Advertisements

أبو السعود محمد يكتب.. صراع في جامعة القاهرة

الإثنين 21/يونيو/2021 - 11:20 م
 
Advertisements
في الأيام القليلة السابقة أصبحت جامعة القاهرة علي صفيح ساخن، وكأنما أشعل الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة،والمرشح للمنصب من جديد بالحديث عن انجازاته النار في القلوب،سواء من رؤساء الجامعة السابقين، أوالمرشحين علي المنصب.

حضر الخشت في برنامج مع الكاتب الصحفي حمدي رزق، ليتحدث عن المشروعات التي انجزها في فترة توليه المنصب،فكتب الدكتور جابر نصار رئيس الجامعة السابق بوست على صفحته قال فيه "منذ الأمس وأنا خارج القاهرة وتليفوناتى لم ينقطع عنها الاتصال عن برنامج حواري فى إحدى القنوات الخاصة ، لأحد المرشحين على مقعد رئاسة الجامعة ، تعرض لفترة رئاستى للجامعة نافياً ماحققناه من انجاز وناسباً كل ماتم للفترة التى قضاها _ خلفاً لنا _ثم طالعت البوست الذى سطره الدكتور خالد العامري ، ونظراً لأننى لم أشاهد البرنامج حتى الآن ، وظللت دهراً لازماً الصمت احتراماً للقبة وللجامعة ،ولكن إن صح ماوصلنى وتأكدنا من ذلك بمشاهدة اللقاء _ فبكل تأكيد _لكل حادث حديث".

بينما نشرالدكتور خالد فاروق العامري المرشح على منصب رئاسة الجامعة،نقيب أطباء بيطريين مصر السابق، على صفحته على الفيس بوك يناشد الصحف القنوات بفتح مجال له للحديث عن انجازاته،عندما كان عميد طب بيطري القاهرة،قائلا: "أرسل لي صديق برومو دعائي لمقدمة برنامج الإعلامي حمدي رزق مع المرشح على رئاسة الجامعة و رئيسها الحالي ا.د. محمد عثمان الخشت و كانت أول صورة للمعامل هى المعامل التي أنشأتها بفضل من الله بقسم المايكروبيولوجي بكلية الطب البيطري جامعة القاهرة. 

بالمناسبة دي أفضل معامل في الجامعة و بدأت المشروع و أصريت إنها تكون بمعايير متقدمة بعد مواقف قوية وواضحة مع الإدارة الهندسية و أشرفت عليها بنفسي أيام رئيس الجامعة السابق الأستاذ الدكتور جابر نصار و أفتتحت ايام ما توليت العمادة و كان لها قصة كبيرة تتحكي كقصص تعبر عن قصص الإصرار و التحدي و العزيمة و الإرادة و فيها عبر كثيرة جدا. 

عموما ده شيء يشرفني و وسام على صدري و ربنا وحده أعلم باللي خطط و نفذ و تعب و أنجز و حارب على هذه المعامل و نسأل الله أن يقبل العمل خالص لوجه الكريم.

 واستكمل سؤال للسادة الإعلاميين و الصحفيين و مسئولي المؤسسات الصحفية و الصحف القومية اللي هى في الأصل ملك للبلد .. أين انتم من فكر و انجازات المنافسين على منصب رئيس جامعة القاهرة؟ أبسط حقوقنا طالما ارتضيتم أن تفتحوا صفحات لشخص -وله كل تقدير و احترام - إنكم تفتحوا نفس المساحات للمنافسين اذا كنتم ميزان عدل و ربنا بيقول في كتابه الكريم "( وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ ) و كمان بيقول {وَأَوْفُوا الْكَيْلَ إِذَا كِلْتُمْ وَزِنُوا بِالْقِسْطَاسِ الْمُسْتَقِيمِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (35)}". 

وإذا كنا ننتظر حديث الدكتور نصار في رده الذي أشار إليه على صفحته بالفيس بوك  في قوله :"لكل حادث حديث"، فالغريب أن تصبح المؤسسات الجامعية مسرحا لصراع الانجازات بين علماء وصلوا لهذه الدرجة من العلم والمسؤولية.

أقول لكم وبالتحديد الدكتور العامري الذي يشكو من الإعلام، نحن ننتظر كل من يريد أن يدلوا بدلوه في سيرة الانجازات على صفحات السبورة، علماً بأن كل من في المجتمع الجامعي والإعلامي يعلم كل العلم انجاز كل شخص في جامعة القاهرة، يعلم الغث والسمين، ويعلم كم أن جامعة القاهرة والتعليم الجامعي وقبل الجامعي في حاجة للكثير والكثير.
Advertisements

تعليقات Facebook