السبت 28 يناير 2023
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
ديوان الوزارة

بمدرسة الدكتور مجدي يعقوب المتميزة للغات بالقاهرة الجديدة

وزير التربية والتعليم يتفقد سير امتحانات الشهادة الإعدادية والصف الأول الثانوي

السبت 21/يناير/2023 - 12:18 م
السبورة
  • وزير التربية والتعليم يتفقد سير امتحانات الشهادة الإعدادية والصف الأول الثانوي

تفقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، سير امتحانات الشهادة الإعدادية، والصف الأول الثانوي بمدرسة الدكتور مجدي يعقوب الرسمية المتميزة للغات التابعة لإدارة القاهرة الجديدة التعليمية، يرافقه أيمن موسى مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة، وإيمان عبد الله مدير عام إدارة القاهرة الجديدة التعليمية، ونيفين الزيات مديرة المدرسة.

 

 

وزير التربية والتعليم يتفقد سير امتحانات الشهادة الإعدادية والصف الأول الثانوي


بدأ الوزير جولته بتفقد عدد من لجان امتحان الشهادة الإعدادية بالمدرسة، حيث يؤدي طلابها وعددهم (397) في (20) لجنة، امتحان مادة الدراسات الاجتماعية "فترة أولى"، وامتحان مادة الحاسب الآلي والتكنولوجيا "فترة ثانية"، وحرص الوزير على مناقشة عدد من الطلاب والطالبات حول مستوى الامتحان، وتأكد من وضوح الورقة الامتحانية، وعدم وجود أي شكاوى من الأسئلة، فضلًا عن تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية، والحفاظ على تحقيق التباعد الاجتماعي بين الطلاب داخل اللجان.

 

 

وزير التربية والتعليم يتفقد سير امتحانات الشهادة الإعدادية والصف الأول الثانوي


كما تفقد الوزير عددًا من لجان امتحان الصف الأول الثانوي، حيث يؤدي طلاب المدرسة وعددهم (92)طالبًا في (5) لجان امتحان مادة الفيزياء "فترة أولى" وامتحان مادة التاريخ "فترة ثانية"، حيث يجيب الطلاب عن أسئلة الاختيار من متعدد باستخدام التابلت، بينما يجيبون عن الأسئلة المقالية القصيرة ورقيًا.

 

 

وزير التربية والتعليم يتفقد سير امتحانات الشهادة الإعدادية والصف الأول الثانوي

 

واطمأن الوزير على تحقيق الانضباط التام داخل اللجان الامتحانية والمتابعة الجادة من القائمين عليها ومنع أي محاولات لتكدير صفو اللجان.

 

 

وزير التربية والتعليم يتفقد سير امتحانات الشهادة الإعدادية والصف الأول الثانوي


كما حرص الوزير خلال الجولة على طمأنة الطلاب على الشفافية في التصحيح، مؤكدًا أن تحقيق مصلحة أبنائنا الطلاب تأتي في المقام الأول من اهتمامات الوزارة.

 

جامعة عين شمس تحسم الجدل بشأن سؤال مادة اللغويات بكلية الألسن


وفى سياق مختلف، أكدت جامعة عين شمس في بيان لها، إنه حرصًا على مد جسور التعاون الفعال مع مختلف جهات المجتمع، وتوضيحًا لما تناولته وسائل الإعلام المختلفة، أمس الأول 19 من يناير الجاري، عن امتحان مادة اللغويات الخاص بالفرقة الرابعة لطلاب الكلية، وأثار جدلا خلال الساعات الماضية.

 

وأوضحت الجامعة أن عملية وضع الأسئلة يتم وفق بنوك أسئلة تم تدريب الطلاب عليها في مختلف التخصصات على مدار العام، حيث تمتلك الجامعة منظومة بنوك الأسئلة بإجمالي 1911 بنك أسئلة و٣٣١٤١٨ سؤال، فضلا عن منصة جامعة عين شمس للتقييم الإلكتروني ASU 2 Test وبوابة جامعة عين شمس للتعلم الإلكتروني ASU 2 Learn، وهذه المنظومة هدفها الرئيسي يقوم على فلسفة توفير تجربة تعليمية فريدة ومبتكرة وممتعة للطلاب، تتيح لهم التعلم من خلال ربط المناهج الأكاديمية بالواقع الحياتي الذي يعيشه يوميًا بشتى جوانبه، وهذا الأسلوب معمول به دوليًا في كبريات جامعات العالم المتقدم وذلك في إطار التزام الجامعة الكامل بكافة الأعراف والتقاليد الجامعية.

 

أفادت أنه فيما يخص مادة اللغويات تؤكد إدارة الجامعة أن هذه المادة هي مادة تطبيقية في المقام الأول ويجب ربطها بالواقع العملى ليكون الخريج قادرًا على نقل اللغة العربية بمختلف مفرداتها إلى غيرها من اللغات المناظرة، وأن هدف الجامعة بشكل عام وكلية الألسن، وهي الكلية المعنية بدراسة اللغات بوجه خاص هو ربط الطالب والخريج بسوق العمل، والمترجم لا يقتصر دوره على نقل اللغة بحروفها وكلماتها بشكل جامد، إنما يأتي دوره في المقام الأول في نقل الثقافة بشتى فروعها وتبادل الفكر والعادات والتقاليد بين الشعوب بعضها البعض وهذا الاتجاه يتماشى مع فلسفة انفتاح الفكر والثقافة وربط التعليم بالمجتمع بما يتناسب مع العادات والتقاليد والأعراف السائدة.

 

أضافت أن الجامعة تلتزم بالمراجعة المستمرة لجميع آليات التعليم والتقييم والتحقق من مراجعة الذات باستمرار واستدراك أي خروج عن الأعراف الأكاديمية بموضوعية وحيادية تامة اتساقًا مع اللوائح الجامعية والتي يتم مراجعتها دوريًا.

 

نوهت أن الجامعة تتقدم بخالص الشكر والامتنان لكافة وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية لحرصها الدائم على تغطية أخبار الكلية بكل مصداقية واستقصاء المعلومات من منابعها الأصلية، كما تهيب بهم وبمنصات التواصل الاجتماعي أيضا عدم إثارة البلبلة وتناقل أية أخبار من شأنها تأليب الرأي العام وتوخي الحذر فيما يتم تداوله عبر منصاتها مع الإلتزام بالأعراف المهنية ومواثيق الشرف الإعلامي.