خدمات

"عميدة ألسن عين شمس" تجتمع بالجهاز الإداري بالكلية

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 04:34 م
ارشيفية
ارشيفية
 
عقدت أ.د.منى فؤاد عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس صباح اليوم اجتماعًا بمديري إدارات الكلية ، بحضور د.هند إبراهيم اسعد نائب مدير وحدة ضمان الجودة بالكلية ، أ.أسامة حامد مدير عام الكلية ، و خلال الجلسة تم اطلاع مديري الإدارات تقارير الاستبانات الخاصة بالرضا الوظيفي التى تم إجرائها خلال الفترة الماضية بهدف الوقوف على ما تم تطويره في الجهاز الإداري بالكلية و مدى تماشي بعض الاقتراحات على أرض الواقع٠

 

و خلال كلمتها أكدت أ.د. منى فؤاد على أن الضلع الإداري بالكلية هو الظهير القوي الذي يساهم في معاونة السادة أعضاء هيئة التدريس و الهيئة المعاونة بهدف الإرتقاء بالمنظومة التعليمية و تسخير كافة الامكانات لصالح الطالب و هو المنتج النهائي للكلية .

 

و تابعت حديثها مؤكدة على أن إعادة توزيع الأدوار بين أعضاء الإدارات المختلفة في الكلية يستهدف تسكين كل موظف وفق قدراته و امكانياته بما يسهم في رفع مستوى إنتاجيته في العمل ، و شددت على مديري الإدارات عدم منح كل الموظفين درجة إمتياز في التقرير السنوى له ؛ ولكن التقارير يجب أن تكون موضوعية و عدم فتح الباب أمام أى تقصير أو تهاون بما يصب في مصلحة المؤسسة التعليمية الممثلة في كلية الألسن ، كما طالبت بضرورة التنبيه على الموظفين بضرورة الإلتزام بحضور الدورات التدريبية بهدف صقل خبرات الجهاز الإداري في مختلف الجوانب الإدارية .

 

و من جانبها أشارت د.هند إبراهيم أسعد نائب مدير إدارة ضمان الجودة بالكلية الى ضرورة استمرار عقد إجراء الإستبيانات على الموظفين بالكلية للوقوف على مدى تجاوب الموظف مع الإدارة ، و تابعت أن التقارير السابقة وضحت أن نسبة رضا العاملين عن الإدارة وصل الى ما يقرب من ٧٣% ،  كما استطاعت وحدة ضمان الجودة من مراجعة العديد من الإدارات التى تتميز بإرتفاع جودة خدماتها على رأسها مكتبة رفيق الدرب للطلاب المكفوفين ؛ و بالفعل سيتم وضع خطة لتطويرها خلال المرحلة القادمة بهدف دعم الإدارات المتميزة .

 

كما تناول أ.أسامة حامد مدير عام الكلية عدد من الجوانب الإدارية بعدد من الإدارات المعنية بالتعامل مع الجمهور و استعرض عدد من الآليات التى من خلالها سيتم حل العديد من المشكلات التى تواجه تلك الإدارات فى تقديم خدماتها بالشكل الأمثل و كان من أهمها سعي إدارة الكلية خلال المرحلة المقبلة لميكنة عدد من الإدارات و ربطها ببعض على شبكة الإنتر نت بهدف مواجهة العجز العددي فى الموظفين و بعض الإجراءات الروتينية التى تستلزم للانتهاء منها التوجه لأكثر من مكان.

"عميدة ألسن عين شمس" تجتمع بالجهاز الإداري بالكلية  

 

عقدت أ.د.منى فؤاد عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس صباح اليوم اجتماعًا بمديري إدارات الكلية ، بحضور د.هند إبراهيم اسعد نائب مدير وحدة ضمان الجودة بالكلية ، أ.أسامة حامد مدير عام الكلية ، و خلال الجلسة تم اطلاع مديري الإدارات تقارير الاستبانات الخاصة بالرضا الوظيفي التى تم إجرائها خلال الفترة الماضية بهدف الوقوف على ما تم تطويره في الجهاز الإداري بالكلية و مدى تماشي بعض الاقتراحات على أرض الواقع٠

 

و خلال كلمتها أكدت أ.د. منى فؤاد على أن الضلع الإداري بالكلية هو الظهير القوي الذي يساهم في معاونة السادة أعضاء هيئة التدريس و الهيئة المعاونة بهدف الإرتقاء بالمنظومة التعليمية و تسخير كافة الامكانات لصالح الطالب و هو المنتج النهائي للكلية .

 

و تابعت حديثها مؤكدة على أن إعادة توزيع الأدوار بين أعضاء الإدارات المختلفة في الكلية يستهدف تسكين كل موظف وفق قدراته و امكانياته بما يسهم في رفع مستوى إنتاجيته في العمل ، و شددت على مديري الإدارات عدم منح كل الموظفين درجة إمتياز في التقرير السنوى له ؛ ولكن التقارير يجب أن تكون موضوعية و عدم فتح الباب أمام أى تقصير أو تهاون بما يصب في مصلحة المؤسسة التعليمية الممثلة في كلية الألسن ، كما طالبت بضرورة التنبيه على الموظفين بضرورة الإلتزام بحضور الدورات التدريبية بهدف صقل خبرات الجهاز الإداري في مختلف الجوانب الإدارية .

 

و من جانبها أشارت د.هند إبراهيم أسعد نائب مدير إدارة ضمان الجودة بالكلية الى ضرورة استمرار عقد إجراء الإستبيانات على الموظفين بالكلية للوقوف على مدى تجاوب الموظف مع الإدارة ، و تابعت أن التقارير السابقة وضحت أن نسبة رضا العاملين عن الإدارة وصل الى ما يقرب من ٧٣% ،  كما استطاعت وحدة ضمان الجودة من مراجعة العديد من الإدارات التى تتميز بإرتفاع جودة خدماتها على رأسها مكتبة رفيق الدرب للطلاب المكفوفين ؛ و بالفعل سيتم وضع خطة لتطويرها خلال المرحلة القادمة بهدف دعم الإدارات المتميزة .

 

كما تناول أ.أسامة حامد مدير عام الكلية عدد من الجوانب الإدارية بعدد من الإدارات المعنية بالتعامل مع الجمهور و استعرض عدد من الآليات التى من خلالها سيتم حل العديد من المشكلات التى تواجه تلك الإدارات فى تقديم خدماتها بالشكل الأمثل و كان من أهمها سعي إدارة الكلية خلال المرحلة المقبلة لميكنة عدد من الإدارات و ربطها ببعض على شبكة الإنتر نت بهدف مواجهة العجز العددي فى الموظفين و بعض الإجراءات الروتينية التى تستلزم للانتهاء منها التوجه لأكثر من مكان.

تعليقات Facebook