الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
الجامعات

د. الخشت: كليات جديدة تواكب متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والخامسة

الثلاثاء 20/ديسمبر/2022 - 08:21 م
الدكتور محمد عثمان
الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة
  • د. الخشت: كليات جديدة تواكب متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والخامسة

قال الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن جامعة القاهرة نجحت في تأسيس والبدء في استحداث وتطوير كليات لوظائف المستقبل، تواكب متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والخامسة والتحول لجامعات الجيل الرابع ووظائف المستقبل، بما يتيح القدرة على مواجهة تحديات المستقبل ودعم احتياجات الدولة الوطنية.

 

د. الخشت: جامعة القاهرة تستحدث كليات لوظائف المستقبل وضمن جامعات الجيل الرابع

 

وأوضح الدكتور محمد الخشت، خلال كلمته في احتفالية عيد العلم الـ17، أنه تم افتتاح أول كلية لعلوم النانو تكنولوجي للدراسات العليا في مصر والشرق الأوسط بفرع الجامعة بمدينة الشيخ زايد، البدء في إنشاء كلية الطاقة والطاقة المتجددة في جامعة القاهرة الدولية، بالإضافة إلى البدء في إنشاء ععدًا من الكليات الجديدة بجامعة القاهرة الدولية، منها كلية تطبيقات الذكاء الاصطناعي والربوت، وكلية تكنولوجيا وعلوم الفضاء، ومشروع كلية التمريض الجديدة ومعهد التمريض الجديد، مشيرًا إلى تطوير كلية الحاسبات والمعلومات إلى "كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي" لتصبح أول كلية للذكاء الاصطناعي في مصر، وتطوير كل من معهد الدراسات الأفريقية العليا ومعهد الدراسات العليا للبحوث الإحصائية إلى كليات.

 

د. الخشت: كليات جديدة تواكب متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والخامسة

 

وتابع الدكتور الخشت، أن الجامعة نجحت في استحداث وتطوير نحو 67 مركزًا ومعملًا ووحدة بحثية وخدمية وتزويدها بالتقنيات الحديثة، من بينها إنشاء أول مركز تدريب ودليل مصري للتعامل الأخلاقي مع حيوانات التجارب، أول مركز للاختبارات الإلكترونية بالقطاع الطبي، أول مركز الدعم النفسي وإعادة بناء الذات، أول مركز اكتشاف ورعاية الموهوبين، بالإضافة إلى إنشاء معهد كونفوشيوس النموذجي الجديد، مركز طب الأسنان الرقمي، مركز دعم ذوي الإعاقة، كما تم تطوير مركز التعليم المفتوح إلى مركز للتعليم المدمج.

 

أيمن عاشور يبحث آليات التعاون العلمى مع السفير الايطالى


وفى سياق آخر، استقبل الدكتور أيمن عاشور، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ميكيلي كواراني، سفير إيطاليا في القاهرة، لبحث آليات التعاون العلمي والتكنولوجي بين مصر وإيطاليا، بحضور الدكتور مصطفى رفعت، مستشار نائب الوزير للتعاون الدولي، والدكتور هيثم حمزة، رئيس الإدارة المركزية للبعثات والتمثيل الثقافي بالوزارة، وذلك بمقر الوزارة.

 

الوزارة نفذت خطة طموحة للتوسع في إتاحة التعليم العالي

وأكد الدكتور ايمن عاشور، وزير التعليم العالى، أنّ الوزارة نفذت خطة طموحة للتوسع في إتاحة التعليم العالي، ومواكبة الزيادة في عدد السكان، مضيفًا أنّ الجامعات الجديدة تركز في برامجها على الربط بين التعليم والصناعة بما يلبي أولويات الدولة واحتياجاتها في مجالات التنمية، وتوفر فرص عمل للخريجين بما يتواكب مع احتياجات سوق العمل.


العلاقات بين مصر وإيطاليا

فى بداية اللقاء، أشاد الوزير بالعلاقات الثنائية المتميزة بين مصر وإيطاليا، مؤكدًا قوة العلاقات العلمية والتعليمية بين البلدين، خاصة في مجالي التعليم العالي والبحث العلمي، مشيرًا إلى أهمية الاستمرار في تنفيذ المشروعات العلمية المشتركة بين مصر وإيطاليا، والاستفادة من الخبرة الإيطالية في المجالات التي تتميز بها إيطاليا كالهندسة، والطاقة، والتعليم التكنولوجي والفني.


التنمية المستدامة

وخلال اللقاء، استعرض الدكتور أيمن عاشور، استراتيجية التعليم العالي والبحث العلمي، التي تتماشى مع تحقيق أهداف التنمية المستدامة «رؤية مصر 2030»، قائلا: «لدينا 27 جامعة حكومية، و27 جامعة خاصة، و20 جامعة أهلية، و10 جامعات تكنولوجية، و7 أفرع لجامعات دولية بالعاصمة الإدارية الجديدة».


منظومة البحث العلمي

وأوضح الوزير، أنّ الرؤية المستقبلية لمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي (2022-2032) تستهدف الاهتمام بتدويل التعليم العالي، وتعظيم الشراكة مع الجامعات العالمية المرموقة وخاصة في مجال التكنولوجيا، في ظل التقدم التكنولوجي السريع الذي يشهده العالم.


من جانبه، أشاد السفير الإيطالي، بعلاقات التعاون المصرية الإيطالية في قطاعات التعليم العالي، معربًا عن سعادته بنجاح تجارب التعاون مع مصر خاصة في مجال التعليم الفني والتكنولوجي كمدرسة «دون بوسكو»، مؤكدًا استمرار التعاون في تنفيذ المشروعات العلمية المشتركة بين البلدين.