ads

خدمات

تحت رعاية الرئيس السيسي... الجامعة البريطانية تدشن جائزة مصر لتطبيقات الخدمات الحكومية بالتعاون مع "التخطيط"

الأربعاء 12/يونيو/2019 - 09:17 م
السبورة
 

إستقبلت الجامعة البريطانية في مصر ممثلو وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، المسئولين عن جائزة مصر لتطبيقات الخدمات الحكومية لطلاب الجامعات، لبحث وإتخاذ الإجراءات التنفيذية اللازمة لتدشين الجائزة التي ستقام تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لإشراك طلبة الجامعات فى عملية التحول الرقمى ودعم خطة التنمية المستدامة ضمن رؤية مصر 2030.

 

وحضر إجتماع تدشين الجائزة والتعريف بها فى الجامعة البريطانية، ممثلو وزارة التخطيط وعمداء كليات الحاسبات والمعلومات في الجامعات الخاصة والأهلية والحكومية على مستوى الجمهورية تحت إشراف الدكتور عمر كرم عميد كلية الحاسبات والمعلومات بالجامعة البريطانية، حيث تم خلال الإجتماع التعريف بالجائزة وآلية نشرها على مستوى الجامعات والكليات، وذلك تحت رعاية وزارة التعليم العالي والمجلس الأعلى للجامعات.

 

من جهته أوضح الدكتور أحمد حمد رئيس الجامعة البريطانية، أن الجامعة أطلقت بالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى جائزة مصر لتطبيقات الخدمات الحكومية فى ضوء سعى الدولة المصرية إلى التحول لمجتمع رقمى يتيح الخدمات الرقمية بشكل آمن وبسيط وبتكلفة ملائمة لجميع المواطنين.

 

وأضاف حمد :" يقوم مجلس أمناء الجامعة البريطانية برئاسة محمد فريد خميس بتوفير الدعم اللازم لطلبة الجامعة من أجل الإبتكار في كافة المجالات العلمية والبحثية، لذلك أطلقنا جائزة مصر لتطبيقات الخدمات الحكومية، والتي تتوافق مع رؤية الجامعة وسياستها. لافتا إلى إن هذه الجائزة تعمل على تعزيز العلاقة بين الطلاب والجهات الحكومية، وتشجيعهم على تقديم حلول إبداعية مبتكرة فى مجال تطبيقات الهواتف الذكية، وتطوير الخدمات الحكومية وإمكانية الحصول عليها بإجراءات مبسطة ومع ضمان جودتها.

 

 

يذكر أن جائزة مصر لتطبيقات الخدمات الحكومية لطلاب الجامعات تم إطلاقها ضمن فعاليات مؤتمر ومعرض القاهرة الدولي للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتاريخ 25 نوفمبر 2018 تحت رعاية رئيس الجمهورية، وهى مسابقة سنوية للطلاب المصريين بالمؤسسات التعليمية بجمهورية مصر العربية فى التطبيقات الذكية للخدمات الحكومية عبر الهاتف المحمول.

 

ويشترط للاشتراك فى الجائزة أن تكون المشاركة بصفة جماعية  من خلال فريق وليس بصفة فردية، على أن يتكون الفريق من ثلاثة طلاب بحد أدنى وثمانية بحد أقصى، وتقتصر المشاركة على الطلاب المصريين الملتحقين بالمؤسسات التعليمية المعترف بها فى جمهورية مصر العربية، على أن ترتبط التطبيقات المقدمة بالخدمات الحكومية وباللغة العربية على الأقل.

 

كما يتم تقييم التطبيق الفائز من خلال مواصفات تشمل ثلاثة معايير، هي: "الكفاءة والفعالية" حيث يتمثل المعيار الثاني في "سهولة الإستخدام" أما المعيار الثالث فهو "الإبتكار".

تعليقات Facebook