خدمات

حوافز ومكافآت وبدلات المعلمين على اساسى 2019 تشعل مواقع التواصل الاجتماعى.. وتهز عرش البرلمان والرأى العام.. وبرلمانية تلقى بالمسئولية على طارق شوقى وزير التربية والتعليم

الأربعاء 30/يناير/2019 - 10:46 ص
السبورة
تحقيق - كريمه موسى
 
اشتعل موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" خاصة صفحات وجروبات المعلمين، حيث تصدر حملة اساسى 2019 هذه الصفحات، وشهدت الاحداث سخونة بين جموع المعلمين مطالبين بصرف الحوافز والبدلات ومكافأت الامتحانات على اساسى مرتب 2019 بدلا من تجميد الصرف على اساسى 2014.

وأوضح جموع المعلمين أن المرتبات متدنية وأنهم يعملون فى ظروف صعبة من تكدس الفصول والكثافة الطلابية والتدريب الضعيف، ولهذا قاموا بالمطالبة بحقوقهم مقارنة بكل الوزرات الاخرى، كما شهدت هذه القضية تطورات كبيرة وخاصة.


وقال "ص. ح" مدرس لغة غربية اننى تعينت منذ عام 1993 وكان راتبى 37 جنيها ووصل الان الى 2040 جنيها وتجمد مرتبى هذا منذ عام 2014 ، حيث يتم صرف جمبع البدلات والحوافز والمكافأت على هذا الاساسى، اما اذا تم الخصم فيخصم على اساسى 2019.


وأضاف "لماذا لا نتساوى بكل وزارات الدولة فقد بلغت العلاوة الدورية 10 %  تصرف لكل الموظفين ماعدا المعلم، ونظرة الى تصريحات الدكتور طارق شوقى والذى ادلى بها امس فى حوار تليفزيونى ان الوزارة "مفيهاش فلوس"، ومن ناحية اخرى سوف يتم التعاقد مع 48 الف مدرس.


وقال "ر .ع" مدرس رياضيات على الوزارة قبل اتخاذ قرار تطبيق منظومة التعليم الجديدة النظر إلى المدرس لأنه هو الأهم فى حل مشاكله وتوفر له حياة كريمة، ضاربا مثلا ان الاطباء فى اليابان طالبوا بالمساوة ببنهم وببن المدرس، فجاء رد الحكومة "كيف يتساوى المدرس الذى علمكم باى وظيفة اخرى فى الدولة". 


وقام 120 عضوا من البرلمان بتقديم طلب احاطة الى الوزراء المعنيين وهم رئيس الوزراء ووزير الترببة والتعليم ووزارة المالية ووزارة التخطيط والمتابعة والاصلاح الادارى .

 
كما تقدم أعضاء لجنة التعليم بتقدبم ببان عاجل القاه الدكتور  هانى اباظة وكيل لجنة التعليم بالبرلمان، موضحا أن اللجنة اخذت على عاتقها عدد من الاولويات على رأسها تحسين الحالة المعيشية للمعلمين والاهتمام بتحسين مستواهم المادي والاجتماعي بالاضافه الى الاهتمام بمستواهم الفني من خلال تنظيم تدريبات مكثفة ودورات تدريبية بهدف الارتقاء بمستواهم التعليمي وتقديم مادة علمية للطلاب تؤهلهم للارتقاء الى مصاف الدول المتقدمة في هذا المجال.
 

وتابع اباظة أن الاهتمام بحقوق المعلمين ورفع مستواهم المعيشي، من أبسط حقوقهم علينا كنواب، لنقوم بالتعبير عن مطالبهم تحت قبة البرلمان، فالمعلمين هم اللبنة الرئيسية في بناء منظومة التعليم في مصر، ويجب النظر إليهم بعين الاعتبار، ليقدموا كل ما لديهم للمساهمة في تطوير العملية التعليمية داخل مصر.
 

وأضافت ماجده نصر  قد حدثت فى كثير من الوزارات وكان يقوم الوزير بحل المشكلة بعرضها على الحكومة. 


وأكدت انه من المفترض أن يقوم طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى بحل المشكلة وزيادة المرتبات والمكافآت وعرضها على رئيس مجلس الوزراء قبل الموازنة العامة للدولة حتى  تقوم وزارة المالية باستقطاع  المبالغ المطلوبة لحل هذه المشكلة وخاصة أن الموازنة سوف تعرض على البرلمان فى شهر مارس المقبل.


وأوضحت أن عدد من النواب قاموا بتقديم بطلب الإحاطة إلى رئيس المجلس وانا معهم  وننتظر اتخاذ القرار للموافقة ثم يتم عرضها على الوزير .


وتابعت" فى النهاية اقول لابد أن يعيش المعلم عيشه كريمه ومحترمة تليق بالمعلم المصرى وخاصه أننا نقوم بعملية إصلاح موسعة فى المنظومة التعليمية والحق أن المعلم هو أول جندى فى هذه المنظومة باعتباره أساس التعليم ". تطبيق جدول الأجور المقترح من قبل النقابة بما يليق ومكانة المعلمين.


والان اصبحت قضية المعلمين رأى العام الكل يتراقب يوما بيوم ماذا سيحدث فى الايام المقبلة هل يتم الاتفاق بين الوزرات المعنية وعلى رأسهم وزارة الترببة والتعليم والتعليم الفنى، لحل هذه القضية قبل بدء الترم الثانى الذى سوف يبدأ 9 فبراير، وخاصة ان التطبيق الفعلى للمنظومة التعليمية يبدأ مع التيرم الثانى وايضا ان عام 2019 هو عام التعليم فى مصر. 

تعليقات Facebook