خدمات

الخشت يعلن إنشاء أول كلية مصرية للنانو تكنولوجى بجامعة القاهرة

الجمعة 24/مايو/2019 - 02:52 م
السبورة
 
أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، عن إنشاء أحدث كلية للدراسات العليا في علوم النانو تكنولوجي  بجامعة القاهرة وموافقة المجلس الأعلى للجامعات علي إنشائها، قائلًا: "لدينا الكوادر البشرية المؤهلة ولدينا الإمكانيات المعملية اللازمة لبدء الدراسة بالكلية العام الجامعي المقبل". 

وأشار رئيس جامعة القاهرة، أنه تم الإنتهاء من إعداد التصور الأكاديمى واللائحة الخاصة بالكلية ودراسة ما يتعلق بكافة مقومات انشائها من امكانيات مادية وبشرية، موضحاً أنه تم توقيع اتفاقية تعاون علمى مع جامعة هيروشيما بشأن إنشاء درجة علمية مزدوجة لمنح البكالوريوس فى مجال تكنولوجيا النانو، بإعتباره من وظائف المستقبل (future jobs).
 
وقال الدكتور محمد عثمان الخشت، إن كلية الدراسات العليا  للنانو تكنولوجي بجامعة القاهرة، خطوة جديدة وكبيرة على طريق التحول الى جامعة من الجيل الثالث، وهي تستهدف المساهمة في التنمية الشاملة وخلق كوادر لوظائف المستقبل، حيث أن تكنولوجيا النانو هي أحدث التكنولوجيات الناشئة الواعدة التي ينتظر أن ترسم خارطة العلوم المستقبلية، وتكون قاطرة للاقتصاد العالمي، لما لها من تطبيقات مؤثرة في مجالات إنتاج الطاقة، وتحلية المياه، وتخليق المواد الجديدة التي لها صفات فريدة يكون لها السبق في العديد من الصناعات الثقيلة ومواد البناء، كما تدخل بقوة في المجالات الطبية، والصيدلانية، وتصنيع الدواء، وعلاج وتصنيع الأسنان، وقطع الغيار الآدمية البديلة، ولها إسهامات هائلة في إيجاد حلول جذرية لمشكلات البيئة وتلوث الهواء والماء والتربة الزراعية وغيرها.

وأكد رئيس جامعة القاهرة علي أهمية تكنولوجيا النانو التي تتقاسم مع عديد من العلوم، بما يضمن إتقان جميع  الطلاب العلوم الأساسية تمامٱ للإنضمام إلي القوي العاملة في سوق تكنولوجيا النانو وتطبيقاتها التي أصبحت ذات أهمية كبيرة بالنسبة للقطاعات الإقتصادية والصناعية المختلفة 

وتابع رئيس جامعة القاهرة، أنه من هذا المنطلق، كان التفكير في إعداد قاعدة عريضة من الباحثين والعاملين في هذه التكنولوجيا في جامعة القاهرة، بما تملكه من بنية أساسية وبشرية تمكنها من قيادة هذا القطاع، ولديها المركز المصري لعلوم النانو تكنولوجي بالجامعة الذي يتمتع يإمكانيات معملية كبيرة، بالإضافة الى وجود نخبة من الخبراء من الأساتذة الباحثين في مختلف التخصصات العلمية.

وأوضح الدكتور محمد عثمان الخشت، أن كلية النانو تكنولوجي بجامعة القاهرة تدخل في قلب مرحلة الجيل الثالث من الجامعات، لأنها تقوم على العلوم البينية المتعددة في الفيزياء والكيمياء وعلوم المواد وعلم الأحياء والهندسة، وربط هذه المجالات المستقلة معا في تقنية النانو، كمجال جديد من الدراسة، طبقا للمعايير العالمية، وتطويعها وفقا لمتطلبات برامج وخطة التنمية المستدامة 20-30، موضحأ أن الكلية سوف تمنح الدرجات العلمية في الدبلومات المهنية والماجستير والدكتوراه،  والتي هي متطلب لسوق العمل في مصر والمنطقة العربية.  

وأشار رئيس جامعة القاهرة إلي أن البداية ستكون ببرامج  ماجستير العلوم فى هندسة التقنيات النانوية، وعلوم النانو الحيوية، وبرنامجين للدبلومات المهنية، برنامج تصميم وتركيب أنظمة الطاقة الشمسية، وبرنامج دبلومة مهنية فى استخدام تقنية النانو في الحفاظ على التراث الأثرى، لافتاً إلى أنه تم هيكلة كلية النانو تكنولوجى للدراسات العليا لتعمل بنظام الساعات المعتمدة التي تقوم بتدريس أحدث العلوم والبرامج العلمية في مجال تكنولوجيا النانو المبنية على أنظمة ومعايير الجودة، ليصل خريج الكلية إلى مستوي المنافسة العالمية في أسواق العمل المحلية والإقليمية والعالمية.

وأشار رئيس جامعة القاهرة أن  الكلية تعتمد بشكل أساسي على التكنولوجيا الحديثة في طرق التدريس وإجراء الاختبارات باستخدام أحدث الطرق التعليمية عالمياً، وكذلك في جميع العمليات المساعدة، مثل التواصل بين الطالب والأستاذ أو بين الطالب وإدارة الكلية، وسوف تعتمد جميع الإجراءات الإدارية بالكلية بشكل تكاملي على تكنولوجيا الاتصالات الحديثة كأول كلية ذكية تعمل بنظام الساعات المعتمدة والتي تقوم بتدريس أحدث العلوم والبرامج العلمية في مجال تكنولوجيا النانو المبنية على أنظمة ومعاييرالجودة، بحيث يصل خريج الكلية إلى مستوي المنافسة العالمية في أسواق العمل المحلية والإقليمية والعالمية بما تم تسليحه من علوم حديثة وتقنيات متطورة.

وكان الدكتور محمد عثمان الخشت قد وجه، خلال اجتماع بمجلس إدارة مركز النانو تكنولوجى بجامعة القاهرة في شهر يناير الماضي، بالبدء في إجراءات إنشاء كلية لعلوم النانو تكنولوجي بجامعة القاهرة.

تعليقات Facebook