خدمات

طارق شوقي يلتقي وزيرة البيئة لمناقشة إدخال المصطلحات البيئية المختلفة للمناهج التعليمية

الثلاثاء 20/أغسطس/2019 - 05:04 م
السبورة
كتبت - كريمه موسى
 
التقى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، مساء أمس، الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، بديوان عام وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لمناقشة إدخال المصطلحات البيئية المختلفة للمناهج التعليمية بمراحل التعليم قبل الجامعي.


حضر اللقاء الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، والدكتورة نوال شلبي مدير مركز تطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم، والأستاذة حبيبة عز مستشارة وزير التربية والتعليم ومنسق مشروع إصلاح التعليم، ومن وزارة البيئة، الدكتورة سماح صالح عضو اللجنة المستدامة ومدير وحدة المرأة بوزارة البيئة، وعدد من قيادات الوزارة.


ورحب الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم بالضيوف، مشيرًا إلى أن النظام الجديد للتعليم "2.0" يركز على المفاهيم البيئية المختلفة وخاصة في مرحلة رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية تركز على غرس المفاهيم البيئية المختلفة حيث أن التربية البيئية وتعليم مفاهيمها الصحيحة في الصغر من الموضوعات الهامة التي نهتم بها.


وقال شوقي، إن سن الأطفال في المراحل التعليمية الأولى هو أفضل سن لغرس هذه المفاهيم في عقول الأطفال فضلًا عن أن التأثير سيكون أقوى، موضحًا ضرورة تولي أبناؤنا الطلاب المسئولية المجتمعية وإدماجهم في خدمة بيئتهم، وهذا ما تقوم به الإدارة العامة للتربية البيئية بالوزارة.


وأشار إلى أنه سيتم دراسة المقترح المقدم والعمل عليه من خلال مجموعات عمل مشتركة بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ووزارة البيئة، فضلًا عن دراسة دخول تطبيق الفكرة إلى التعليم الفني لأنه يتعامل بشكل مباشر مع مكونات البيئة.


من جانبها قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إننا نستهدف تبسيط المفاهيم البيئية لأبنائنا الطلاب مثل:  مصطلحات الاحتباس الحراري، والتصحر، والتغيرات المناخية، والتنوع البيولوجي، وغيرها من المصطلحات البيئية لزيادة الوعي لدى الأطفال بأهمية الحفاظ على الموارد الطبيعية، والتعريف بالحياة البرية.


وأضافت وزيرة البيئة أننا نحتاج لطرق مختلفة أكثر تفاعلية مع الأطفال في المدارس، ومبادرات جديدة فمثلًا هناك مبادرات التدوير في مدارس الثانوي وإصرار الطلاب على العمل بها لأنهم عرفوا فائدتها، ومبادرة حراس النيل للأطفال وإصرارهم على إطلاق هذه المبادرة لتنظيف نهر النيل.


واتفق الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، على تشكيل مجموعة عمل مشتركة لدراسة المقترح والعمل على كيفية إدخال هذه المصطلحات إلى المناهج خلال المرحلة المقبلة.

تعليقات Facebook