الأربعاء 28 فبراير 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار الجامعات

أثناء تفقدها المعهد بجامعة القاهرة

قرينة حاكم الشارقة تتعرف على دور المستشفى الجنوبي الجديد في علاج الأورام.. تفاصيل

الإثنين 22/يناير/2024 - 12:17 م
السبورة

تفقدت الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي قرينة حاكم الشارقة، الشيخ سلطان القاسمي، ورئيسة مؤسسة القلب الكبير، المستشفى الجنوبي الجديد في علاج الأورام التابع لـ المعهد القومي للأورام بجامعة القاهرة، وهو المستشفى الذي ساهمت في قيامه من جديد مؤسسة القلب الكبير بنسبة 30% من التكلفة الإجمالية للمشروع، أما باقي التكلفة فجاءت من التمويل الذاتي والدولة.

 

قرينة حاكم الشارقة تتعرف على دور المستشفى الجنوبي الجديد في علاج الأورام

 

الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي تطلع آلية سير العمل ومدى توافقها مع احتياجات المرضى


وفي بداية الجولة شهدت الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، فيلمًا تسجيليًا يوضح التجهيزات الهندسية والمعدات العلاجية التي تم توفيرها خلال مراحل عملية إعادة التأهيل بشكل شامل والتطوير للمستشفى الجنوبي بعد أن كان مجرد هيكل خرساني، كما اطلعت على آلية سير العمل ومدى توافقها مع احتياجات المرضى، واستمعت لشرح من الدكتور محمد عبد المعطي عميد المعهد القومي للأورام، حول كفاءة الأجهزة والمعدات والتجهيزات ومدى فاعليتها في الاستجابة للحالات المرضية المختلفة، حيث أشار إلى الحلول العديدة التي وفرتها إدارة جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، في عملية تأهيل المستشفى بالكامل، وما شملته من معدات حديثة، مشيدًا بالدعم الكبير الذي قدمه الشيخ الدكتور سلطان القاسمي حاكم الشارقة، وقرينته الشيخة جواهر القاسمي.

 


خلال الجولة، تم استعراض جميع مرافق المستشفى، بما في ذلك أقسام العمليات الجراحية المجهزة بأحدث التقنيات ووحدة التعقيم المركزي، بالإضافة إلى أقسام العناية المركزة للكبار والأطفال. وغرف إقامة المرضى الأطفال والكبار بالقسم الداخلي وأقسام علاج اليوم الواحد للكبار والأطفال.

 

قرينة حاكم الشارقة تتعرف على دور المستشفى الجنوبي الجديد في علاج الأورام

 

الشيخة جواهر: إن لمصر وأهلها خيرًا كثيرًا وواجبًا كبيرًا على الأمة العربية

 

في كلمتها، أعربت الشيخة جواهر عن تقديرها لمصر وشعبها حيث قالت: "إن لمصر وأهلها خيرًا كثيرًا وواجبًا كبيرًا على الأمة العربية؛ فهي بداية النهضة والعلوم والثقافة والفنون، وأهلها مثال للكرم والأخلاق، وما نقوم به ليس سوى رد متواضع لجميل مصر وعطائها، التي مر بأرضها وبمؤسساتها أعظم عقول هذه الأمة، وستبقى كذلك إن شاء الله".

 


وفي السياق ذاته، أوضح المستشار الاعلامي الدكتور محمد هيبة، أن المستشفي الجنوبي للمعهد القومي للأورام والمعاد تأهيله وتطويره بالكامل بعد أن كان مجرد هيكل خرساني، بدأ العمل فيه بعد لقاء الدكتور محمد الخشت بسمو حاكم الشارقة الشيخ سلطان القاسمي في منتدى شباب العالم تحت رعاية رئيس الجمهورية بشرم الشيخ في نوفمبر عام ٢٠١٧، واستعرض الدكتور الخشت معه أهمية إقامة المستشفى الجنوبي من جديد ودوره في علاج الاورام طبقا لاحدث المواصفات العالمية، واستجابة سمو الشيخ سلطان الذي اصطحب الدكتور الخشت من شرم الشيخ الى القاهرة لتفقد الهيكل الخرساني في ٦ نوفمبر ٢٠١٧، وساهمت في تمويله مؤسسة القلب الكبير برئاسة الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي قرينة الشيخ سلطان القاسمي حاكم الشارقة. والمبنى مكون من 16 طابقا على مساحة 16 ألف متر مربع، ويشمل ٦ غرف عمليات جراحية متطورة، و18 غرفة رعاية مركزة جراحية وطبية، و2 غرفة للغسيل الكلوي، و132 سرير إقامة للمرضى (في 11 قسما داخليا) و100 سرير لعلاج اليوم الواحد لإعطاء العلاج الكيميائي للمرضى الكبار والأطفال، بالإضافة إلى 3 أجهزة أشعة حديثة ومعامل متطورة للبيولوجيا الجزيئية والفيروسات والتحاليل الكيميائية. إلى جانب محطات الكهرباء والتكييف المركزي والغازات.

 

قرينة حاكم الشارقة تتعرف على دور المستشفى الجنوبي الجديد في علاج الأورام


ويعد المستشفى الجنوبي في المعهد القومي للأورام معلمًا صحيًا حيويًا يقدم الخدمات لمئات الآلاف من مرضى الأورام بمختلف أنحاء الجمهورية، وبشكل خاص الأطفال من مرضى السرطان، ومن خلال عملية إعادة التأهيل والتطوير ارتفعت طاقته الاستيعابية بنسبة 50%.