الأربعاء 28 فبراير 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار الجامعات

جامعة طنطا وجامعة المنصورة الجديدة

توقيع بروتوكول تعاون بين جامعة طنطا وجامعة المنصورة الجديدة

الأربعاء 31/يناير/2024 - 05:48 م
توقيع بروتوكول تعاون
توقيع بروتوكول تعاون بين جامعة طنطا وجامعة المنصورة الجديدة

تم اليوم استقبال الدكتور محمود ذكي، رئيس جامعة طنطا، للدكتور معوض الخولى، رئيس جامعة المنصورة الجديدة، حيث جرت مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين جامعة طنطا وجامعة المنصورة الجديدة في مجال تقديم التدريب والتعليم الطبي المستمر، وذلك بحضور نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات، وتمت الفعالية على هامش انعقاد مجلس جامعة طنطا الدوري لشهر يناير 2024.

تأتي هذه الخطوة ضمن سعي الجامعتين لتعزيز التعاون الثنائي في مجالات التعليم الطبي المستمر وتطوير البرامج التدريبية، وقد أكد الدكتور محمود ذكي على أهمية هذا التحالف في تعزيز جودة التعليم الطبي ورفع مستوى الكفاءة الطبية.

التعاون الأكاديمي والعلمي بين الجامعتين

تم خلال الفعالية توقيع البروتوكول بحضور العديد من الشخصيات البارزة في الجامعتين، مما يعزز التفاهم المشترك ويفتح آفاقًا للتعاون المستقبلي بين الجامعتين في مجالات البحث العلمي وتبادل الخبرات.

تعكس هذه الخطوة التزام الجامعتين بتعزيز التعاون الأكاديمي والعلمي، وتوفير بيئة تعليمية محسنة للطلاب والكوادر الطبية، وتعزيز الرعاية الصحية في المنطقة.

عبر الدكتور محمود ذكي عن سعادته بحضور رئيس جامعة المنصورة الجديدة وتفعيل بروتوكول تحالف إقليم الدلتا الذي تم توقيعه في مايو الماضي بحضور الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي. يضيف أن جامعة طنطا تتمتع بقدرات بشرية ومادية هائلة في القطاع الطبي والمستشفيات الجامعية، وقد نجحت من خلال هذه القدرات في تقديم خدمات الرعاية الطبية لأكثر من 5 ملايين مواطن خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة.

إنجازات جامعة طنطا في مجال الرعاية الصحية

وأشاد الدكتور محمود ذكي بالإنجازات التي حققتها جامعة طنطا في مجال الرعاية الصحية، ويبرز أهمية التعاون الإقليمي الذي يتيحه بروتوكول تحالف إقليم الدلتا في تعزيز جودة الخدمات الطبية وتطوير قدرات الكوادر الطبية في المنطقة.

أشار رئيس جامعة طنطا إلى أن المستشفيات الجامعية تضم 6 مراكز للتميز الطبي في التخصصات المختلفة، حاصلة على الاعتمادات الدولية. يشارك في هذه المراكز أكثر من 11 ألف عضو من الأطقم الطبية، ويشملون الأطباء والتمريض والصيادلة العاملين بمستشفيات الجامعة، وأكد على الاستعداد الكامل للقطاع الطبي في تفعيل أطر التعاون مع المؤسسات التعليمية والبحثية داخل وخارج مصر.

هذا التأكيد يبرز التزام الجامعة بتقديم خدمات طبية عالية الجودة، حيث يعمل الفريق الطبي على تحقيق التميز في مجالات متنوعة، كما يشير إلى رغبة الجامعة في تعزيز التعاون مع المؤسسات التعليمية والبحثية، سواء داخل حدود البلاد أو عبر الحدود، بهدف تبادل الخبرات وتعزيز التقدم العلمي والطبي.

قَدَّم الدكتور معوض الخولى الشكر إلى رئيس جامعة طنطا، مُؤَكِّدًا حرصه الكامل على التعاون المثمر مع الجامعة، أشار إلى أن الجامعة تمتلك قدرات مادية وبشرية هائلة، تعكس تاريخها العريق في تقديم الخدمات التعليمية والمخرجات البحثية والمجتمعية، وأوضح أن كلية الطب في جامعة طنطا تعتبر واحدة من المدارس الطبية العريقة في مصر، وليس في الدلتا فقط.

التعاون في مجال التدريب الطبي لطلاب الجامعتين

وفيما يتعلق بتوقيع البرتوكول اليوم، أكد أنه يهدف إلى تعزيز التعاون في مجال التدريب الطبي لطلاب الجامعتين، بهدف تحقيق أقصى استفادة من قدرات الجامعة وتحقيق تعاون علمي وبحثي مثمر، يبرز هذا التعاون الجديد الرغبة في تعزيز التفاهم الأكاديمي وتطوير المجالات الطبية بين الجامعتين.

أضاف رئيس جامعة المنصورة الجديدة أنه يستهدف من خلال الخطة الاستراتيجية للجامعة تحقيق أقصى فعالية في أداء كافة قطاعات الجامعة.

 كما أكد على أهمية تطبيق مبادئ الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، مشيرًا إلى أن هذا التطبيق سيحقق قفزة نوعية كبرى في تصنيف الجامعات المصرية على المستويات الإقليمية والدولية.

يعكس هذا التصريح التزام رئيس جامعة المنصورة الجديدة بتحسين جميع جوانب الأداء الجامعي، بما في ذلك التعليم والبحث العلمي، والتفاعل مع المجتمع، كما يشير إلى أهمية متابعة الاستراتيجية الوطنية لتعزيز التطوير والتحسين المستمر في القطاع التعليمي والبحثي في الجامعة.

أوضح الدكتور أحمد غنيم، عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، أن الكلية تسير بخطى ثابتة في تنفيذ خطتها الاستراتيجية وتطوير نفسها في المجالات العلمية والسريرية، وتعزيز قدراتها الذاتية من خلال التجهيزات الإنشائية ودعم أساليب التعليم والتعلم والبحث العلمي.

وتأتي هذه الجهود في إطار تحسين جودة التعليم الطبي وتعزيز الأبحاث العلمية وتقديم خدمات طبية متقدمة، كما يعكس تطوير البنية التحتية ودعم أساليب التعليم والتعلم التزام الكلية بتحقيق معايير الجودة والتميز في مجال الطب.

وفي ختام التوقيع على البروتوكول، قام الدكتور محمود ذكي والدكتور معوض الخولي بتبادل الدروع التذكارية، مما يعكس التقدير المتبادل والرغبة في تعزيز التعاون الفعّال بين الجامعتين.