الخميس 23 مايو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار التعليم

تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية بتعليم النشء البرمجة وعلوم البيانات من خلال استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات

أخبار التعليم | تطوير مناهج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT بالتعاون بين الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتربية والتعليم

الأربعاء 01/مايو/2024 - 12:58 م
وزيرا الاتصالات وتكنولوجيا
وزيرا الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتربية والتعليم

تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بشأن تطوير مناهج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT، استقبل الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، لبحث تعزيز تعليم البرمجة وعلوم البيانات في المنظومة التعليمية. تم الاتفاق خلال الاجتماع على مراجعة وتطوير مناهج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بدءًا من الصف الرابع الابتدائي، ودمجها بالبرمجة وعلوم البيانات. كما تم التوصل إلى اتفاق بشأن تطوير وتحسين معامل الحاسب الآلي في 3000 مدرسة كمرحلة أولى، مع التنسيق للعمل على مستوى الجمهورية في المراحل اللاحقة. وتم أيضًا الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة برئاسة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني لتنفيذ الخطوات الإجرائية لتطوير المنظومة التعليمية بما يتناسب مع التوجيهات الرئاسية.

 

 

محاور العمل الرئيسية لدمج التكنولوجيا في التعليم

 

تم أيضًا خلال الاجتماع استعراض محاور العمل الرئيسية لدمج التكنولوجيا في التعليم، حيث تم تحديد عدة نقاط أساسية:

1- تطوير وتحديث المناهج التعليمية لتكون متناسبة مع مستوى كل صف دراسي، بما في ذلك تحديد نوع المناهج والآليات المستخدمة، وطرق عرض المواد التعليمية للطلاب عبر منصات تعليمية متنوعة.
2- تدريب مدرسي الحاسب الآلي واختيار أفضل الكوادر لتدريبهم، بهدف تعزيز قدراتهم في توجيه الطلاب وتعليمهم استخدام التكنولوجيا في التعلم.
3- تعزيز التعاون المشترك بين الوزارتين في تنفيذ مبادرتي "أشبال وبراعم مصر الرقمية"، والتي تهدف إلى تأهيل الطلاب وصقل مهاراتهم في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ليكونوا جزءًا من مجتمع مصر الرقمي ويكونوا مؤهلين لمواجهة متطلبات سوق العمل المستقبلي.
4- إعداد أداة تقييم تُستخدم لتحديد مستوى الطلاب المهتمين بالمبادرتين، وذلك من خلال إجراء اختبارات مسحية على مستوى الجمهورية، لتعزيز التقديم للمبادرتين وتفعيل دورهما في تطوير قدرات الطلاب.

 

 

اكتساب قواعد ومفاهيم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات


خلال اللقاء، أكد الدكتور عمرو طلعت على أهمية التعاون بين وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتربية والتعليم والتعليم الفني في تمكين الطلاب من اكتساب قواعد ومفاهيم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وأبرز الدكتور عمرو طلعت أن التحول والتطور لا يمكن تحقيقه بدون الركيزة الأساسية للتعليم، وضرورة تزويد الطلاب بالمهارات الضرورية لمواجهة متطلبات سوق العمل المستقبلي. كما أشار إلى التعاون السابق بين الوزارتين في مشروع ربط 2563 مدرسة، والذي يعكس التزام الحكومة بتحسين البنية التحتية للتعليم وتطوير المنظومة التعليمية.

 

 

إعداد أجيال متخصصة في مجالات التكنولوجيا الحديثة

 

أوضح الدكتور عمرو طلعت أن هناك العديد من مشروعات التعاون بين وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتربية والتعليم والتعليم الفني، تهدف إلى إعداد أجيال متخصصة في مجالات التكنولوجيا الحديثة. يتم ذلك من خلال تأهيل وتنمية مهارات طلاب المدارس في التخصصات الحديثة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وذلك بما يتماشى مع التطورات التكنولوجية العالمية. من بين المبادرات التي تنفذها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مبادرة "براعم مصر الرقمية" للطلاب من الصف الرابع إلى الصف السادس الابتدائي، ومبادرة "أشبال مصر الرقمية" للطلاب من الصف الأول الإعدادي إلى الصف الثاني الثانوي. كما أشار إلى التعاون بين الوزارتين في إنشاء مدارس "WE" للتكنولوجيا التطبيقية، التي تهدف إلى تأهيل جيل من العمالة الفنية للتنافس في سوق الاتصالات المحلي والإقليمي والدولي. وتم حتى الآن إنشاء 12 مدرسة في عدد من المحافظات، ومن المقرر إنشاء 5 مدارس جديدة خلال العام الدراسي المقبل، في إطار خطة تهدف إلى إنشاء مدرسة في كل محافظة.

 

 

تطوير العملية التعليمية لمواكبة التطورات التكنولوجية

 

أكد الدكتور رضا حجازي على أهمية تطوير العملية التعليمية لمواكبة التطورات التكنولوجية، وذلك في إطار رؤية تنمية مصر المستدامة 2030. أشاد بالتعاون الوثيق بين وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفني والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في عدة مجالات ومشروعات تعليمية، بهدف تحسين العملية التعليمية. أوضح أن المعرفة أصبحت متاحة للجميع في ظل الثورة المعرفية والصناعية، وأن استخدام التكنولوجيا يجب أن يكون موازيًا للبرنامج التعليمي لتمكين الطلاب من إنتاج المعرفة. أكد على أهمية تنمية مهارات التفكير الناقد وفهم التكنولوجيا لدى الطلاب، وأشار إلى أن المناهج المطورة تضمنت دمج تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في المراحل التعليمية المختلفة، وأنه تم استكمال التطوير لمناهج المرحلة الإعدادية لتكون مواكبة للتحول الرقمي.

 

 

حضر الاجتماع مجموعة من الشخصيات البارزة من جانب وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بما في ذلك المهندسة شيرين الجندي، مساعدة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للاستراتيجية والتنفيذ، والدكتورة هدى بركة، مستشارة الوزير لتنمية المهارات التكنولوجية، والدكتورة هبة صالح، رئيسة معهد تكنولوجيا المعلومات، واللواء إيهاب صادق، مستشار الوزير لشؤون العلاقات العامة، والأستاذ محمد حنفي، مستشار الوزير للإعلام، والدكتور المعتز بالله طه، المشرف على قطاع مكتب الوزير. ومن جانب وزارة التربية والتعليم، حضر الدكتور أكرم حسن، رئيس الإدارة المركزية لتطوير المناهج، والأستاذ شادي زلطة، المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للوزارة، والأستاذة عبير حامد، مدير عام تنمية مادة الكمبيوتر التعليمي.