Advertisements

بعد تذنيبها 4 ساعات فى الشمس الحارقة.. التعليم تقدم الاعتذار للطالبة سلمى رسميا أمام زملائها فى المدرسة

الثلاثاء 27/أكتوبر/2020 - 03:04 م
السبورة
كتبت - كريمه موسى
 
Advertisements
اكدت مصادر مطالعة داخل وزارة التربيه والتعليم والتعليم الفنى، لتصريحات لموقع السبورة انه سوف يتم الاعتذار للطالبة سلمى امام جميع زملائها فى المدرسة حفاظا على  مشاعر الطالبة وخاصة بعد نشر صورها على مواقع التواصل الاجتماعى فيسبوك.  


والطالبة سلمى طفلة بالابتدائية ١٠ سنوات تحمل على ظهرها حقيبتها المدرسية الجديدة، وتقف ٤ ساعات وقد أنهكها البكاء والإعياء، فوقها شمس حارقة، لا تستطع أن تستظل بسور المدرسة أو شجرة، فغير مسموح لها بالتحرك، بسبب أنها لم تستكمل دفع المصاريف الدراسية الخاصة بالمدرسة.


بأمر من مديرة مدرستها التابعة للمعاهد القومية، ومعها مدير الشئون امروا "سلمى" بالخروج من الطابور، وسط جميع زملائها، وطلبوا منها الوقوف بجانب البوابة، وعدم دخول المدرسة، وطلبوا من فرد الأمن عدم السماح لها بالتحرك: "قالوا بصوت عالي لبعضهم في الطابور هي دي اللي مدفعتش المصاريف، رغم ان والدها دفع ٧٠٠٠ جنيه وباقى عليه ٥٠٠٠ جنيه.
Advertisements

تعليقات Facebook