الإثنين 30 يناير 2023
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
القرارات الوزارية

مجلس الوزراء يصدر بيانا عاجلا للمواطنين

الجمعة 23/ديسمبر/2022 - 08:58 م
مجلس الوزراء
مجلس الوزراء

كشف المركز الإعلامى لـ"مجلس الوزراء"، إنه فى ضوء ما تم تداوله من منشور، يزعم إصدار البنك المركزى تعليمات، بوقف توفير التمويلات اللازمة لاستيراد عدد من السلع من بينها السيارات والهواتف المحمولة، تواصل المركز مع  البنك المركزي المصري، الذي نفى تلك الأنباء.
 

مجلس الوزراء يصدر بيانا عاجلا للمواطنين


وأكد أنه لا صحة لإصدار البنك المركزي تعليمات بوقف توفير التمويلات اللازمة لاستيراد عدد من السلع من بينها السيارات والهواتف المحمولة، وأن المنشور المتداول مزيف، وغير صادر عن البنك المركزي.

مجلس الوزراء يصدر بيانا عاجلا للمواطنين

 مُشددًا على أن أي قرارات أو تعليمات يصدرها البنك المركزي يتم الإعلان عنها في بيانات رسمية على الموقع الإلكتروني للبنك عبر الرابط التالي: "www.cbe.org.eg"، مُهيبًا بالمواطنين عدم الانسياق وراء مثل تلك المعلومات المغلوطة، وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال مروجي تلك المنشورات المزيفة.


مجلس الوزراء يصدر بيانا عاجلا للمواطنين

 

قررت لجنة السياسة النقديـة التابعة لـ"|البنك المركــزي المصـري" في اجتماعهـا يــوم الخميس الموافـــق 22 ديسمبر 2022 رفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 300 نقطة أساس ليصل إلى 16.25٪، 17.25٪ و16.75٪، على الترتيب. كما تم رفع سعر الائتمان والخصم بواقع 300 نقطة أساس ليصل إلى 16.75٪.

مجلس الوزراء يصدر بيانا عاجلا للمواطنين

 

 

على الصعيد العالمي، تراجعت توقعات الأسعار العالمية للسلع الأساسية بشكل طفيف مقارنة بالتوقعات التي تم عرضها على لجنة السياسة النقدية في اجتماعها السابق، كما اتجهت الأوضاع المالية العالمية نحو الاستقرار، مع إشارة العديد من البنوك المركزية في الخارج إلى احتمال وصول معدلات التضخم إلى ذروتها وبدء مسارها النزولي، ومع ذلك، لا زالت العديد من العوامل تساهم في استمرار حالة عدم اليقين المرتبطة بتوقعات الأسعار العالمية للسلع الأساسية.

مجلس الوزراء يصدر بيانا عاجلا للمواطنين

 

 


وتتمثل أهم تلك العوامل في التباطؤ المتوقع في النشاط الاقتصادي العالمي، وتخفيف الإجراءات الاحترازية المتعلقة بوباء كورونا في الصين، واستمرار حالة عدم اليقين جراء الأزمة الروسية الأوكرانية وتأثيرها على التوقعات المتعلقة بسلاسل التوريد العالمية.