الإثنين 03 أكتوبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
الجامعات

" الجمهورية " مع اوائل الثانوية داخل GUC

الجامعة الالمانية تمتلك مصانع "الممكن "...فى عالم "المستحيل "

الأربعاء 07/سبتمبر/2022 - 11:39 م
السبورة

حافظت على الريادة بـ " " لصناعة التفوق والتميز 

اياد ابوالحجاج: فخور بوجودى فى هذا الصرح التعليمى العملاق 

اشرف منصور عالم يعشق تراب مصرى ويقدم  لوطنه كل عام هدايا غير متوقعة 

اشرف منصور: جامعاتنا جامعة للنوابغ والمتفوقين  والغالى يرخص  لهم للمتفوقين 

الهوية البصرية مشروع لطلابنا وتم تعميمه بتكليف رئاسى على جميع محافظات مصر.

شكرا لجريدة "الجمهورية"   اعرق الصحف المصرية شريكنا فى دعم الاوائل 

ياسر حجازى:تنمية مهارات الطلاب هدفنا الاساسى  وتخصصاتنا العلمية تسبق عصرها بـ ١٠ سنوات

الاوائل: GUC" " منارة علمية تفوقت على الجامعات العالمية وهى حلم كل طلاب مصر 

 

استقبلت الجامعة المانية بالقاهرة أوائل الثانوية العامة اعضاء رحلة  جريدة " الجمهورية " كعادتها التى تحرص عليها على مدار 20 عاما وتزامن ذلك مع احتفالاتها بمرور 20 عامًا على إنشاء الجامعة الألمانية بالقاهرة، والتى تمثل 40% من التعليم الألمانى العابر للحدود، وتأكيدا لريادتها في رعاية المتميزين والعباقرة علميًا وتقديم منح دراسية كاملة لهم على مستوى الجمهورية،واصبحت الجامعة منارة علمية وقبلة للحالمين فى الالتحاق بوظائف فى كبرى الشركات العالمية لانها تمتلك كل مناحى المعرفة والعلم  تبحث دائما عن الجديد فى كل المجالات خاصة علوم المستقبل التى يحتاجها الوطن، بدعم كامل من  الدكتور اشرف منصور رئيس مجلس الأمناء المحب والعاشق لوطنه صانع الحلم والأمل ومالك مصانع الممكن فى عالم المستحيل  وهو ما تحقق مع طلاب الجامعة الذين وصلوا الى اعلى المناصب فى كبرى الشركات العالمية والمالية 

 

والجامعة الالمانية بالقاهرة هى اول مؤسسة تعليمية متكاملة خارج حدود ألمانيا ونموذجا فريدا ناجحا للتعليم العالى الالمانى العابر للحدود على المستوى الدولى حسب الموقع الرسمى للوزارة الفيدرالية الألمانية للتعليم العالى والبحث العلمى نظرا لدورها في اتاحة التعليم العالى الألمانى للنابهين والمتفوقين من أبناء مصر والقارة السمراء،وتمثل الجامعة الألمانية بالقاهرة  43% من مجموع الدارسين بالجامعات الألمانية خارج حدود ألمانيا  حول العالم وهى تقدم خدماتها التعليمية من خلال منظومة متكاملة تضم أساتذة من ألمانيا ومصر ومجهزة بأحدث المعامل المتطورة والتكنولوجيات والتى امتدت لتشمل مدينة للطاقة الشمسية ومجمع المصانع

وكان فى استقبالهم،الدكتور اشرف منصور رئيس مجلس الأمناء والدكتور ياسر حجازى رئيس الجامعة واياد ابوالجحاج رئيس مجلس ادارة مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر وعبدالرازق توفيق رئيس تحرير الجمهورية  وخالد صلاح الدين ورضا العراقى ومحمد الصايم نواب رئيس تحرير الجمهورية واعضاء هئية التدريس،و ايزيس الصيرفى وشيرين السلمونى، هند زكريا، واللواء ابراهيم حسن المديرالادارى 

تفقد الأوائل  خلالها معاملها ذات الطراز الفريد وكلياتها المختلفة الهندسة وتكنولوجيا  الإعلا م وكلية الهندسه وعلوم المواد،كلية الفنون والعلوم التطبيقية ،وكلية تكنولوجيا الإداره،كلية الصيدله والتكنولوجيا الحيوية ، كلية الدراسات العليا والبحوث والحقوق

قال اياد ابو الحجاج رئيس مجلس إدارة دار التحرير للطبع والنشر، إياد ابو الحجاج رئيس مجلس إدارة "دار التحرير للطبع والنشر" ان المؤسسة أخذت على عاتقها منذ 60عامًا تكريم اوائل طلاب الثانوية العامة وذلك حرصا من "الجمهورية "على دورها تجاه المجتمع فى التنمية وزيادة الوعي للطلاب من خلال رحلات  داخلية للمصانع والمناطق الأثرية المختلفة، كما تستعد الجمهورية هذا العام للسفر لرحلة أوائل الثانوية العامة  خارج مصر والتى ساهمت فيها الجامعة الالمانية خلال السنوات الماضية 

واشار ابو الحجاج الى دور الجامعة الألمانية فى تكوين شخصية الطالب من خلال مناهج وطرق تدريس، مؤكدًا على ان الالمانية من افضل الجامعات فى مصر،وتساهم فى بناء شخصية الطلاب وخلق حالة من الحب والتواصل بين إدارة الجامعة والطلاب.

اياد ابوالحجاج رئيس مجلس ادارة مؤسسة دار التحرير 

أشاد ابو الحجاج بمستوى التعليم الألمانى  الذى تقدمه الجامعة فى برامجها  الدراسية فى كلياتها  المختلفة، والإقبال الكبير على الالتحاق بها يؤكد سمعتها وتاريخها العريق وسط الجامعات العالمية العملاقة، وما يؤكد أنها جامعة عريقة حيث أنشئت منذ 20 عامًا فى مصر ولكنها على أرض الواقع كانها تجاوزت 200 سنة فى مصر 

اضاف ابوالحجاج ان الجامعة الالمانية لاتقتصر على المستوي العلمي فقط وانما تعمل على تكوين شخصية الطالب وزرع الولاء والانتماء لبلده داخله وهى  مدرسة الحياة للتربية والتعليم فقد حققت نقله نوعيه في فى منظومة التعليم العالي 

  أكد عبد الرازق توفيق رئيس تحرير جريدة الجمهورية على حرص مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر تنظم رحلة الاوائل للعام 60 على التوالي بالرغم من الظروف العالمية والتحديات الاقتصادية، مضيفًا ان الجريدة تقدم خدمة تعليمية متميزة من خلال الجمهورية التعليمى الذى يمثل 25% من مساحة جريدة الجمهورية خلال فترة الدراسة رغم التحديات التى تواجه الصحف وارتفاع اسعار الطبع، ومازالت تقدم الخدمة التعليمية بسعر رمزى للطلاب.

عبدالرازق توفيق رئيس تحرير جريدة الجمهورية 

وأعرب  توفيق عن سعادته بالاحتفالية التى تقيمها الجامعة الألمانية لأوائل الثانوية العامة وأولياء الأمور التى تتزامن مع احتفالاتها بمرور 20 عاما على تأسيسها  وعن تحديات وصعوبات النظام الجديد للتعليم، موجهًا الشكر للدكتور أشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة بالقاهرة  ود.ياسر حجازى رئيس الجامعة الألمانية على حسن رعاية الأوائل من الطلاب،وتواصل الإدارة من خلال تجارب الاوائل، مؤكدا ان سمعة وتميز الجامعة استطاعت من خلاله ان تخلق حالة من الثقة والاقبال عليها نتيجة التلاحم والجهد بين الادارة واعضاء هيئة التدريس بعيدا عن الجزر المنعزلة

ونصح " توفيق " الطلاب بالتدقق جيدًا قبل اختيار الكلية أو التخصص الذى يرغب الدراسة فيه،لان هناك اكثر من 850 مهنة سوف تتعرض للاختفاء خلال السنوات القادمة، وان كليات القمة غير مواكبة لاحتياجات سوق العمل المحلى والدولى

رحب الدكتور اشرف منصور رئيس مجلس الأمناء بالأوائل مؤكدا على حرص الجامعة على دعم النابغين والأوائل وضم جميع  أبناء  الوطن  وتضع ذلك في مقدمة أولوياتها بتقديمها منح دراسية كاملة لأوائل الثانوية العامة على مستوى الجمهورية كما أنها لم تكتف بذلك فهي تقدم برامج منح اخرى للطلاب المتفوقين ومنح للشهادات المعادلة، الهدف من ذلك تنمية شباب مصر من أجل مصر،  ايمانًا منها أن التنمية الحقيقية تبدأ بالفرد، ولذا نبحث عن الطلاب القادرين على البناء والتعمير، وغايتنا إعدادهم لإستيعاب التعليم االالمانى القائم على البحث العلمي  والتعليم والتعلم  منذ التحاقهم بالدرسة وحتى تخرجهم، مشيرا  إلى أن  المرحلة الجامعية تمثل نقطة إنطلاق لرحلة تحقيق الذات والتنمية الاجتماعية، فالجامعة لديها اليات متميزة وتخصصات تكنولوجية دولية متفردة لتمكين وتأهيل الشباب لإنجاح وتطوير المنظومة  البحثية  العلمية فى مصر والشرق الأوسط 

د.اشرف منصور رئيس مجلس امناء الجامعة الالمانية 

اضاف الدكتور اشرف منصور خلال الاحتفالية التى نظمتها الجامعة لتكريم الأوائل وتسليمهم  وثيقة المنحة الدراسية المخصصة ، ان جامعاتنا هى  جامعة للنوابغ والمتفوقين ونوفر لهم كل الامكانيات والغالى يرخص  لهم ولانبخل عليهم بتوفير كافة الامكانيات المادية والبشرية، لأننا هدفنا الأول والأخير المساهمة فى بناء الوطن الذى يشهد نهضة كبيرة وغير مسبوقة فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى وعلينا جميعا ان نكون على قدر المسئولية للمساهمة فى هذا الحلم الذى  تحول الى واقع نعيشه،  والانجازات حاليا  تسابق احداثيات جوجل 

اشار الى ان الجامعة حريصة على تأهيل خريجيها بعلوم المستقبل ومنذ تأسيسها عام 2003 كانت رقمية وهى تعمل على ترسيخ مبدأ الاتاحة للجميع، وكل عام يتحقق الحلم ويكبر بمساهمة الجميع داخل جدران الجامعة من عمداء واعضاء هئية التدريس المتميزين الداعميين للابداع والمبدعين 

وقال للمتفوقين أن الإيمان بالمستقبل وتمكين الشباب يجب أن نشارك فيه لتطوير المنظومة التعليمية والتربوية  ووجه حديثه لهم" مشكلتكم انكم وضعتم فى برواز وشهرة وفخورين بكم ولكن عليكم بعدم الغرور  لانكم مازلتم فى بداية الطريق.

أوضح أن احتفال الجامعه بالاوائل من النابغين هو رقم 19 وهناك تخصصات تبنى اوطان ويوجد ٥٧٦ منحة كلية من عام ٢٠٠٣ ومتوسط الدرجات ٩٥٪ للقبول على مدار هذه الفترة، مشيرا إلى أن التفوق لا يأت من فراغ فالأسرة لها دور حيوى فى دعم تفوق أبنائها ومدى أهمية هذا الدور فى بناء مصر المستقبل  والجامعة تعمل على استكمال مسيرة التفوق بغض النظر عن الخلفية الاجتماعية فالالمانية تمثل ٤٣٪ من التعليم الألمانى خارج حدود المانيا وتوفر الجامعة فرص السفر والاحتكاك للدراسة فى ألمانيا للطلبة فى فرع الجامعة ببرلين.

اكد على جهود الجامعه المتواصلة لتأهيل الخريجين للعمل بالخارج وتم توقيع اتفاقية المهندسين بولاية بادن فورتمبرج والجامعة الألمانية فى القاهره وهى اتفاقية غير مسبوقة ونقيب المهندسين عضو مجلس أمناء الجامعة الألمانية الدولية كما أنها تعتبر مزيج للخبرة الألمانية والمصرية فى التعليم والبحث العلمي داخل الجامعة.

 

قال إن مشاريع الطلاب لها تأثير قوى وإيجابي ليس داخل الجامعه فقط. ولكن على مستوى مصر كلها مثل مشروع الهوية البصرية التى كانت فى الأصل مشروع لطلاب كلية الفنون والعلوم التطبيقية والذى تم تعميمه بتكليف رئاسى على جميع محافظات مصر.

واكد منصور أن الجامعة  الألمانية كانت حلم بعد حصوله على الدكتوراه لذلك حرصت الجامعة علي توفير الحياة المعتدلة السوية للطلبة فهناك نشاط رياضى داخل الجامعة واحترم لفلسفة الالتزام بالحياد الديني والسياسي والمساواة وعدم التميز 

واوضح أن التنوع الاقتصادي في مصر تتبعه حاجة سوق العمل المدربة لذلك صممت مناهج الجامعة الألمانية بالقاهرة لتشمل تخصصات متعددة تبني اوطان مثل الهندسة والصيدلة والتصميم والدراسات القانونية.

واضاف  أن الجامعة اتاحت الفرصة للمتفوق ليبدأ طريقة الي سوق العمل الذى يشكو من عدم وجود متخصصين وليس لبطالة  لا يجدون فرص عمل فيوجد تخصصات جديدة داخل الجامعة مثل الذكاء الاصطناعي وامن المعلومات والجرافيك والتكنولوجيا الحيوية والتصميم وتكنولوجيا الهندسة

قال، ان جريدة "الجمهورية"  من اعرق الصحف واسسها الرئيس جمال عبدالناصر وهى شريك لنا فى دعم أوائل الثانوية العامة كل عام ونعتز بذلك 

 

ومن جانبه قال الدكتور ياسر حجازي رئيس الجامعة الالمانية بالقاهرة انه فخور باللقاء السنوي لاوائل الثانوية العامة مطالبا الطلاب بضرورة اختيار التخصص الذي يناسب قدراتهم والكلية التي يرغبون في الدراسة بها فهناك تخصصات معينة تكمل بعضها البعض.

واشار الي ان تقييم الانسان  يتم عن طريق حجم معرفته  ودور الجامعة الاساسي  هو ان يحصل الطالب علي المعرفة والمهارات ويكون لك اضافة ويجب ان تختار بناء علي ميولك الشخصية في الفترة القادمة.

د ياسر حجازى رئيس الجامعة الالمانية 

واكد ان الجامعة الالمانية مميزة ومتطورة ودائما سباقة في علومها الدراسية مثل علوم المسقبل فتجدها سباقة جميع الجماعات بـ ١٠ سنوات علي الاقل ، كما انه يوجد لدينا اساتذة نفخر بهم مشهورين بامكانياتهم في التدريس وتميز الدكتور في الالمانية يأتي من خلال تكوينه لمجموعات من الطلاب  خلال العام الدراسي كي ينمي من مهاراتهم التي لايعلمون حجمها كما انهم دائموا التواصل المباشر مع الطلاب.

واضاف ان الطالب شريك اساسي في العملية التعليمية من اول يوم وهدفنا الارتقاء ببلدنا واذا كانت رغبتك هي الجامعة الالمانية فاهلا بك وستجد كل التوقعات في اي فرع فالجامعة مبنية علي اسس علمية ونحن احد شركاء منظومة التعليم الألماني.

الاوائل 

 

اشاد اوائل الجمهورية بالتطور المذهل الذى شهدته الجامعة فى نقل التكنولوجيا العالمية  قائلين انها جامعة ابدعت فأذهلت الجميع، واختار ما يقرب من35 % منهم كلياتها للالتحاق بها، مؤكدين ان الالتحاق بالجامعة شرف لنا وكان بمثابة حلم لنا لأنها منارة علمية تنافس الجامعات العالمية 

 

 

عبر الطالب مهند محمد شعبان الرابع مكرر أدبى على مستوى الجمهورية عن سعادته لتكريم الجامعة الالمانية له وقال ان مكتب التنسيق رشحه للالتحاق بكلية اقتصاد وعلوم سياسية جامعة القاهرة والتى كان يحلم بها منذ قرر ان يلتحق بالشعبة الأدبية فى الصف الثالث الثانوى،وعند زيارته للجامعة الالمانية فى مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة كان سعيد ومبسوط لانه اول مرة يشاهد العاصمة التى تقع بداخلها الحرم الجامعى وأن بها تخصصات متنوعة وجديدة للشعبة العلوم ورياضة،وانه لم يحسم أمره حتى الان فى عرض المنحة ،وأشاد الطالب وأولياء الأمور بما يحدث فى المدينة الذكية والأبراج التى تطل عليها الجامعة واعتبروها طفرة حقيقية على أرض مصرية وأنها سوف تكون اجمل مدينة فى مصر والدراسة فيها  ستكون ممتعة وفريدة من نوعها لأن عدد الجامعات الدولية فيها كثير مثل الكندية والأوروبية ومدينة المعرفة،واضاف مهند ان الجامعة الالمانية ليست مجهولة بالنسبة له لان ابنة عمته تدرس فيها بمصر.

 

وتحدث أحمد سمير عبد العزيز من القاهرة  السادس مكرر أدبى  عن قبوله فى كلية الالسن جامعة عين شمس وانه مبسوط لتكريم الالمانية له ووجه الشكر لجريدة الجمهورية على تنظيم الرحلة لأوائل الطلاب، واضاف انه يحب اللغات  لذلك قرر الدخول لكلية الألسن لتعلم لغات جديدة والتي تلبي فرص العمل المحلية والدولية وأن هويته القراءة منذ تعلم القراءة.

 

بينما قال ولي أمر الطالب أحمد عبد المجيد جاد الأول على الجمهورية من طلاب ذوي الهمم والحاصل على ٣٩٦ درجة ان مكتب التنسيق رشحه نجله للالتحاق بكلية الصيدلة جامعة كفر الشيخ وعبر عن سعادته بدخول نجله بكلية الصيدلة.

 

واضاف ان الجامعة الألمانية قدمت له منحة للدراسة بها ويتمنى للالتحاق بكلية الصيدلة فيها لو هناك نظام الدمج نظر لظروف نجله الصحية وعرضت عليه عدة جامعات الكندية وزويل منح دراسية كاملة فيها وأنه يفضل الدراسة فى الالمانية لانها اسم وتاريخ.

 

وأكدت الطالبة بسملة محروس رشاد الخامس ادبي الحاصلة على ٣٨١ على ترشيح مكتب التنسيق لها للالتحاق بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة وأنها اختارت المنحة للدراسة فى الجامعة الالمانية بعدما تشاورت  مع والديها وحبا فى اللغة الالمانية وعبرت عن فرحتها لزيادة الجامعة التى مقرها بالعاصمة الإدارية الجديدة التى شاهدت روعتها من خلال المرور عليها ورؤية مسجد الفتاح العليم والابراج ناطحات السحاب  كأنها قطعة من أوروبا ونموذج لتعليم المانى على ارض مصرية.

 

وقالت الطالبة اميرة خالد صالح الثالث على الشعبة العلمية ان مكتب التنسيق رشحها للدراسة فى كلية طب طنطا وأنها كانت تتمنى دراسة الطب فى الجامعة الالمانية ولكنها فوجئت بعدم وجود كلية الطب البشرى فيها وانها تتمنى ان تدرس الطب فى المانيا لو أتيحت الفرصة لها وطلبت ان تساعدها الجامعة لو يمكن سفرها لدراسة الطب فى برلين. 

 

بينما تمنى الطالب عمر مختار صقر أوائل علمى رياضة مدارس للمتفوقين ان يدرس فى الالمانية ويحقق حلمه فى الالتحاق بها لانها جامعة دولية متميزة فى مصر وأن مرحلة التنسيق الخاصة بالمتفوقين بعد الانتهاء من المرحلة الثالثة وأنه سوف يفكر فى الهندسة بالألمانية.

 

وأضافت مريم حسن عبد المنعم الثانية شعبة الرياضيات  على مستوى الجمهورية ان التنسيق  رشحها لكلية هندسة القاهرة ولكنها قررت ان تسجل للدراسة فى الجامعة الالمانية بعد ان قرات عنها وتعرفت على نظام الدراسة فيها وشروط القبول ومميزات شهاداتها الدولية تاريخها العلمي الذى تتميز به بين الجامعات فى مصر.

 

وقالت ندا محمود عبد المولى الرابع مكرر فى شعبة الرياضيات انها ترغب فى الدراسة بالجامعة الالمانية وانها سوف تحدد مصيرها بعد التعرف على الكليات المتاحة أمامها والمنح التى تقدمها لها الجامعة،وان مكتب التنسيق رشحها لكلية الهندسة جامعة القاهرة وانها تتمنى دراسة الهندسة فى الالمانية والسفر الى الخارج التعليم والدراسة .

 

بينما قالت سوسن رانى سراج الدين من المنصورة الرابع مكرر ان التنسيق رشحها لدخول كلية التربية جامعة المنصورة وأنها مازالت لم تحدد مصيرها فى المنحة الدراسية الألمانية رغم العروض التى جاءت لها من عدة جامعات باعتبارها من الأوائل وأنها سوف تحسم موقفها بعد الزيارة وتقيم الجامعة ومعرفة الشروط الخاصة بالمنحة.

الاوائل بعد استلامهم المنح الدراسية 

أما مريم محمد احمد السادس مكرر أدبى من محافظة القليوبية قالت انها تحب اللغات ولذلك اختارت الدراسة فى كلية الألسن جامعة عين شمس وانها تتمنى ان تدرس فى الجامعة الالمانية لانها اسم كبير وشهادة التخرج للجامعة الألمانية فريدة عن غيرها بعد التخرج وتعدد فرص العمل المتاحة. 

 

ويقول الطالب عمر السيد داود من الغربية الحاصل على المركز الثانى بمجموع  ٤٠١ علمى علوم ان مكتب التنسيق رشحه للالتحاق بكلية طب جامعة طنطا وأنه كان يتمنى ان يكون فى الالمانية كلية الطب البشرى حتى يتمكن من الحصول على المنحة فى جامعة عريقة مثل الألمانية. 

 

وأضاف كيرلس خالد من سوهاج الرابع مكرر علمى علوم تم ترشيحه للدراسة فى كلية طب جامعة سوهاج إنه فوجىء بان الجامعة الألمانية ليس بها كلية للطب البشرى وعبر عن سعادته بمشاهدة العاصمة الادارية الجديدة من قرب وانها مدينة ذكية ولها مستقبل سواء للدارسين أو المترددين عليها .

 

وقال كيرلس نسيم من قنا الرابع مكرر انه اختار فى التنسيق الدراسة فى طب القصر العينى بالقاهرة لانها جامعة عريقة وانه يدرس بنظام الساعات المعتمدة لأنها  تقدم منح لأوائل ، واكد ان مقر الجامعة الألمانية من معامل وقاعات مهيأ للدراسة والتفوق بعيدا عن الضوضاء والزحام فى المدن الأخرى .

 

قال روفائيل صموئيل فايز علمى رياضة الرابع مكرر  اخترت كلية الهندسة بالجامعة الألمانية للاستفادة بعلومها فى الهندسة والمنحة المقدمة للمتفوقين وسأكون حريصا على التميز لتحقيق حلمى واستمرار المنحة.

اضاف عبد الله محمود محمد علمى رياضة الرابع من الإسكندرية أنه سعيد بتحقيق حلمه فى الالتحاق بالجامعة الألمانية وان اكون احد طلابها لانها جامعة تفتح لخريجيها اسواق العمل العالمية 

 

أوضح احمد محمد حواتر علمى رياضة الرابع من بورسعيد أنه سيلتحق بكلية الهندسة بالجامعة الألمانية بسبب رعايتها للمتفوقين وأقسامها العلمية المتميزة واستخدام احدث الوسائل التعليمية 

أعربت فريدة مؤمن المطري الشعبة الأدبية الاولى، عن سعادتها بزيارة احدى قلاع التعليم فى العالم وما شاهدته داخلها هو "خيال علمى " 

 اكد احمد حسين على علمى رياضة الرابع مواصلة التفوق إلى تحقيق حلمه فى الالتحاق بمنحة الجامعة الألمانية التى تتميز باقسامها الفريدة التى تلبى حاجة سوق العمل واهتمامها باللغات والتخصصات العلمية الحديثة.

 

وقال شاول عيسى بشكل خامس بالشعبة الأدبية ومحمود محمد حسن الشعبة الأدبية خامس مكرر وفتحي اشرف فتحي علمى رياضة الاول وعبد الرحمن خالد يوسف الزهري الثانى شعبة علمى علوم وخديجة حماد شعبان علمى علوم الثالث وسحر عبد اللطيف عبد البر علمى علوم ورحمه عبد الوهاب صالح عمر علوم الثالث، ضحي محمد على علمى علوم المركز الثاني،ومحمد امين فيصل علمى علوم الثالث مكرر،واحمد حسام محمد فرج علمى رياضة الرابع مكرر، اننا لم نتوقع وجود جامعة عالمية بهذا الحجم على ارض مصر وان تخصصاتها متفردة وهى الطريق الحقيقى لسوق العمل 

 

 

 

وفى نهاية الاحتفالية قام الدكتور اشرف منصور واياد ابوالحجاج بتكريم أوائل الجمهورية والبالغ عددهم الإجمالى  41 طالبًا (14  طالبًا شعبة علمي علوم، 16  طالبا شعبة علمي رياضة، 11  طالبا الشعبة الأدبية ) إضافة إلى عدد 2  طلاب من مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا STEMوجميعهم تنطبق عليهم معايير المنحة الكاملة المخصصة لهم طوال فترة دراستهم وحتى حصولهم على درجة البكالوريوس بكليات الجامعة السبع (الصيدلة والتكنولوجيا الحيوية - تكنولوجيا الإدارة - هندسة وتكنولوجيا المعلومات - هندسة وتكنولوجيا الأعلام - الهندسة وعلوم المواد - العلوم التطبيقية والفنون - الحقوق والدراسات القانونية) بسليمهم  وثيقة المنحة الدراسية المخصصة لهم  و تشمل المنحة المصروفات الدراسية وتكاليف الاعاشة للمغتربين والأنتقالات.