ads
ads

خدمات

عاجل| "ثورة امهات مصر" تحذر الوزارة من حرب معلوماتية وتطالب بإنقاذ التعليم

الثلاثاء 24/أبريل/2018 - 12:39 م
السبورة
 
 أصدرت "حملة ثورة امهات مصر" بيانا، علي صفحتها علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تستنكرفيه  ما يحدث من بلبلة و اثارة للرأى العام  من تضارب تصريحات و بث شائعات و لغط دائر بين جميع فئات المجتمع المصرى حول قضية تطوير التعليم و عدم وضوح الخطط بشكل كامل و واضح و صريح .

 

و افتقرت وزارة التربية و التعليم لمبدأ الشفافية و المصارحة و الوضوح فى توفير المعلومات للراى العام وفقا لما نص علية الدستور و القانون .

 

لذا توجه ثورة امهات مصر  وزارة التربية و التعليم  بتحمل مسؤوليتها تجاه الوطن و ابنائه المواطنين و ان عليها ان تتبع فى سياستها الحوكمة الرشيدة و ان تشرك المجتمع بالصورة و الشكل الذى يليق بمصر فى ان يتحمل المجتمع مسؤوليته مع الوزارة كتف بكتف من اجل انقاذ التعليم المصرى اساس نهوض الوطن .

 

و تحذر ثورة امهات مصر من الوضع العام القائم حاليا و تصفه بالحرب المعلوماتية الطاحنة التى تهدد و بشكل واضح و صريح كل خطط التطوير المستقبلية بفقد ثقة المجتمع نحو التطوير .

 

و بناءا عليه نطالب الوزارة بالاعلان عن حوار مجتمعى فى القريب العاجل تطرح فيه كل تفاصيل التطوير القادم و فتح مجالات عدة للحوار عليه و ايجاد حلول لجميع التحديات و المخاوف التى تواجه خطط التطوير .

 

 

أصدرت "حملة ثورة امهات مصر" بيانا، علي صفحتها علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تستنكرفيه  ما يحدث من بلبلة و اثارة للرأى العام  من تضارب تصريحات و بث شائعات و لغط دائر بين جميع فئات المجتمع المصرى حول قضية تطوير التعليم و عدم وضوح الخطط بشكل كامل و واضح و صريح .

 

و افتقرت وزارة التربية و التعليم لمبدأ الشفافية و المصارحة و الوضوح فى توفير المعلومات للراى العام وفقا لما نص علية الدستور و القانون .

 

لذا توجه ثورة امهات مصر  وزارة التربية و التعليم  بتحمل مسؤوليتها تجاه الوطن و ابنائه المواطنين و ان عليها ان تتبع فى سياستها الحوكمة الرشيدة و ان تشرك المجتمع بالصورة و الشكل الذى يليق بمصر فى ان يتحمل المجتمع مسؤوليته مع الوزارة كتف بكتف من اجل انقاذ التعليم المصرى اساس نهوض الوطن .

 

و تحذر ثورة امهات مصر من الوضع العام القائم حاليا و تصفه بالحرب المعلوماتية الطاحنة التى تهدد و بشكل واضح و صريح كل خطط التطوير المستقبلية بفقد ثقة المجتمع نحو التطوير .

 

و بناءا عليه نطالب الوزارة بالاعلان عن حوار مجتمعى فى القريب العاجل تطرح فيه كل تفاصيل التطوير القادم و فتح مجالات عدة للحوار عليه و ايجاد حلول لجميع التحديات و المخاوف التى تواجه خطط التطوير .

تعليقات Facebook