الثلاثاء 06 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
مدارس

أولياء الأمور يشكون من انخفاض نسبة النجاح

المادة بـ 1000 جنيه للدور الثانى فى مدرسة جمال عبدالناصر بالدقى

السبت 18/يونيو/2022 - 12:15 م
إدارة الدقى التعليمية
إدارة الدقى التعليمية

شكا أولياء أمور مدرسة جمال عبدالناصر الثانوية التجريبى، بإدارة الدقى، بمديرية التربية والتعليم بالجيزة، من سوء نتائج الدور الأول لطلاب الصف الاول الثانوى العام، للعام الدراسى 2021-2022.

 

أولياء الأمور يشكون من انخفاض نسبة النجاح


وقال أولياء الأمور إن المدرسة بها ما يقرب من 200 طالب فى الصف الاول الثانوى، نجح منهم 30 طالبا فقط، اى ما يعادل نسبة نجاح 15%، حيث اكد اولياء الامور انهم قاموا بالعديد من الشكاوى فى ادارة الدقى التعليمية، حيث ردت الادارة بناء على رد مدير المدرسة، بان نسبة النجاح لطلاب الصف الاول الثانوى فى المدرسة وصلت الى 60% وهذا عكس كشوف الناجحين والتى حصل موقع السبورة على نسخة منها، واوضحت الادارة انها لم تعتمد النتيجة رسميا، وان نسبة الـ 60% نجاح ابغلهم بها مدير المدرسة شفويا.

 

 

أولياء الأمور يشكون من انخفاض نسبة النجاح

 


ولم يكترث مدير المدرسة، ويدعى الحسين محمود، باولياء الامور، وواصل فى تعنته، حيث اعلن عن بدء كورس للمادة التى رسب فيها الطلاب بقيمة مالية وصلت الى 1000 جنيه.

 

أولياء الأمور يشكون من انخفاض نسبة النجاح


ويتقدم اولياء الامور بشكوى الى وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقى، بالتحقيق فى نسبة النجاح المتدنية، والتى وصلت الى 15% فقط، مع العلم بان ادارة الدقى قد ابلغت اولياء الامور بان نسبة النجاح 60%.

 

 

أولياء الأمور يشكون من انخفاض نسبة النجاح


الجدير بالذكر ان الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، قال في تصريحات له على جروب «تعليمنا الجديد»: "قد يكون من المفيد أن نرى لمحات من تقارير أداء الطلاب على مستوى الجمهورية في الصفين الأول والثاني الثانوي في الامتحانات الإلكترونية التي يتم تصحيحها دون عنصر بشري وبعدالة ودون غش".

 

الحقيقة الغائبة في نتيجة أولى وتانية ثانوي

 

وفى نفس السياق، نشرت صفحة “السبورة” تقريرا على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بعنوان الحقيقة الغائبة في نتيجة أولى وتانية ثانوي وتضمن التالي:

 

  • اللخبطة اللي حصلت في النتيجة، وشعور بعض الطلاب بالظلم، وإن فيه طلبة جايبة تقديرات عالية في الترم الأول، وجايبة تقديرات وحشة في النتيجة النهائية، سببه المدارس الثانوية في المقام الأول، للأسباب التالية:
  • فيه مدارس عددها مش قليل، عندها طلبة جايبة تقديرات ضعيفة في مواد كتيرة، لأن المدارس دي وبكل أسف، لم تلتزم بتعليمات وزارة التعليم بخصوص عمل محاضر إثبات حالة للطلبة اللي اتعرضت لمشكلات تقنية في الامتحان الإلكتروني، وكانت النتيجة إن الطالب تلاقيه جايب ضعيف في مادة هو حضرها بالترم التاني، وكان جايب فيها تقدير محترم بالترم الأول.
  • الوزارة قالت لهم لو سمحتوا أي طالب اتعرض لمشكلة تقنية اعمل له محضر علشان ياخد حقه طالما الذنب مش ذنبه، وبكل أسف ناس التزمت وناس ملتزمتش وكبرت دماغها ومعملتش محضر، فتلاقي طالب مجتهد وفي النهاية جايب ضعيف.. مش لأنه ضعيف، لا، لأن المدرسة جمعت له الترم الأول مع نتيجة المقالي مع الصفر اللي واخده في الأسئلة الإلكترونية مع إنه حضر بس اتعرض لمشكلة تقنية ملوش أي ذنب فيها.
  • فيه مدارس تانية استسهلت في طريقة جمع درجات الترم الأول مع الترم التاني (ورقي وإلكتروني)، واشتغلت عاطل على باطل ومطبقتش قواعد التجميع ومطبقتش قواعد درجات الرأفة اللي معمول بيها في حالات معينة، فتلاقي طالب واقف على كام درجة وينجح في مادة مع إنه ناجح في كل المواد بتقدير محترم.
  • ده السيناريو اللي حصل، ودفع تمنه طلاب كتير جدا، دفعوا تمنه من مجهودهم بسبب عدم مسؤولية اللي المفروض يكونوا على قدر المسؤولية.. لما رفضوا الالتزام بتعليمات الوزارة، ولما اشتغلوا من دماغهم، ولما تساهلوا مع حق طلبة فعلا مكنش ينفع ولا تستحق تسقط في مادة، أو مواد.
  • علشان كل ده.. لازم رد الاعتبار لكل طالب اتظلم بسبب عشوائية المدارس.. كل طالب ثبت حضوره الامتحان واتعرض لمشكلة تقنية ينجح وياخد درجة الإلكتروني أسوة باللي حل مع طلاب ثانوي يوم امتحان اللغة العربية، طالما المدرسة أهملت في حقه ومعملتش محضر.
  • كل طالب حضر ومعرفش يبعت إجابته ينجح طالما المدرسة أهملت في إثبات حقه.. وأكيد السيستم بيعرف مين حضر ومين فتح ومين قفل معاه ومين ومين.
  • كل طالب جايب ملحق في خمس وست مواد المفروض يعرف السبب.. ولو مظلوم يترفع الظلم عنه.. وتطبق قواعد الرأفة باحترافية، وده معمول بيه مش بنقول حاجة غير قانونية يعني مش ممكن طالب ناجح في كله بتقدير محترم وواقف على درجتين أو تلاتة في مادة علشان ينجح فيها وبرضو هيدخل دور تاني، لأن ده ضد كل قواعد الرأفة.. وفوق كل ده يتحاسب كل مسؤول تهاون وتساهل مع التعليمات اللي راحت له واتقال له اشتغل عليها، ووقف ضد مصلحة الطالب، عن تعمد أو عن جهل.
  • اللي حصل في نتيجة أولى وتانية ثانوي من المدارس لا يجب أن يمر مرور الكرام.

 

قد يهمك أيضًا:

التعليم يرد على حقيقة سحب نتيجة أولى وثانية ثانوى من المدارس

تنبيه عاجل لـ"التربية والتعليم" بشأن امتحانات طلاب الثانوية العامة يطبق غدا الأحد