الخميس 20 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار التعليم

نظام التقديرات بالألوان

بعد مطالبات بإلغاء نظام التقديرات بالألوان للصف السادس الابتدائي حتى المرحلة الثانوية.. خبير تربوي يجيب

السبت 25/مايو/2024 - 04:59 م
 إلغاء نظام التقديرات
إلغاء نظام التقديرات بالألوان

تداولت مطالبات لأولياء الأمور حول إلغاء نظام التقديرات بالألوان بداية من الصف السادس الابتدائي نظرًا لتأثيرها على نفسية الطالب في هذا السن، مطالبين بعودة نظام الدرجات القديم من جديد.

علق الدكتور تامر شوقي الخبير التربوي على نظام التقديرات بالألوان حيث قال إنه يرى تحفظًا على استخدام نظام التقديرات بالألوان في النتائج، فبالرغم من بعض فوائده النفسية للأطفال، إلا من الأفضل تطبيقه على الصفوف الثلاثة الأولى في المرحلة الابتدائية لأنها لا تتضمن امتحانات حقيقية.

 الاعتماد على نظام الدرجات في المراحل التعليمية الأتية 

وأضاف شوقي خلال جروب “حوار مجتمعي” أن من الضروري الاعتماد على نظام الدرجات من الصف الرابع الابتدائي وحتى المرحلة الثانوية لعدة أسباب منها:

  • تأهيل الطلاب للتعامل مع نظام الدرجات في المستقبل (في حال استمرار هذا النظام).
     
  • اللون الواحد يشمل درجات متنوعة دون تحديد دقيق لمستوى الطالب ضمن فئة لونه (منخفضة، متوسطة، أو مرتفعة).
     
  • الدرجات توفر مستوى أعلى من الشفافية عند تحديد الأوائل أو عند القبول في مراحل تعليمية أعلى.
     
  • ولي الأمر يحتاج إلى معرفة درجة ابنه بدقة في كل مادة لتحديد المواد التي يتفوق فيها أو تلك التي يحتاج إلى تحسين فيها، مما يساعده في معالجة نقاط الضعف بناءً على درجاته.

مطالبات بإلغاء تقديرات الطالب بالألوان 

وجاءت تعليقات ولي الأمر حول هذا نصًا:"  ترتيب أوائل الصف السادس الابتدائي؟ بعض المدارس أعلنت عن ذلك، هل بعد كل ما مر به معظم الطلاب، وكنا نطالب بالدرجات بدلًا من التقديرات، ومع الكم الكبير من المنهج والضغط الشديد على الصفوف الابتدائية".

تابعت ولية  الأمر: “لم يتحسن الوضع بل ازداد صعوبة، وخصوصًا الصف السادس الذي يدرس منهج الصف الثاني الإعدادي؟ هذا الصف يعتبر الدفعة التي بدأت خلال جائحة كورونا ولم تذهب للمدارس وعانت من أصعب الظروف”.

 تقديرات الامتحانات بالألوان

واستكمل حديثها عن تقديرات الامتحانات بالألوان: “قرار ترتيب الأوائل يتسبب في جدل بين مؤيد ومعارض، لأننا نعود بذلك لإحباط الطالب أمام زملائه، وهو لا يعرف درجاته الفعلية لأن الشهادات تسلم بالألوان".

واختتمت: “ نعلم جميعًا أن اللون الأزرق أصبح معيارًا في كل بيت، وأي طالب يحصل على اللون الأخضر يشعر بالحزن هو وأهله، أو أي لون آخر، أرجو صدور قرار صريح بترتيب أوائل الصف السادس، بنعم أو لا”.