الثلاثاء 06 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
اخبار بلدنا

"الصحة" تكشف الإجراءات الإحترازية لحماية الأطفال من الأمراض المعدية خلال الدراسة

الأربعاء 16/نوفمبر/2022 - 01:30 م
السبورة
  • "الصحة" تكشف الإجراءات الإحترازية لحماية الأطفال من الأمراض المعدية خلال الدراسة

كشفت وزارة الصحة والسكان عن مجموعة من الإجراءات الاحترازية التى يجب اتخاذها لحماية الأطفال خلال فترة المدارس من الأمراض المعدية، التى تنشط فى هذا التوقيت من العام، وتتضمن:

1- الالتزام بالتباعد الاجتماعى.
2- الحفاظ على نظافة اليدين.
3- الحرص علي تهوية الفصول جيدا.

 

"الصحة" تكشف الإجراءات الإحترازية لحماية الأطفال من الأمراض المعدية خلال الدراسة


وكانت وزارة الصحة والسكان كشفت عن أعراض الإصابة بالأمراض التنفسية عند الأطفال والتى تمثلت في: 

1- الرشح بنسبة 9%. 
2- إسهال وقىء بنسبة 6%. 
3- احتقان الحلق بنسبة 3%.

 

"الصحة" تكشف الإجراءات الإحترازية لحماية الأطفال من الأمراض المعدية خلال الدراسة

 

وطالبت وزارة الصحة والسكان المواطنين باستشارة الطبيب عند ظهور هذه الأعراض مع عزل الطفل وإعطائه الدواء المناسب حتى تمام الشفاء.

 

"الصحة" تكشف الإجراءات الإحترازية لحماية الأطفال من الأمراض المعدية خلال الدراسة



وحذرت وزارة الصحة والسكان من استخدام المضادات الحيوية بدون استشارة الطبيب ونصحت بضرورة عدم التعرض  للبرد، مع تناول غذاء صحى لكى يساهم في وفع الحالة المناعية للطفل.

 

"الصحة" تكشف الإجراءات الإحترازية لحماية الأطفال من الأمراض المعدية خلال الدراسة


وقالت وزارة الصحة والسكان إن لقاح الإنفلونزا متوفر في فروع المصل واللقاح، ويمكن للأطفال ممن هم أكبر من 6 شهور الحصول عليه، كما يمكن للأطفال من عمر 12 إلى 18 عاما الحصول على لقاح كورونا عن طريق التسجيل عبر الموقع الإلكترونى للقاح.

 

وزير التعليم يبحث سبل التعاون مع المؤسسة السكرية لذكاء ورعاية الأطفال

 

وفى سياق مختلف، التقى الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، مع مجلس أمناء المؤسسة السكرية لذكاء ورعاية الأطفال، وذلك في إطار اهتمام الوزارة بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني في تنفيذ عدد من مجالات التعاون والتي من بينها تحسين اللغة العربية ومعالجة الازدواج اللغوى لدى الطلاب.


 وفي بدء الاجتماع رحب الدكتور رضا حجازي بالحضور، معربًا عن سعادته بالتعاون مع المؤسسة في تحسين اللغة العربية لدى الطلاب، مؤكدًا على اهتمام الوزارة بتعليم الطفل اللغة العربية قراءًة وكتابًة بجودة عالية، حتى يجيد تعلم العلوم والرياضيات وغيرها، لافتًا إلى أن اللغة العربية هي أم (الثقافات)، وأن الطفل في السنوات المبكرة يستطيع تعلم أكثر من لغة.


 وأشار الوزير إلى أن هناك تحدي يواجه الطلاب عندما تكون اللغة العربية هي الأم وتكون دراسة العلوم باللغة الإنجليزية فهذا تحدي صعب يقوم به الطالب.


 وتطرق الوزير إلى اهتمام الوزارة بالمعلمين، موضحًا أنه بالنسبة لمسابقة المعلمين يتم اختبار المعلمين المتقدمين اختبارات مميكنة في خمسة مكونات، أحدهم مكون اللغة العربية حيث يجب أن تكون لغة المعلم واضحة وسليمة. 


 ومن جهتها، رحبت الأستاذة سهير السكري رئيس مجلس أمناء المؤسسة السكرية لذكاء ورعاية الأطفال، مؤكدة علي ثقتها في تلقي أبنائنا الطلاب تعليم جيد في مدارسنا المصرية حاليًا، واستعداد المؤسسة السكرية علي تقديم كافة أوجه الدعم للوزارة بما يصب في مصلحة أبنائنا الطلاب.


 وأوضحت أن المؤسسة تهدف إلى إحداث طفرة فعّالة فى تنمية ذكاء أطفال مصر ومحو أميّتهم ليس فقط فى اللغة العربية الفصحى بل أيضًا فى 4 لغات أخرى هى الإنجليزية والفرنسية والصينية والهيروغليفية، وتمكينهم من الشفاء من مرض الإزدواج اللغوى، وذلك بالتحدث باللغة العربية الفصحى بطلاقة مثلها مثل اللغة العامية قبل سن السادسة، وهى فترة التعلم الفطرى التلقائى للغات، لكى نوقف آفة الأميّة من المنبع، ومن خلال هذه الطريقة يتم تعلم الأطفال الكلمات وطريقة النطق وكيفية المتابعة مع المعلمين، ونطق الجمل بالنسبة للأطفال، ويتم عرض قصة عن طريق الغناء بخمس لغات.


 وناقش الاجتماع التعاون لتدريب عدد من المشرفين والمعلمين في مدارس رياض الأطفال وإعداد حقيبة تدريبية تضمن أساليب تبسيط اللغة العربية والتعامل مع الأطفال على إجادتها بجانب اللغات الأخرى، ومعالجة الإزدواج اللغوى، وتوزيعها على معلمى رياض الأطفال.

 

حضر الاجتماع الدكتور أحمد ضاهر نائب الوزير للتطوير التكنولوجي، والدكتورة شيرين حمدي مستشار الوزير للتطوير الإداري والمشرف على الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، والأستاذ خالد عبد الحكم رئيس الإدارة المركزية للتسرب من التعليم والتعليم المجتمعي، والأستاذ مجدى الجيار مدير عام الإدارة العامة للتعليم الابتدائي، والدكتور محمد يحيى ناصف رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار، ومن مؤسسة السكرية، الأستاذة سهير السكري رئيس مجلس أمناء المؤسسة السكرية لذكاء ورعاية الأطفال ولفيف من أعضاء المجلس.