Advertisements

وائل كامل: زيادة الرواتب والمعاشات والرعاية الصحية لاعضاء هيئة التدريس.. فصل اول فقط

الأحد 07/مارس/2021 - 08:44 م
السبورة
كتب - يوسف محمد
 
Advertisements
اكد الدكتور وائل كامل، الأستاذ بكلية التربية الموسيقية بجامعة حلوان، ان الحديث عن زيادة رواتب اعضاء هيئة التدريس بالجامعات المصرية اخذ اكثر من حقه، موضحا ان كاتب الفصل الاول لم ينتهى منذ قرون من عرض مقترحات زيادة الرواتب ولم ينتقل الى الفصل الثانى والثالث من الحكاية.


واضاف خلال بوست له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى فيسبوك "متى ينتهي المجتمع الجامعي ويتوقف عن التكرار في كتابة فصله الاول من بحث "الرواتب والمعاشات والرعاية الصحية" وعرضه ثم محوه ثم إعادة كتابته وعرضه.. وهكذا "المقدمة والدراسات السابقة والمشكلة والأهداف ..." متى ينتقل لكتابة فصله الثاني والثالث والنتائج والتوصيات للأجيال القادمة..؟


وتابع "هل عرض مشكلة اعضاء هيئة التدريس تستلتزم كل تلك السنوات؟؟ متى ينتهي الجزء النظري ويبدأ العملي ...؟؟!!! هل عند الوصول للمعاش وتقاضي الف جنيه ام بعد الوفاة المبكرة وتقاضي ٥٠٠ جنيه معاش..؟؟ ام بعد الوفاة.. ولنا في زملائنا واساتذتنا ممن توفاهم الله عبرة ومعرفة بمقدار معاش أسرهم ومعاناتهم".


وواصل "واضح كدة ان الباحث استنفذ المدة المسموحة له للانتهاء من بحثه.. ولازال مهتم بكتابة الفصل الأول، ولم ينتقل للجزء العملي.. لذا وبناء على  "القانون المستقبلي" فقد تقرر تحويله لوظيفة إدارية.. وبما ان الباحث لم يدرك ان سنوات العمر تسرق شبابه وهو يري زملاءه واساتذته يتساقطون فردا فردا، ويتوفاهم الله.. فقد تقرر إحالته للمعاش المبكر مثل خيل الحكومة، ليتقاضى معاش قيمته الف وخمسين جنيها وخمسة وسبعون قرشا، يخصم منه ضرائب قدرها مئتان وخمسة وستون جنيها، لانه لم يحصل على ١٩٥ براءة اختراع دولية، ولا نشر تسعة كيلو ونص ابحاث بمجلات دولية، ولم يحصل على لبن العصفور، ولا شوارب نملة عورة مشلولة لونها موف فاتح ماشية جنب الحيط بتدور على قطعة سكر تبل ريقها"

 
واختتم "على رأي المثل يا مستنى السمنة من بطن النملة عمرك ما هتقلي".


Advertisements

تعليقات Facebook