Advertisements

الرعاية الصحية بجامعة طنطا

الثلاثاء 17/نوفمبر/2020 - 10:07 م
 
Advertisements
تكفل الدولة علاج أعضاء هيئة التدريس وذكر ذلك في المادة 94 من القانون 49 لسنة 1972 بشأن تنظيم الجامعات المصرية وفي المادة  61 من اللائحة التنفيذية لذات القانون والمستبدلة بالقرار رقم 470 لسنة 1999. وهذا يعني أن الموازنه العامة هي التي تتحمل تكاليف العلاج.


ولتحسين وتسهيل الخدمات الصحية التي لاتحتاج للعرض علي اللجنة الطبية التي يشكلها مجلس الجامعة من اساتذة كلية الطب- حسب ماورد بالمادة 61 من لائحة تنظيم الجامعات- تم انشاء صندوق خاص يسمي صندوق دعم الرعاية الصحية ويتم خصم 26 يوما من راتب جميع اعضاء هيئة التدريس بالجامعة لحساب هذا الصندوق ويقوم الصندوق بصرف أدويه بمبلغ قد يصل الي 500 جنيها شهريا يسدد العضو منها ثلث الثمن فقط.


وللصندوق مجلس ادارة برئاسة نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا وعضوية عمداء الكليات الطبية وامين عام الجامعة ومدير المشروع وثلاثه اعضاء يتم اختيارهم سنويا بالتناوب بين كليات الجامعة.


وفي الشهر الماضي تم تقديم إقتراح بزيادة الاشتراك من 26 يوما الي 44 يوما بسبب زيادة المصاريف الشهرية عن الإيرادات الشهرية علي حسب ماجاء بالمذكرة المقدمة والغريب في الموضوع أنه لم يتم عرض ميزانية الصندوق لمعرفة وتوضيح بنود الإنفاق..هل هي مجرد زيادة في تكليف الأدوية فقط ولا زيادة في المرتبات والمكافئات التي تصرف من الصندوق ولا تبرعات تمت من فلوس الصندوق


والأدهي من ذلك انه لم يتم ذكر أى شيء عن قريب او بعديد عن دور مجلس إدارة الصندوق وهل تم عرض المشكله عليه وايه رأيه وبالمناسبة لإني أتسائل هل يتم صرف مكافئات لأعضائة من الصندوق أم لا؟


وبإعتباري  من أصحاب الحقوق فأني أطالب بضرورة عرض ميزانيه المشروع بمنتهي الشفافية وأطالب المسئولين بمراجعة مجلس الإدارة وترشيد الإنفاق في بند صرف الأدوية بدلا من زيادة الخصم من أعضاء هيئة التدريس وأن يتحرك الدعم الذى يتحمله الصندوق علي الأدوية من الثلثين الي النصف أو الثلث فقط وهذا أفضل بكثير من زيادة الخصم.

اد/ محمد نبيه الغريب
استاذ متفرغ بقسم أمراض النساء والتوليد
بكلية الطب جامعة 
Advertisements

تعليقات Facebook