أين مستشفى الطلبة الجامعي بطنطا؟

الأحد 13/سبتمبر/2020 - 07:00 م
 
في العديد من الجامعات المصرية مثل الإسكندرية والمنصورة وكفر الشيخ ..الخ تم إنشاء مستشفيات لعلاج الطلاب وأعضاء هيئة التدريس. ومنذ قرابة أربعين عاما تقريبا أنشأت مستشفى الطلبة الجامعي بطنطا ومدونه بوزارة المالية (لها كود) ولها ميزانية تأتي من وزارة المالية وكان الهدف من إنشائها علاج الطلاب وأعضاء هيئة التدريس وكانت المستشفى تشمل وحدة للعمليات الجراحية ووحدة اشعة وعدة اجنحة وغرف درجة اولي لوكس وغرف درجة اولي عادية، وغرف درجة اولي وثانية ووحدة للأسنان...  وتوسعت المستشفى بعد ذلك وفي الدور الخامس تم إنشاء وحدة الغسيل الكلوى وفي الدور السادس تم إنشاء وحدة جراحة القلب وغرف عناية مركزة لعمليات القلب المفتوح


ولما تم تعيين أستاذ مسالك بولية رئيسا للجامعة وبدلا من القيام بتحديث وتطوير المستشفي أصدر قرارا بإلغاء مستشفي الطلبة وتحويلها إلي مركز أمراض وجراحات الكلى والمسالك البولية وجار العمل بالموقع لعمل التعديلات والتوسعات اللائقة..! وتم تسخير معظم موارد الجامعة لذلك ونتيجة لألغاء المستشفي تم نقل وحدة جراحة القلب مما تسبب في توقفها عن العمل قرابة عام كامل لأن المكان التي نقلت إليه لم يتوفر فيه وقتها العناية المركزة المطلوبة لتلك النوعية من  العمليات...! وهذه ربما تكون السابقة الأولي لإلغاء مستشفي في مصر...!


والأدهى من ذلك أن مجلس الجامعة قام بتفصيل قرار ينص على تشكيل مجلس أمناء لهذا المستشفى كي يتمتع بالاستقلال الذاتي..! وتم اختيار أستاذ متفرغ ليكون رئيسا لهذا المجلس بصفتة الشخصية..!؟، لا لشىء  إلا أن سيادته رئيسا لهذا المجلس وقت إتخاذ القرار أي أن سيادته اتخذ قرار لنفسه كي يضمن لنفسه توفير مكتب مكيف ومجهز له بعد الإحالة على المعاش...! وهذه سابقة ليس لها مثيل في الجامعات الحكومية


والسؤال الذى أتوجه به للحكومة هو الآيستحق طلاب وشباب مصر أن تكون لهم مستشفي لعلاجهم..؟ هل ترضى بذلك حكومة الدكتور/ مصطفي مدبولي..؟ أم أن الحق سيعود لأصحابه، وسيتم تصحيح الأوضاع ؟

الأستاذ الدكتور محمد نبيه الغريب
أستاذ متفرغ بقسم أمراض النساء والتوليد
كلية الطب -جامعة طنطا

تعليقات Facebook