الإثنين 17 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار التعليم

وزير التربية والتعليم

وزير التربية والتعليم يستعرض جهود الوزارة ورحلة تطوير الخطة الاستراتيجية

الأحد 26/مايو/2024 - 04:54 م
وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم

قال وزير التربية والتعليم الدكتور رضا  حجازي اليوم إن تطوير التعليم أصبح ضرورة حتمية في ظل التحول الرقمي والتطورات التكنولوجية، لافتًا إلى أن وزارته تضع خططًا  استراتيجية مبنية على الأدلة لمواجهة التحديات والاستفادة من الفرص المتاحة، بدعم من منظمات دولية مثل اليونسكو واليونيسف.

وأضاف وزير التربية والتعليم الدكتور حجازي خلال مؤتمر اليوم حول "اتجاهات عمل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في ضوء الخطة الاستراتيجية للتعليم" أن الوزارة قدمت تحليل شامل لقطاع التعليم خلال السنوات الثلاث الماضية، مما أسفر عن وضع خطة استراتيجية قوية تهدف إلى تحقيق التطوير المستدام وضمان مشاركة جميع شرائح المجتمع في هذه العملية.

وزير التربية والتعليم 

تصريحات وزير التربية والتعليم 

وتطرق وزير التربية والتعليم إلى التحديات التي تواجه التعليم في مصر، مثل كثافة الفصول الدراسية ونقص التكنولوجيا في المدارس، مثمنًا أن على الوزارة تحسين هذه الجوانب من خلال تطوير بنية التعليم وتوفير بيئة تعليمية تحفز على الابتكار والتطوير.

وأشار وزير التربية والتعليم خلال حديثه إلى أهمية تكامل الجهود والتعاون بين الحكومة والمجتمع المدني والقطاع الخاص لتحقيق التنمية المستدامة في مجال التعليم، وتحقيق أهداف رؤية مصر 2030 في هذا الشأن.

وزير التربية والتعليم 

الخطة الاستراتيجية للتربية والتعليم

وأكد وزير التربية والتعليم أن أعمدة بناء الخطة الاستراتيجية للتربية والتعليم والتعليم الفني تتضمن الجودة والتعبير في التنظيم وفقًا لمعايير التنافسية العالمية، والاستدامة والتعلم مدى الحياة، والتحول الرقمي والابتكار والتعلم الأخضر.

أضاف الدكتور رضا حجازي أن أولويات الخطة الاستراتيجية تشمل التنمية المستدامة المستجيبة للنوع الاجتماعي، وتتضمن حماية حقوق الطفل، وتعزيز دور المرأة ودمج ذوي الهمم، وتعزيز قدرات الموهوبين والنابغين.

وزير التربية والتعليم 

تحسين كفاءة معلمي اللغات

واستعرض الوزير برنامج المعلمين لتعزيز جودة التعليم ونشر ثقافة العلوم والتكنولوجيا وتقوية مدارس STEM، وتدريب معلمي رياض الأطفال، والتطوير المهني للمشرفين والقادة التربويين، وتحسين كفاءة معلمي اللغات.

وأشار الوزير إلى دور التكنولوجيا في التعليم، مثل مشروع المدارس المفتوحة للجميع واستخدام التكنولوجيا في الحصص الدراسية وتوطين الدورات الإلكترونية باللغة العربية.

ولفت الوزير إلى  ضرورة توفير تجهيزات صفية كافية ومواد تعليمية ذات صلة وتكنولوجيا تعليمية، ودعم تطوير الهوية الرقمية للطالب ودمج التكنولوجيا في التعليم المجتمعي.

وفيما يتعلق بالتعليم الفني، أشار الوزير إلى الدعم الدولي لتطويره، مثل منظمة GIZ والاتحاد الأوروبي ومنظمة JICA وUSAID.

 تطور شامل في نظام التعليم 

ختم الوزير حديثه بالتأكيد على أن هذه الخطة الاستراتيجية تهدف إلى تحقيق تطور شامل في نظام التعليم المصري وتحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 في مجال التعليم.

ممثل اليونيسف في مصر

 برنامج جديد لتعزيز المهارات الأساسية

جيريمي هوبكنز، ممثل اليونيسف في مصر، أعرب عن سعادته بالعمل المشترك مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في إطار برنامج جديد لتعزيز المهارات الأساسية في القراءة والكتابة والحساب، والذي نشأ كجزء من استجابتنا للتحديات التي أحدثتها جائحة كوفيد-19 في المجال التعليمي.

وأكد هوبكنز أن دعم التعلم يهدف إلى تجهيز جميع الأطفال بالمهارات الأساسية التي تمكنهم من اتخاذ القرارات واستغلال الفرص في حياتهم المستقبلية.

لقائمة بأعمال مكتب اليونسكو بالقاهرة

خطط تطوير التعليم في مصر

من جانبها، عبرت نوريا سانز، القائمة بأعمال مكتب اليونسكو بالقاهرة، عن سعادتها وفخرها بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، واليونيسف، وشركاء النجاح، مؤكدة التزام المنظمة بدعم خطط تطوير التعليم في مصر. 

وأكدت استمرار دعم اليونسكو لتحقيق مستقبل أفضل من خلال التعاون مع الحكومة المصرية وتوفير تعليم جيد للجميع.

كبير المتخصصين في الشراكة العالمية للتعليم

إشادة بجهود وزارة التربية والتعليم

من جهته، أكد الدكتور طارق خان، كبير المتخصصين في الشراكة العالمية للتعليم، أن الشراكة تسعى إلى إحداث تحول في التعليم من خلال ابتكار أفكار جديدة، وأشاد بجهود وزارة التربية والتعليم في مصر وقدرتها على تحليل قطاع التعليم بشكل شامل.

ويأتي ذلك خلال عقد  مؤتمرًا حول "اتجاهات عمل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في ضوء الخطة الاستراتيجية للتعليم"، بالتعاون مع منظمتي اليونسكو واليونيسف والشراكة العالمية للتعليم "GPE".

وفي بداية الحدث، قدم الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الشكر لمنظمات اليونسكو واليونيسف والشراكة العالمية للتعليم "GPE" على دعمهم المستمر والمشاركة الفعالة في إنجازات الوزارة بالتعاون مع شركاء التنمية والشراكة العالمية للتعليم، مشيرًا إلى أهمية التعاون الدولي في تحقيق أهداف التعليم في مصر.