الوطنية للاعلام تكشف حقيقة اصابة احدى الموظفات بفيروس "كورونا"

الأحد 22/مارس/2020 - 11:15 ص
السبورة
 

اكد مسئول بالهيئة الوطنية للإعلام، عدم وجود أي حالات مصابة بمرض كورونا داخل مبنى الإذاعة والتليفزيون.

وكانت حالة من القلق قد انتشرت في ماسبيرو بعد تردد أنباء عن اشتباه في إصابة موظفة بفيروس كورونا داخل المبني، وانتقالها إلى مستشفى الحميات لإجراء الفحوصات.

وشعرت الموظفة شيرين سيد من قطاع الهندسة الإذاعية ببعض الإرهاق ما تطلب تحويلها إلى مستشفى الحميات، لتوقيع الكشف عليها من باب الاحتياط.

وأكدت المونتيرة شيرين السيد أنها ليست مصابة بالفيروس، ولكنها تمر بحالة التهاب شعبي حاد.

وهو ما جعلها تخرج من المبنى للاطمئنان وإجراء الكشف الطبي لمعرفة حقيقة الأمر، وبالفعل أجرت الفحوصات وعادت إلى منزلها سالمة

تعليقات Facebook