خدمات

" مباحث إهناسيا " تكشف لغز قتل شقيقين لشقيقتهما الكبري خنقا بعد ساعات

الإثنين 01/يناير/2018 - 09:13 ص
السبورة
بني سويف محمدعبده
 


نجحت " مباحث إهناسيا " جنوب غرب بني سويف بإشراف اللواء جرير مصطفي " مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف " في كشف لغز جريمة قتل سيدة بمركز إهناسيا خنقا .

 كانت البداية ببلاغ للرائد إبراهيم صفوت " رئيس مباحث إهناسيا " من والد المجني عليها جمعة أحمد (٧٠) سنة ومقيم عزبة أبوالمكارم بقرية سدمنت الجبل - مركز إهناسيا يفيد بإتهام نجليه ربيع (٢٦) سنة سائق ومحروس (٣٠) سنة حارس عقار بقتل شقيقتهما الكبري أنوار (٣٥) سنة، إلا أنه عدل عن أقواله ؟! مما أثار الشك في نفوس ضباط المباحث وخاصة أنه قد تم دفن المجني عليها . بعد عرض المعلومات علي العميد ممدوح أبوزيد " مدير المباحث الجنائية " كلف العميد خالد عبدالسلام " رئيس المباحث الجنائية " بتشكيل فريق بحث ضم النقيبين أسامة محروس وأحمد حسني " معاونا مباحث إهناسيا " لكشف ملابسات الحادث وسرعة ضبط الجناة . وتوصلت تحريات " فريق البحث " إلي صحة البلاغ، وأن " المجني عليها " متزوجة بآخر في القاهرة دون علمهم 

 وأن الشقيقين في طريقهما للهرب خارج المحافظة . باستئذان نيابة إهناسيا تمكن النقيب " أسامة محروس " بعد عمل عدة أكمنة من ضبطهما بعد (٥) ساعات من الإبلاغ، وأمامه أقرا بارتكابهما الواقعة خشية افتضاح أمر شقيقتهما فقررا التخلص منها انتقاما لسلوكها . وأدلي شقيقها الأصغر " ربيع " باعترافات تفصيلية بأنهما قد بيتا النية وعقدا العزم علي قتلها بعد نومها حتي لا يفتضح أمرهما فأحضر فوطة مبللة علي طريقة فيلم " ريا وسكينة " ووضعها علي فمها حتي خارت قواها ولفظت أنفاسها الأخيرة، واقتصر دور شقيقه الأكبر " محروس " علي تأمين المكان . 

وأضاف " ربيع " بعد أن فارقت الحياة قام بالمبيت حتي الصباح، وحضر " والدهم " لإيقاظها فوجدها لا تتحرك وعيناها بارزتين فقرر بوفاتها ودفنها إلا أنه شك في الأمر بعدها فقرر الإبلاغ . 

تحرر محضر بالواقعة، وأمرت " نيابة إهناسيا " انتداب الطب الشرعي لاستخراج الجثة، وتحديد سبب الوفاة وبيان وجود شبهة جنائية من عدمه . وقررت " نيابة إهناسيا " بإشراف المستشار عماد علي " المحامي العام لنيابات بني سويف " حبس المتهمين (٤) أيام علي ذمة التحقيق .

تعليقات Facebook