيه دعمه ومساهماته لصالح العديد من الجهات التي لا تهدف إلى الربح وإنما تهدف إلى العمل على تنمية المجتمع وأبناءه بشتى الطرق والوسائل.

 

 

تعليقات Facebook