خدمات

الأهلى يتعادل مع الاسماعيلى سلبيا فى مباراة جيدة بالدورى

الأربعاء 15/فبراير/2017 - 07:01 م
السبورة
عبدالملك حمدى
 
انتهت مباراة الأهلى والاسماعيلى بالتعادل السلبى بين الفريقين ضمن منافسات الجزلة الـ 18 من مسابقة الدورى الممتاز لكرة القدم.

بهذه النتيجة اقتسم الفريقان نقاط المباراة ليواصل الأهلى احتلاله للقمة برصيد 46 نقطة، بينما احتل الاسماعيلى المركز التاسع برصيد 23 نقطة. 

الشوط الأول
بدأ الأهلى الشوط بسيطرة على وسط الملعب بغية إحراز هدف التقدم ومباغتة لاعبى الاسماعيلى من أول المباراة ومصالحة جماهيرهم بعد خسارة كأس السوبر أمام الزمالك.

سيطر كل من حسام غالى وحسام عاشور على منطقة وسط الملعب وظهر كل من أجاى وميدو جابر وعمرو جمال بصورة طيبة للغاية، وأهدر ميدو جابر كرة انفراد تام بحارس مرمى الاسماعيلى محمد فتحى فى الدقيقة 33 ونجح فى التصدى لها وتحويلها الى ضربة ركنية، وفى الدقيقة 38 لعب أجاى كرة رأسية من داخل منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر لحارس الاسماعيلى.

بينما لم يظهر خط وسط الاسماعيلى بمستوى جيد، فى ظل محاولات الدراويش بالسيطرة على منطقة المناورات، ولم يشكل هجوم الاسماعيلى أى خطورة حقيقة على مرمى شريف إكرامى حارس مرمى الأهلى، ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبى بين الفريقين. 

الشوط الثانى
حاول فريق الأهلى فرض سيطرته على مجريات الشوط الثانى لاحراز هدف فى مرمى الاسماعيلى وبادل الدراويش فريق الأهلى الهجمات ولكن دون خطورة حقيقة على الحارسين، وفى الدقيقة 77 من عمر اللقاء سدد حسام بغالى كرة من داخل منطقة الجزاء علت العارضة بقليل، وبعدها بثلاث دقائق سدد صالح جمعة كرة قوية فى الزاوية الأرضية اليسرى نجح محمد فتحى فى إبعادها، ولم تنجح تبديلات حسام البدرى فى إحداث أى تغييرات بالمباراة بعد نزول كريم نيدفيد ووليد سليمان وصالح جمعة الذى تألق فى الفترة التى شارك فيها، حاول فريق الأهلى فى نهاية المباراة إدارك هدف وثلاث نقاط ولكن دفاع الاسماعيلى كان لمهاجمى الأهلى بالمرصاد.

أما فريق الاسماعيلى فاعتمد على الهجمات المرتدة والتى كادت أن تسفر عن هدف أكيد بعد انفراد عماد حمدى بمرمى شريف إكرامى وسدد كرة قوية اصطدمت فى العارضة، ليطلق الحكم محمود البنا صافرة نهاية الشوط الثانى والمباراة بالتعادل السلبى بين الفريقين. 

تعليقات Facebook