الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
اخبار بلدنا

عاجل| أول رد من الهيئة القومية للبريد بشأن تأجيل صرف معاشات شهر ديسمبر

الخميس 01/ديسمبر/2022 - 02:33 م
الهيئة القومية للبريد
الهيئة القومية للبريد
  • أول رد من الهيئة القومية للبريد بشأن تأجيل صرف معاشات شهر ديسمبر

نفت الهيئة القومية للبريد ما تردد حول تأجيل صرف معاشات شهر ديسمبر 2022 إلى الأحد المقبل، مؤكدة انتظام عمليات صرف معاشات شهر ديسمبر بجميع مكاتب البريد على مستوى الجمهورية.

 

أول رد من الهيئة القومية للبريد بشأن تأجيل صرف معاشات شهر ديسمبر

 

وقررت الهيئة القومية للبريد - في بيان اليوم الخميس - زيادة مواعيد العمل بجميع مكاتب البريد على مستوى الجمهورية لتصبح حتى السادسة مساءً، وعمل المكاتب الرئيسية يومي الجمعة والسبت، لتسهيل صرف معاشات شهر ديسمبر على المواطنين.

 

أول رد من الهيئة القومية للبريد بشأن تأجيل صرف معاشات شهر ديسمبر

 

وأوضحت الهيئة القومية للبريد، أن هناك لجنة لمتابعة انتظام صرف معاشات شهر ديسمبر بجميع مكاتب الهيئة القومية للبريد على مستوى الجمهورية للتأكد من صرف معاشات شهر ديسمبر للمواطنين على أكمل وجه وبالجودة المطلوبة وتذليل أية عقبات قد تواجه العاملين أثناء تأدية عملهم ومتابعة شكاوى المواطنين إن وجدت.

 

التعليم العالي تواصل ملاحقة الكيانات الوهمية وتغلق 3 كيانات جديدة في المنيا


وفى سياق مختلف، تلقى د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من السيد عطا رئيس قطاع التعليم بالوزارة، حول جهود لجنة الضبطية القضائية بالوزارة في مداهمة الكيانات الوهمية التي تقوم بمزاولة العملية التعليمية دون الحصول على التراخيص اللازمة.

 

وأفاد التقرير بمداهمة اللجنة للمنشأة المسماة "الأكاديمية المصرية للعلوم الصحية" والكائن مقرها في (شارع عدنان المالكي – خلف مستشفى التأمين الصحي – الدور الرابع - محافظة المنيا) وتدعي قبول الطلاب الحاصلين على الثانوية العامة والأزهرية والدبلومات الفنية بمجموع 50%، دون التقيد بالمجموع وسنة التخرج، للحصول على شهادة مُعتمدة في مجال مساعد خدمات صحية تمريض، والتدريب في كبرى مستشفيات محافظة المنيا، والحصول على كارنية مزاولة المهنة (معاون تمريض).


وداهمت لجنة الضبطية القضائية بالوزارة أيضًا المنشأة المُسماة "أوبك أكاديمي للعلوم الحديثة"، والكائن مقرها في (شارع شلبي ميدان آداب بجوار مسجد الحق - الدور الأول - محافظة المنيا)، وتدعي منح شهادات في عدد من التخصصات الآتية: (التمريض المهني، مختبرات ومعامل، المساحة، صحافة وأعلام، إدارة أعمال، صحافه وإعلام، بترول، ICDL،English)، وذلك خلال عامين دراسيين.


كما داهمت لجنة الضبطية القضائية بالوزارة المنشأة المسماة "أكاديمية سمارت"، والكائن مقرها (شارع طه حسين، أمام محطة المياه (برج الإيمان) - الدور الرابع - محافظة المنيا)، وتدعي منح دبلومة المحاسبة الإلكترونية ومنح شهادات دولية معتمدة.


وأصدر وزير التعليم العالي قرارًا بغلق هذه المُنشأت الوهمية، كما قام بمخاطبة محافظ المنيا؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الشأن.


وأشاد الوزير بجهود لجنة الضبطية القضائية في التصدي لهذه الكيانات، مُوجهًا بتكثيف جهودها خلال الفترة المُقبلة؛ لمُداهمة أي كيانات وهمية أو مقرات تُمارس أنشطة تعليمية، دون الحصول على ترخيص؛ حفاظًا على مصالح الطلاب وأولياء الأمور وضمانًا لعدم التلاعب بهم.


وصرح د. عادل عبدالغفار المُستشار الإعلامي والمُتحدث الرسمي للوزارة، بأن لجان الضبطية القضائية بالوزارة سوف تُكثف من ملاحقتها للكيانات الوهمية خلال الفترة القادمة بكافة محافظات الجمهورية، والتي تدعي كذبًا منح درجات أكاديمية، دون الحصول على التراخيص اللازمة لمزاولة أنشطة تعليمية.


وأضاف المُتحدث الرسمي أنه قد صدر قرار وزير التعليم العالي بتشكيل لجنة مُتخصصة لرصد الأنشطة التسويقية للكيانات الوهمية على مواقع التواصل الاجتماعي المُختلفة، ترفع هذه اللجنة تقاريرها الدورية بشكل أسبوعي لوزير التعليم العالي؛ لاتخاذ ما يلزم من جانب لجان الضبطية القضائية، وقد نجحت هذه اللجنة خلال الأسابيع القليلة الماضية في رصد العديد من الكيانات الوهمية، وتمكين لجنة الضبطية القضائية من تكثيف حملاتها المُكثفة خلال الفترة الماضية، والنجاح في توجيه ضربات متتالية لهذه الكيانات غير الشرعية.


وأكد المُتحدث الرسمي أن التنسيق الجيد بين وزارتي التعليم العالي والعدل، أسفر عن زيادة عدد أعضاء لجان الضبطية القضائية بوزارة التعليم العالي؛ والذي ساهم في زيادة مُلاحقتها للكيانات الوهمية بكافة أنحاء الجمهورية.


وأضاف المُتحدث الرسمي أنه تم إعداد قائمة بالمؤسسات التعليمية المُعتمدة من وزارة التعليم العالي للمرحلة الجامعية الأولى (البكالوريوس، الليسانس)، يتم تحديثها بشكل مُستمر، ونشرها على الموقع الإلكتروني لوزارة التعليم العالي، وصفحات التواصل الاجتماعي الرسمية للوزارة، والموقع الإلكتروني للمجلس الأعلى للجامعات، وذلك للاطلاع عليها من جانب الطلاب وأولياء الأمور، حتى لا يقعوا فريسة للكيانات الوهمية.