خدمات

وزير التعليم العالى : أول خطوة لتصنيع السيارات الكهربائية بدأت اليوم بتصنيع 9 سيارات بأيدي طلابنا

السبت 13/أكتوبر/2018 - 08:21 م
الوزير مع اول سيارة كهربائية فى
الوزير مع اول سيارة كهربائية فى مصر
كتبت / هدي حسني
 

افتتح د.خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي مساء اليوم السبت فعاليات "رالي القاهرة الأول للسيارات الكهربائية محلية الصنع" الذي تنظمه كلية الهندسة بجامعة عين شمس وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا تحت رعاية المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وذلك بحضور د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، ورؤساء الجامعات ورجال الصناعة والاستثمار.

أكد الوزير على اهتمام الوزارة بتهيئة بيئة مشجعة ومحفزة لإنتاج وتوطين التكنولوجيا وفقا لإستراتيجية مصر في العلوم والتكنولوجيا والابتكار 2030، مشيرًا إلى أن هناك العديد من المبادرات والمشروعات القومية التي تتبناها وتدعمها الوزارة لتحقيق هذا الهدف، موضحًا أن مبادرة رالي القاهرة للسيارات الكهربية محلية الصنع هي مبادرة تهدف إلى دعم وتعميق التصنيع المحلي من خلال إنتاج ونقل وتوطين التكنولوجيا، وذلك بالتعاون مع مؤسسات الدولة الأخرى.

وأشار د.عبدالغفار إلى أن هذه المسابقة تهدف إلى تشجيع الابتكارات العلمية لدى شباب الجامعات، وتنمية روح الإبداع والتنافس بينهم باعتبارها وسيلة رئيسية للتقدم العلمي فى مصر، معربًا عن سعادته بتصنيع 9 سيارات كهربية بأيدي طلاب الجامعات بمكونات محلية الصنع تصل نسبتها إلى 70 %، موضحًا أن سعادته مضاعفة لأن هذا الإنجاز يتزامن مع الاحتفال بالذكرى 45 لأعياد أكتوبر المجيدة، ويقام على أرض العاصمة الإدارية أحد المشروعات الواعدة في مصر.

وأكد الوزير أننا نثق في قدرات شبابنا الإبداعية، مشيرًا إلى أنهم أصحاب مواهب مميزة تستحق الدعم والمساندة باعتبارهم ثروة مصر التي نسعى إلى تنميتها والارتقاء بها؛ لتحقيق أقصى استفادة منها، مشيرًا إلى أن هذا هو الدور الذي تؤديه الدولة ممثلة في الوزارة والجامعات من خلال خططها وبرامجها المختلفة في شتى المجالات، مؤكدًا أن تنظيم هذه المسابقة بهذا الشكل الرائع يضع مصر على الخريطة الدولية بالمشاركة في المسابقات الدولية، كما يعطي رسالة واضحة بقدرة الجامعات والمؤسسات المصرية على تنظيم هذه الفعاليات.

وأشار د. عبدالغفار إلى أن هذه المسابقة تؤكد على ما تقوم به الجامعات من أنشطة مختلفة لتنمية قدرات الطلاب؛ تنفيذاً لتكليفات السيد رئيس الجمهورية بضرورة الاعتناء بالأنشطة الطلابية، والاهتمام بالشباب ورعايتهم وتأهيلهم علمياً، واحتضانهم، مشيرًا أن مسابقة رالي السيارات الكهربية ضمت 26 جامعة بعد فترة تدريب وتصنيع تحت أيدي المتخصصين بكلية الهندسة جامعة عين شمس، وأن المسابقة أسفرت عن وصول 12 جامعة لمرحلة التصفيات، معربًا عن تطلعه إلى إنتاج سيارات رالي بمكونات محلية بنسبة 100%.

ووجه الوزير الشكر إلى الجامعات المشاركة في المنافسة، ولكل من شارك في نجاح هذه المبادرة المتميزة والمبتكرة، مؤكدًا أنها أسهمت بشكل طيب في تحفيز الابتكار والمبتكرين وحشد الخبرات الوطنية الشابة في مجال صناعة السيارات الكهربية، مؤكدا حاجة مصر إلى  عمالة فنية ومهندسين وباحثين ومصممين في مجالات البرمجيات المدمجة والأجزاء الميكانيكية والأنظمة الكهربية الدافعة والتصميم وامتلاك مقومات هذه الصناعة الواعدة.

جدير بالذكر أن مسابقة "رالي السيارات" مسابقة تكنولوجية قومية تعد الأولى من نوعها في مصر والمنطقة ممولة من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا؛ تنفيذًا لرؤية مصر للتنمية والاستراتيجية القومية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي 2030 وذلك بالتعاون مع مؤسسات الدولة الأخرى، ويضم السباق 9 فرق مصرية، تتنافس جميعها مع سياراتUrban Electric؛ للحصول على الجائزة الكبرى البالغة 500 ألف جنيه، وهي المبادرة التي دشنها د.خالد عبد الغفار في 18 مايو 2017، وأطلقتها الأكاديمية، وقامت بتنظيمها كلية الهندسة بجامعة عين شمس.

تعليقات Facebook