خدمات

للمرة الأولي.. تقديم الرعاية التمريضية للمرضي عبر الهواتف المحمولة

السبت 10/فبراير/2018 - 08:04 م
السبورة
كتبت:شيرين لطفى
 
 اطلقت شركة مصرية في مسابقة الأولى من نوعها، تطبيقاً للهواتف المحمولة، لتقديم الرعاية التمريضية للمرضي بمنازلهم يحمل اسم «حكيمة».

وأكد مدير العمليات بـ «حكيمة» الدكتور عمرو بكر، أن التطبيق يعمل على توفير صفوة من الممرضين من الرجال والنساء لكافة التخصصات ولجميع المراحل والفئات العمرية، بالإضافة إلى تزويدهم بأحدث الأجهزة والأدوات الطبية، كما يتضمن التطبيق الأمان والخصوصية لعملائها من لحظة تواصلهم مع التطبيق وصولًا إلى تحقيق الرعاية الكاملة لهم.

 

وأشار بكر، إلى أن «حكيمة»، تعمل وفقًا لمعايير محددة لأختيارها للممرضين ممن لديهم رسالة إنسانية وذوي مهارات متميزة حيث يتم إختيارهم من الحاصلين علي بكالريوس التمريض، ولديهم تراخيص مزاولة المهنة المعتمدة من وزاره الصحة والسكان، وكذلك عضوية نقابة التمريض، إلى جانب إلزامهم بتقديم صحيفة حالة جنائية حديثة، لافتًا إلى أن التطبيق يقوم على مبادئ وقيم الصبر، الرحمة، الأمانة، المهنية، المسئولية، واحترام الخصوصية.

 

تقدم "حكيمة" خدماتها على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع يمصر كمحطة أولي للعالم العربى، و تعمل طبقاً لمعايير الجودة و مكافحة العدوي العالمية. وأضاف بكر، أن «حكيمة» تقدم جميع الخدمات المتنوعة ابتداءً من مساعدي التمريض الذين ينحصر دورهم على الرعاية الشخصية لكبار السن، مروراً بخدمات التمريض التي يقدمها طاقم التمريض كالحقن العضلي ، الوريدي ، غيار الجروح، وغيرها، وصولًا إلى الرعاية المتميزة للحالات الحرجة بعد الإفاقة والخروج من غرفة العناية المركزة.

 

ومن جانبها أشارت مدير برنامج التمريض بـ«حكيمة» سحر إبراهيم، إلى أنه يتم تدريب مقدمي الخدمة على التعامل الإنساني والطبي على أعلى المستويات، من خلال نخبة من الأطباء ممن لديهم خبرات في مجالي الطب البشري والنفسي.

وأوضحت سحر، أنه على الرغم من إطلاق التطبيق منذ عدة أشهر فقط، إلا أنه استطاع أن يحقق رواجاً كبيراً، ليتم تحميله من قبل أكثر من 16 ألف مستخدم، لكونه حلاً ذكي لتوصيل الخدمة الطبية لمحتاجيها في أسرع وقت، نظراً لسهوله أستخدامه وتحميله على الهواتف المحموله في لحظات

للمرة الأولي.. تقديم الرعاية التمريضية للمرضي عبر الهواتف المحمولة
للمرة الأولي.. تقديم الرعاية التمريضية للمرضي عبر الهواتف المحمولة

تعليقات Facebook