خدمات

بالصور.. تأسيس الاتحاد العربي لمكافحة الفكر المتطرف

الجمعة 20/أكتوبر/2017 - 03:42 م
السبورة
 
كتب : أسامة عقبي
أعلن المحاسب القانوني العربي مصطفى الشربيني عن تأسيس "الاتحاد العربي لمكافحة المتطرف"، مضيفا مجتمعنا العربي والدولي في أشد الحاجة لمكافحة الفكر المتطرف، لما له تأثير سلبي ضخم في كل المجتمعات.
تابع وكيل مؤسسين الاتحاد العربي لمكافحة الفكر المتطرف، أن تلك القضية أصبحت تعاني منها كافة المجتمعات، وليست مرتبطة بمجتمع أو دين بعينه، وهوما دفعنا لفكرة تأسيس الاتحاد.
أضاف الشربيني، أن الاتحاد يضم مجموعة من الشخصيات البارزة المصرية و العربية و الدولية في كافة المجالات، و نسعى جاهدين لإنهاء إجراءات الاشهار بأسرع وقت تحت مظلة جامعة الدول العربية أو كمؤسسة دولية بجنيف.
من جانبه قال الكاتب الصحفي أسامة عقبي المستشار الإعلامي للاتحاد و أحد المؤسسين، أن فكرة نشأة الاتحاد نراها ضرورة في الوقت الراهن، لمواجهة الفكر المتطرف المنتشر بشكل يكاد يودي بمجتمعات بأسرها لحافة الهاوية، و هو ما تفاعل معه مجموعة من الشخصيات  البارزة المصرية و العربية، بضرورة مواجهة تلك الآفة الدولية.
التعريف بالاتحاد:
اتحاد عربي مستقل … يعبر عن إرادة الشعوب العربية في رفضها للفكر المتطرف…. ويتألف الاتحاد من أبناء الشعوب العربية انضموا باختيارهم إليه للعمل من اجل السلام العربي والعالمي ، ومكافحة الإرهاب من خلال الأهداف التي تتوافق مع الاتفاقيات والمعاهدات الدولية والعربية والقوانين الداخلية لبلاد وطننا العربي .
 وحيث ان الاساليب والاستراتيجيات القائمة لم تعد قادرة على تحجيم ومنع انتشار الجرائم الارهابية الدولية ونظرا للتطورات المتلاحقة فى توسع الارهاب وتمدده عبر دول العالم ، وخاصة منطقة الشرق الاوسط في البلدان العربية، حيث ان فكرة مكافحة الفكر المتطرف وتقويض دعائمه يجب التعاون عليها فى اطار المسئولية الجماعية والتضامنية للدول والمؤسسات ، وعليها ان تبذل فى سبيل ذلك كافة الجهود المشتركة سياسيا واجتماعيا وامنيا وقضائيا واعلاميا وثقافيا ، ومن ثم ظهرت اهمية انشاء هذه الاتحاد
 خاصة وان التحديات الاجتماعية والثقافية لشعوب البلاد العربية باتت اكثر تعقيدا وخطورة عن التحديات الامنية والسياسية التى يمكن تحجيمها والحد من تأثيرها بقدر الامكان.
ويعتمد الاتحاد فى مجال عمله ” مكافحة الفكر المتطرف” على قيم الشفافية والموضوعية ، والحياد الفكرى ، والتنوع ، والتعاون والتكامل بين دول العالم العربي كافة ، والعمل وفق منهجية علمية.
 
رؤيـــة الاتحاد:
معا نحو مجتمع عربي خالي من الفكر المتطرف..معا نحو الأمن والسلم العربي.
 
رسالة الاتحاد:
 
كسب المعكرة مع الارهاب هي في الأصل معركة مكافحة الفكر المتطرف
 
أهداف الاتحاد التي تحق رسالته:
1- القيام بالدراسات القانونية والبحثية والعلمية المتعلقة بشئون مكافحة الفكر المتطرف.
2- العمل فى اطار مؤسسى لخلق ابعاد معرفية علمية من خلال الدراسات والبحوث المتخصصة بشئون الفكر المتطرف، وارتباطه بالسياسات والصراعات وانعكاساته فى التغيير الاجتماعى.
3- وضع السياسات والخطط والاستراتيجيات الخاصة بمكافحة الفكر المتطرف فى سياق التشاور والعمل المشترك والجماعى التعاونى، وتحديد اولويات الاهداف وبرامج العمل.
4-اقتلاع جذور الفكر المتطرف الثقافية والدفع ببرامج التغيير الاجتماعى للتخلص من النزعة الارهابية التى تم زرعها خاصة بين اوساط الشباب.
5- ايجاد سبل ووسائل للعمل المشترك لتجفيف منابع الدعم المالى واللوجيستى الحاضنة للفكر المتطرف.
6- مواجهة التطرف الفكرى الذى ينتشر سريعا دونما حدود عبر وسائل التواصل الاجتماعى اعتمادا على سهولة وسرعة نقل المعلومات والافكار.
7- الملاحقة القضائية لكافة الجرائم الارهابية سواء على الصعيد المحلى او الصعيد الاقليمى العربي او الصعيد الدولى.
برامج العمل:
1- برامج للارتقاء بدور الثقافة والانتاج الفنى في مواجهة الفكر المتطرف.
2- برامج تطوير دور وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والورقية والالكترونية في مجال مكافحة الفكر المتطرف.
3- اعداد ونشر دراسات وبحوث وأوراق عمل في مجلات ونشرات خاصة بالفكر
4- تطوير وسائل وتقنيات الكترونية لمواجهة الفكر المتطرف الالكترونى.
5- برامج لتكوين ظهير شعبى عربي يساند المجتمع في مجال مكافحة الفكر المتطرف.
6- برامج لتطوير دور الشباب ومراكز الشباب والمؤسسات ذات الصلة في مواجهة الفكر المتطرف.
7- برامج لتفعيل دور المؤسسات التعليمية في مواجهة الفكر المتطرف.
8- اقامة المؤتمرات والندوات وورش العمل بكافة محافظات مصر بهدف التوعية والتحاور وتبادل الخبرات لمكافحة الفكر المتطرف والحد من اثاره.
9- النهوض بالعلاقات الخارجية والتنسيق الدولى مع المؤسسات والهيئات الخارجية للتعاون في مكافحة الفكر المتطرف.
10- تحسين التواصل والتكامل مع المؤسسات الدينية والوطنية و مؤسسات المجتمع المدنى لمواجهة الفكر المتطرف.
11- برامج تطوير وتنمية الموارد البشرية بحيث تكون مؤهله لتحسين العمل والانتاج وخدمة الوطن العربي.
 
12 – السعي لإفتتاح أفرع للاتحاد في جميع انحاء البلاد العربية لنشر أهداف رؤيته ورسالته وتحقيق اهدافه
 
النتائج المرجوة على الصعيد الاقليمى العربي داخل الدول العربية الشقيقة :
1 – تعزيز ودعم أواصر الأخوة والتضامن بين أبناء الشعب المصري، وبين الشعوب العربية وشعوب العالم اجمع.
(افتتاح أفرع للمنظمة داخل كل دولة عربية شقيقة لتبنى أهداف ونشاط الاتحاد، التعاون والتكامل بين الدول العربية الشقيقة على مكافحة الجريمة الإرهابية بكافة صورها .
2 – صون وحماية المصالح المشتركة، ومناصرة القضايا العادلة للدول العربية ، وتنسيق جهود الدول العربية وتوحيدها بغية التصدي للتحديات التي تواجه العالم العربي خاصة والمجتمع الدولي عامة.
3 – تأكيد دعمها لحقوق الشعوب المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.
4 – تشجيع الحوار بين الحضارات والأديان؛
5 – الرقي بالعلوم والتكنولوجيا وتطويرها وتشجيع البحوث والتعاون بين الدول العربية في هذه المجالات؛ بذل الجهود لتحقيق التنمية البشرية المستدامة والشاملة والرخاء الاقتصادي في الدول العربية.


تعليقات Facebook