السبت 20 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
منوعات

هذه الليلة لها قيمة دينية وروحية

ليلة المغفرة والرحمة.. تعرف علي فضل ليلة النصف من شعبان

الأحد 18/فبراير/2024 - 08:44 م
ليلة النصف من شعبان
ليلة النصف من شعبان

ليلة النصف من شعبان هي ليلة تعتبر مميزة في التقويم الإسلامي، وتأتي في النصف من شهر شعبان الذي هو شهر هام في التقويم الهجري. يُعتقد أن هذه الليلة لها قيمة دينية وروحية خاصة، وتعتبر فرصة للتوبة والاستغفار والدعاء.

 

في ليلة النصف من شعبان الله ينظر في أحوال الناس ويغفر لهم  

 

وفي الثقافة الإسلامية، يعتقد الناس أن في هذه الليلة يُكتب ما يكون من قسم الرزق والأجل للعام القادم، ويُعتقد أن الله ينظر في أحوال الناس ويغفر لهم ويرحمهم. لذا، يُنصح المسلمون بالعبادة والاستغفار وقراءة القرآن والصلاة في هذه الليلة.

ومن المعتاد أن يُحيي الناس هذه الليلة بالصلاة والذكر والدعاء، وقد تكون هناك مظاهر احتفالية في بعض الثقافات الإسلامية تعبيرًا عن الفرح بهذه المناسبة الروحية المميزة.

 

ليلة النصف من شعبان تحظى بفضل خاص في الثقافة والتقاليد الإسلامية. ومن الأحاديث النبوية التي تشير إلى فضل هذه الليلة:

عن أبي موسى الأشعري، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله تعالى يطلع في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك أو مشاحن". (رواه ابن ماجة والبيهقي)

عن عائشة رضي الله عنها، قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها". (رواه ابن ماجة)

وعن علي بن أبي طالب رضي الله عنه، قال: "إن الله تبارك وتعالى يطلع في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك أو مشاحن أو قاطع رحم". (رواه الطبراني والبيهقي)

وبناءً على هذه الأحاديث، يعتبر الصلاة والاستغفار والدعاء في ليلة النصف من شعبان فضيلة عظيمة، وتوصي السنة النبوية بالاعتكاف في هذه الليلة وصوم يومها، كما تشير إلى أن الله يُغفر للمؤمنين في هذه الليلة ويُكتب لهم الرزق والأجل للعام القادم.