خدمات

معلمة متضررة تحكي معاناتها من عدم تعليق الدراسة: ساعتان لن أنساهما

الإثنين 05/نوفمبر/2018 - 09:42 ص
السبورة
المواطن السعودية
 
شكا معلمون ومعلمات من عدم شمولهم بقرار تعليق الدراسة، وسط تساؤلات بشأن جدوى إجبارهم على المخاطرة بأنفسهم في ظروف مناخية صعبة للحضور إلى المدرسة.

وحكت أم أميرة معلمة متضررة من عدم تعليق الدراسة معاناتها وقالت: إن المدرسة تبعد عن المحافظة التي تسكن فيها 150 كيلو، وأن الخميس الماضي شهدت هطول الأمطار على الليث بعد تحركها هي والمعلمات، كما سقطت صخور ووقعت سيول ليقضوا قرابة ساعتين في العقبة، وعاشوا لحظات لا يعلمها إلا الله، ولن تنساها طوال حياتها.

وتابعت أم أميرة أن اليوم الذي قبله (الأربعاء) أمرتهم وزارة التعليم بالحضور إلى إدارة التدريب للتوقيع وبعد انتهاء الدوام يعودن إلى منازلهن، ولكنهن في هذا اليوم وقعن وأوضحن أنهن لن يستمروا في الدوام بسبب الطقس.

وأضافت أنها تمثل شريحة كبيرة من معلمات المناطق النائية، مشددةً على أن كل مواطن جندي يقوم بواجبه في مجاله وشرف لهم عملهم، مناشدة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بالنظر إلى أوضاعهن كمعلمات في مناطق نائية، وأن يتم شمولهن بقرار تعليق الدراسة.

تعليقات Facebook