الخميس 18 يوليو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار التعليم

مجلس الوزراء يناقش تفاصيل الثانوية العامة الجديدة قبل العرض علي البرلمان.. ننشر أبرز المقترحات

الأحد 02/يونيو/2024 - 08:15 م
مجلس الوزراء يناقش
مجلس الوزراء يناقش تفاصيل الثانوية العامة الجديدة

الثانوية العامة الجديدة.. ناقش رئيس الوزراء مصطفى مدبولي مقترح تطوير مرحلة الثانوية العامة اليوم في اجتماع حضره كل من وزير التعليم العالي  أيمن عاشور، ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور رضا حجازي، والأمين العام للمجلس الأعلى لجامعة مصطفى رفعت، ووكيل الوزارة لنظم التقييم والامتحانات التربوية رمضان محمد، والعديد من المسؤولين من الوزارتين.

مقترحات تطوير الثانوية العامة الجديدة

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بالإشارة إلى أن اجتماع اليوم هو الاجتماع الثاني الذي سيعقد أمام وزير التربية والتعليم والتعليم العالي لمناقشة مقترحات تطوير الثانوية العامة الجديدة، بالإضافة إلى المناقشات والاجتماعات من قبل مسؤولي الوزارتين واللجان المشكلة بهدف التطوير المنشود.

وأكد رئيس الوزراء أن تطوير  الثانوية العامة الجديدة والتي تمثل المرحلة المهمة من التعليم يأتي في ظل جهود الدولة المصرية لإفادة الطلاب، وتخفيف المعاناة على  الأسر، والنهوض بمجال التعليم بشكل عام، بما يتماشى مع متطلبات سوق العمل والتنافسية الدولية، وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

واستعرض وزير التربية والتعليم خلال اللقاء أهم ملامح مقترح تطوير مرحلة الثانوية العامة الجديدة، مشيرا إلى أن هذا المقترح يأتي في إطار استكمال عملية تطوير المراحل المختلفة للتعليم ما قبل الجامعي والتي بدأت عام 2017، كما أنه بمثابة تفعيل لتوصيات المرحلة الأولية للحوار الوطني.

وفي هذا الصدد، أشار وزير التربية والتعليم إلى أن مقترح التطوير يهدف إلى الاستفادة من منهج "النيل المصري" ذي الطابع العالمي، كما أنه يوفر فرص اختبار متعددة للطلاب، ليس فقط أنه يتمتع بمزيد من المرونة للتبديل بين المسارات المتعددة، ولكن أيضا لخلق بيئة تعليمية مستدامة. 

واستطرد وزير التربية والتعليم أن التطوير المقترح  يقدم منهج حديث يتضمن مراجعة للعديد من القضايا المتعددة، بما في ذلك موضوعات التنمية، وتغير المناخ، والتنوع البيولوجي، وغيرها من الموضوعات التي لا تتخلف عن التطور من حولنا بما يتماشى مع متطلبات الحياة اليومية.

 

وتطرق  الدكتورة رضا حجازي إلى الهيكل التنظيمي لشهادة الثانوية العامة الجديدة، ومسارها الأساسي والمتوسط، والمواد الإجبارية العامة المدرجة في تلك المسارات، والمواد الإجبارية التي لا تضاف إلى المجموع، والمواد الأساسية التي يختارها الطالب وفقا لاتجاه بحث الجامعة، والمواد الاختيارية وفقا لرغبات الطالب، والجامعات التي يتأهل فيها كل مسار.

كما أشار وزير التربية والتعليم  إلى الفوائد العديدة التي سيحققها اقتراح تطوير المدارس الثانوية الجديد، موضحا أن هذا الاقتراح سيسهم في تحقيق التوازن المعرفي بين الطلاب في العديد من الجوانب العلمية والإنسانية، كما يتعامل مع التغيرات في سوق العمل ولا يسمح مسار البحث للطالب بالتحضير والإعداد وفقا لمتطلبات سوق العمل فحسب، بل يوفر اقتراح التطوير للطالب فرصة الجمع بين فرص 2 مسارات تعليمية مختلفة من خلال اختيار مواده، مما يضمن له فرصة أكبر لدخول الجامعة من 2 مسارات.

من جانبه، أشار وزير التعليم العالي إلى وجود تنسيق كامل بين الوزارتين في تطوير هذه المرحلة المهمة من التعليم لتأهيل الطلاب للالتحاق بالجامعات، كما شكر وزير التربية والتعليم في هذا السياق على تجنب الملاحظات التي أثيرت في الاجتماعات السابقة، مشيرا إلى أن هناك جهدا كبيرا بذله زملاؤه من وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي.

وفي ختام اللقاء قال رئيس الوزراء: إن الحكومة تتوافق مع عدد من التوصيات التي طرحها الحوار الوطني حول تطوير التعليم الثانوي، موجها بأن هذه الرؤية لتطوير التعليم الثانوي التي أعدتها الحكومة سيتم طرحها لحوار المجتمع من خلال آلية الحوار الوطني، مما يساهم في إثراء النقاش في هذا الصدد.