الخميس 20 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار التعليم

اتجاهات عمل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في ضوء الخطة الاستراتيجية

وزير التربية والتعليم يشهد حلقة نقاشية بعنوان "مشاركة الخبرات والأفكار"

الأحد 26/مايو/2024 - 06:23 م
وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم يشهد حلقة نقاشية بعنوان "مشاركة الخبرا

أخبار التعليم.. حضر وزير التربية والتعليم الدكتور رضا حجازي، اليوم الأحد، حلقة نقاشية تحت عنوان "مشاركة الخبرات والأفكار بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركاء التنمية"، وذلك ضمن فعاليات مؤتمر "اتجاهات عمل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في ضوء الخطة الاستراتيجية".

 

أُدارت الجلسة من قبل الدكتورة أميرة كاظم، مسؤولة أولى في قطاع التعليم بالبنك الدولي، وشهدت مشاركة عدد من المتحدثين من بينهم الدكتور أكرم حسن، رئيس الإدارة المركزية لتطوير المناهج، والدكتورة هالة عبد السلام، رئيسة الإدارة المركزية للتعليم العام، والدكتور عمر بوصيلة، رئيس الإدارة المركزية للتعليم الفني.

استعراض إنجازات وزارة التربية والتعليم

تم خلال الجلسة استعراض إنجازات وزارة التربية والتعليم في تطوير مناهج المرحلة الإعدادية ومعالجة الفجوات التعليمية الناتجة عن جائحة كورونا، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الأولويات المستقبلية مثل تحسين مهارات الطلاب واستخدام التكنولوجيا في التعليم.

كما تم التركيز على أهمية دعم التعليم العام والتعليم الفني، وتعزيز الشمولية وريادة الأعمال داخل المناهج التعليمية. وقد تم تسليط الضوء أيضًا على التحديات التي تواجه الوزارة مثل زيادة الكثافة في الفصول وعجز المعلمين.

هذه الجلسة تمثل منبرًا هامًا للتعاون وتبادل الخبرات بين الوزارة وشركائها من أجل تطوير التعليم وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

 

الدكتورة هالة عبد السلام أكدت أهمية توفير فرص التدريب المستمر للمعلمين، خاصة في مجال رياض الأطفال، وتعزيز نظام الجودة وتوسيع نطاق التعليم الفني. وأوضح الدكتور عمرو بوصيلة أن هناك تغيرًا إيجابيًا في الصورة الذهنية حول التعليم الفني، مع ارتفاع نسبة الطلاب الذين يتقدمون للالتحاق به، وتحسن ترتيب مصر في مؤشر المعرفة المصري والمؤشر الفرعي للتعليم الفني والتقني.

وفيما يتعلق بالتحديات، أشار إلى الحاجة إلى تحسين تأهيل الخريجين من التعليم الفني ليتناسبوا مع متطلبات سوق العمل، وتعزيز التعلم المبني على العمل، وتعزيز قدرات الطلاب في اللغات الأوروبية، وتحفيز القطاع الخاص على الاستثمار في التعليم الفني.

 

من جانبه، أثنى جوانج تشول وانج، رئيس قسم سياسات التعليم بمنظمة اليونسكو، على تطورات التعليم في مصر وتحدياته، وأشاد بجهود مصر في مجال الشمولية والتعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة، وتعزيز الحوكمة والحوار المجتمعي، وتعزيز التحول الرقمي.

وفي الختام، شدد شيراز شاكرا، رئيس قسم التعليم بمنظمة اليونيسف، على أهمية الشراكات في تطوير التعليم، وأشاد بتحسينات التعليم في مصر ونتائج التقييمات الدولية للطلاب.

 

وأشار رئيس قسم التعليم بمنظمة اليونيسف إلى تعاون المنظمة مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لتحسين مهارات الطلاب وتحقيق الشمولية بطريقة فعالة، وتوفير بيانات جديدة للآباء لمساندة أبنائهم في التعلم، بالإضافة إلى دعم المعلمين وتطوير التخطيط الاستراتيجي للوزارة ليشمل كافة المحافظات.

وأكدت أليس بيرسلين، قائد فريق التنمية البشرية والنمو الشامل لبعثة الاتحاد الأوروبي، أهمية التعاون مع مصر، وخاصة مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، من خلال برنامج (اراسماس) وبرامج أخرى في مجال التعليم الفني، مشيرة إلى أن الهدف من هذه الشراكة هو دعم جودة التعليم القائم على المهارات وتطوير المناهج.

وقد استعرضت الأستاذة رضوى عبد الرؤوف، نائب رئيس المشروع بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ)، إنجازات المنظمة في مجال التعليم الفني وسوق العمل، مؤكدة على اهتمام المنظمة بتحقيق استراتيجيات التعليم الفني على المستوى القومي وإنشاء جهة اعتماد جودة المدارس ودعم الكوادر العاملة.

في الختام، أكد الحضور على أهمية دعم تحسين جودة رياض الأطفال، وتطوير المناهج، والتنمية المهنية للمعلمين وموجهي الإدارات والمديريات التعليمية، بالإضافة إلى الاهتمام بالتقييمات الدولية واستخدام التكنولوجيا في تطوير التعليم.