ads

لا تذبحوا العام الدراسى !!

السبت 14/مارس/2020 - 09:38 م
 

كانت الدولة بين خيارين لا ثالث لهما لمواجهة فيروس كورونا، الأول هو تعليق الدراسة، والثانى هو استمرار الدراسة مع وجود خطط احترازية..


واعلن الرئيس عبد الفتاح السيسى عن تعليق الدراسة لمدة اسبوعين فى الجامعات والمدارس وهو ما توقعه الجميع من القائد والزعيم الاب، وذلك لحرصه على شعبه، في إطار خطة الدولة الشاملة للتعامل مع أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد.. وذلك كاجراء احترازى للوقاية من انتشار هذا الفيروس..


وهنا جاء الدور على وزيرى التربية والتعليم، والتعليم العالى لترجمة قرار الرئيس بشكل صحيح فتعليق الدراسة لا يعنى شلل تام فى العملية التعليمية وانما اتخاذ اجراءات مستقبلية لمواجهة ما يحدث خلال الأيام المقبلة والبحث عن بدائل حتى لا يتم ذبح العام الدراسى ومنها "التعليم عن بعد" والتى قررت بعض الدول البدء فى تنفيذه فورا..


وبالفعل وجه وزير التعليم العالى الدكتورخالد عبدالغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، رؤساء الجامعات الحكومية والخاصة والمعاهد ببدء تنفيذ خطة التعليم عن بعد (Online learning) التى تم مناقشتها وإقرارها يوم الثلاثاء الماضى، لتيسير تقديم المحاضرات للطلاب بكافة الجامعات والمعاهد بنظام التعليم عن بُعد، بدءًا من غدٍ الأحد وطبقا للجداول المعدة سلفا، ليؤكد استعداد الدولة وان هناك خطوات تم اتخاذها قبل قرار تعليق الدراسة..


وهنا يأتى الدور على رؤساء الجامعات الحكومية والخاصة واعضاء هئية التدريس.. وان تكون تلك الجامعات خلية نحل وانا اثق فى اساتذة الجامعات فى انجاز هذه المهمة بقدرة عالية لأن اغلبهم مؤهلين لذلك..

  

واكد الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، ان العملية التعليمية مستمرة من خلال المواقع الإلكترونية التابعة للكليات وموقع الجامعة الرسمي، وأنه تم رفع جميع المقررات الدراسية إلكترونيًا وإرسالها عبر الإيميل الرسمي للطلاب، فضلًا عن نشر الفيديوهات الخاصة بالمحاضرات، وان الجامعة بدأت في تنفيذ القرار، مؤكدًا وضع خطة منذ 10 أيام ماضية بشأن التدابير اللازمة في حالة تأجيل الدراسة، ومنها التعليم عن بعد، لافتًا إلى أنه سيتم تغطية جميع المناهج بالتعليم عن بعد خلال أسبوعين..


واسعدنى حديث الدكتور على عبدالعزيز، نائب رئيس جامعة 6 اكتوبر لى، والذى اكد فيه ان الجامعة مؤهلة للتعليم عن بعد والعمل مستمر بالجامعة وسيتم بث المحاضرات أون لاين للطلاب وهذا ما توقعته من معظم جامعتنا الخاصة والحكومية..


وننتقل من الجامعات الى المدارس ماذا ستفعل وزارة التربية والتعليم والتى يقع عليها العبء الاكبر خلال الفترة المقبلة، بالتأكد لن يتم ذبح العام الدراسى وان هناك اجراءات تم اتخاذها، خاصة انه تم العمل بالتابلت فى منظومة التعليم الجديدة وبالتأكيد لا يستخدم التابلت فى الامتحانات فقط وانه سيتم استخدامه بشكل صحيح خلال الفترة المقبلة وخاصة ان هناك مدارس مؤهلة لذلك ومن المفترض ان هناك بنية تحتية تم عملها بالتوازى مع تطبيق استخدام التابلت وهذا ما تضمنته الخطة الاستراتيجية لتطوير التعليم 2014..


·         شخابيط

اعلان الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء إن عدد الحالات المصابة بفيروس "كورونا المستجد" بين الطلاب وصل إلى 7، يتطلب اتخاذ اجراءات احترازية فى تلك المدارس ومتابعة جميع طلابها والعاملين بها واولياء امور تلك المدارس واعتقد ان الحكومة ووزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم لن تتهاون فى هذا الشأن خاصة فى المدارس الدولية..


·         نصيحة لاولياء الامور

تعليق الدراسة لمدة 15 يوما لا يعنى اننا نتواجد فى التجمعات والذهاب الى التجمعات، ويجب علينا بالتوازى مع قرار رئيس الجمهورية، ان نكون حريصين على اولادنا وعدم الخروج من المنزل هو الحل الأمثل..


·         اثلج قلبى قرار رئيس رئيس الوزراء بشن هجوم على مراكز الدروس الخصوصية المنتشرة فى ربوع مصر التى سيستغل اصحابها "اكلى المال الحرام"  تعليق الدراسة لحث الطلاب على التواجد بها وتكثيف المحاضرات وهذا ليس دور الحكومة ووزارة الداخلية والتربية والتعليم وحدهم ولكن يجب ان يكون لأولياء الأمور دورا فعالا لمحاربتها وحماية طلابنا..

تعليقات Facebook