خدمات

عاجل.. مجلس الوزراء يصدر قرارا مهما بشأن التعليم

الجمعة 15/نوفمبر/2019 - 06:03 م
السبورة
صدى البلد
 
أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قرارا بتعيين الدكتور مصطفى محمد عبد الغني، عميد كلية طب الأسنان بنات جامعة الأزهر بالقاهرة، نائبا لرئيس جامعة الأزهر لفرع البنات، خلفا للدكتور أشرف عطية البدويهي، الذى انتهت مدة توليه المنصب خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر الجاري.



نشأ نائب رئيس جامعة الأزهر الجديد في أسرة محبة للأزهر الشريف وعلمائه، فألحقه والده -عليه رحمة الله- في الكتاب لحفظ القرآن الكريم فى سن مبكرة، فحفظ القرآن الكريم فى سن مبكرة، والتحق بالتعليم الأزهري وكان من الطلاب المتفوقين النابغين منذ الصغر.


تدرج في التعليم الأزهري حتى حصل على الشهادة الثانوية الأزهرية عام 1988م، وكان من المتفوقين، والتحق بكلية طب الأسنان جامعة الأزهر ، وحصل على درجة البكالوريوس في طب وجراحة الفم والأسنان عام 1992، ثم حصل على ماجيستير الاستعاضة الصناعية 1999، ومنح الدكتوراة في ذات التخصص عام 2003.


عين مدرسا في قسم الاستعاضة الصناعية بكلية طب أسنان أسيوط الأزهر 2003، ورقي إلى أستاذ مساعد عام 2009، ورقي إلى درجة الاستاذية في تخصص الاستعاضة الصناعية 2013، وهي أعلى درجة أكاديمية، كما شغل منصب منسق البرنامج الماليزي بكلية طب أسنان بنات جامعة الأزهر، ورئيس الجمعية المصرية للاستعاضة الصناعية وطب الأسنان التحفظى.


صدر قرار رئيس جامعة الأزهر، بتعيين عبد الغني عميدا لكلية طب أسنان بنات جامعة الأزهر من 2014 حتى أمس، حيث صدر قرار رئيس مجلس الوزراء بتعيينه نائبا لرئيس جامعة الأزهر.


شارك عبدالغني في عدد كبير من الدورات وورش العمل محليًا ودوليًا، كما شارك في القوافل الطبية التي تنظمها جامعة الأزهر مع وزراة الصحة والجمعيات الاجتماعية المختلفة في العديد من المحافظات المختلفة والعديد من القرى ذات الحاجة الماسة، ومحاضر دائم في الندوات التوعوية الصحية.


أشرف عبد الغني على العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه وناقش عشرات الرسائل داخل جامعة الأزهر وخارجها من الجامعات المصرية الأخرى، وشارك في عشرات المؤتمرات في الجامعات المصرية والأكاديمية العسكرية وأقسام الأسنان المختلفة، وجمعيات الأسنان المتعددة، ونشر عددا من البحوث والدراسات وأوراق العمل في الدوريات المحلية والعالمية، كما حصل على العديد من الجوائز والأوسمة خلال مسيرته التعليمية والعلمية.


جدير بالذكر أن الدكتور مصطفى عبدالغني كانت له بصماته المهمة والواضحة خلال فترة توليه عمادة كلية طب أسنان بنات القاهرة، حيث أصبحت الكلية من الكليات المميزة والرائدة في مجالها على الكليات الموازية في الجامعات المصرية والعربية، إلى أن توج هذا التميز بحصول الكلية على شهادة الجودة والاعتماد الأكاديمي من الهيئة الوطنية للجودة والاعتماد الأكاديمي التابعة لرئاسة مجلس الوزراء.

تعليقات Facebook