الجمعة 19 أغسطس 2022
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم

عاجل| تعرف على قرار وزارة التعليم المنشور بالجريدة الرسمية

الأحد 24/يوليو/2022 - 12:52 م
وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى
  • قرار وزارة التعليم المنشور بالجريدة الرسمية

بشأن إعادة تعيين العاملين بالمدارس والإدارات والمديريات من الحاصلين على مؤهل عال أثناء الخدمة، نشرت الجريدة الرسمية قرار وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى رقم 95 لسنة 2022.

 

 

قرار وزارة التعليم المنشور بالجريدة الرسمية

 

أوضح القرار الوزارى، أنه يستبدل بنص المادة الثانية من القرار الوزارى رقم 40 لسنة 2020، النص التالى:"يصدر من وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى قرار- باتخاذ إجراءات إعادة التعيين فى وظيفة معلم أو ما يعادلها، ويصدر المحافظون كل فيمـا يخصه القرارات التنفيذية اللازمة لإعادة التعيين، وذلك بعد استيفاء كافة الشروط المنصوص عليها بالمادة الأولى من هذا القرار للعاملين بالمدارس، والإدارات، والمـديريات التعليمية بالمجموعات النوعية المشاركة فى العملية التعليمية ولا تخـضع للقـانون 155 لسنة 2007 وتعديلاته.

 

قرار وزارة التعليم المنشور بالجريدة الرسمية

 

 

 

طارق شوقي: تظلمات الثانوية العامة أصبحت لا تُغير النتيجة!

 

قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، إن التصحيح الإلكتروني لامتحانات الثانوية العامة لا يخطيء لأنه ليس فيه عنصر بشري، لذلك التظلمات ليس لها فائدة لكنه حق قانوني، مؤكدا أن تظلمات العام الماضي لم تغير نتيجة أي طالب.

 

أضاف "شوقي" خلال مداخلة هاتفية مساء الخميس في برنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر شاشة "مصر mbc"، أن الطلاب اعتادوا على التظلمات عندما كان التصحيح يدويا، لكن الآن التصحيح إلكترونيا.

 


أردف أن التغير يحتاج عقدا من الزمن ولا يمكن الاستعجال فيه، مشيرا إلى أن وزارة التربية والتعليم خلال الـ 5 أعوام الماضية تحاول تغير رؤية التعليم من خلال فلسفة مختلفة تماما حتى يكون الهدف هو المهارات الحياتية، وليس الامتحان فقط ليصبح الطالب لديه كفاءة تساعده في المستقبل.

 

أوضح أن المناهج الدراسية مبنية على أساس المهارات وليس على الكم المعرفي، لافتا إلى أن هناك ضغط عصبي للطلاب ولأولياء الأمور بسبب التنافس على الالتحاق بالجامعات من خلال التنسيق، وتغير ذلك يستلزم خطوات كثيرة، وهذه الخطوات سيتم تطبيقها على طلاب الثانوية الجدد وليس على المتواجدين فيها حاليا.

 

وتعليقا على موكب مدرس الفلسفة الذي أثار الجدل الأيام الماضية، قال إن وزارة الشباب والرياضة تحقق في هذا الأمر، مضيفا: “ده مشهد واحد صغير جدا بالنسبة للصورة الكبيرة، والصورة الكبيرة فيها مشاهد جميلة جدا من معلمين داخل الوزارة بيدوا في القرى والنجوع والمحافظات مراجعات مجانية كثيرة جدا بدون المواكب والتصوير وأشياء ليس لها علاقة بالتعليم”.

 

اختتم أن كل ما يحتاجه الطلاب من مصادر تعليمية متاحة الآن أكثر من أي وقت مضى سواء على المنصات الإلكترونية أو على القنوات أو داخل الفصول، والطلاب حاليا ليسوا بحاجة للدروس الخصوصية، مؤكدا أن مدرسين الدروس الخصوصية ليس على علم بفلسفة الامتحانات الجديدة ولذلك ليس لها فائدة، إذ أن الدروس الخصوصية أصبحت عادة في المجتمع ولكنها ستتغير قريبا مع تغير بعض العناصر في المنظومة التعليمية.