الجمعة 01 مارس 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
ثقافة وفن

أشرف عبد الغفور في آخر لقاء له قبل وفاته: افتقدت رفيق حياتى نور الشريف

الإثنين 04/ديسمبر/2023 - 11:19 م
أشرف عبد الغفور
أشرف عبد الغفور

قال الفنان أشرف عبد الغفور، فى آخر لقاء له قبل وفاته: إنه معجب من الجيل الجديد بالفنانة منى زكى ومنه شلبى وريهام عبد الغفور وهند صبرى ونيللى كريم ومن الفنانيين طارق لطفى وشريف منير وهناك ممثلة فى حالة إعجاب شديد بيها فى السنوات الماضية وهى سلوى عثمان كوكتيل تمثيل. 

أشرف عبد الغفور في آخر لقاء له قبل وفاته: افتقدت رفيق حياتى نور الشريف



وأضاف عبد الغفور خلال لقائه مع الإعلامى دكتور عمرو الليثى ببرنامجه واحد من الناس على شاشة الحياة:" محمد رمضان ممثل جيد، وشريف عرفه حطه فى قالب مختلف شوية، واعتقد أنه هيعمل ده علشان يغير جلده وهو عنده قابلية يقدم أدوار مختلفة".

أشرف عبد الغفور في آخر لقاء له قبل وفاته: افتقدت رفيق حياتى نور الشريف

 

وتابع:" كان نفسي أكون عازف بيانو أو عود، لأنى بحب اختلي بنفسي وجوايا شحنات عاوز أفرغها، والموسيقى هبة عظيمة، ويريد أن يستمتع ويخرج كل اللى بداخله من مشاعر".
 

أشرف عبد الغفور في آخر لقاء له قبل وفاته: افتقدت رفيق حياتى نور الشريف


وقال إنه يفتقد رفيق حياته الفنية "نور الشريف " والفنان محمد وفيق من أعز أصحابه ومن الأقوى فنيا، متابعا:"قدمت مع نور الشريف نور الحب والصمت والشوارع الخلفية وفي المسرح لعبة السلطان، وفى الدراما حضرة المتهم ابى ومتخفوش والرحايا وكنا بنندمج للغاية وبنحب الشغل".

 

أشرف عبد الغفور في آخر لقاء له قبل وفاته: افتقدت رفيق حياتى نور الشريف

 

وأعلن الفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلة عن وفاة الفنان أشرف عبدالغفور منذ قليل، عن عمرًا يناهز 81 عامًا بعد تعرضه لحادث سير اليوم الأحد.

 

وأضاف أشرف زكي في تصريحات صحفية إن الحادث كان منذ قليل، وهو حاليًأ في مستشفي الشيخ زايد.

 

 

جدير بالذكر أن الراحل الفنان أشرف عبدالغفور هو والد النجمة ريهام عبدالغفور، وقدم أخر أعماله مسلسل رشيد في رمضان الماضي.

 

ويعد الراحل الفنان أشرف عبدالغفور (22 يونيو 1942 -)، ممثل مصري من مواليد مدينة المحلة الكبرى وهو نقيب الممثلين السابق.

واشتهر الفنان أشرف عبدالغفور بأداء أدوار في المسلسلات التاريخية. حصل على دبلوم المعهد العالي للمسرح قسم تمثيل عام 1963، وتولى منصب نقيب الممثلين من عام 2012 إلى عام 2015.

عمله في المسرح


شهد المسرح أولى خطواته الفنية، وكانت بداية الفنان أشرف عبدالغفورعام 1962 من خلال مسرحية «جلفدان هانم». وآخر أعماله المسرحية دور «جلوستر» في مسرحية «الملك لير» عام 2008 بطولة يحيى الفخراني وإخراج أحمد عبد الحليم وترجمة الدكتورة فاطمة موسى عن رواية الأديب العالمي شكسبير.

مسرحية «جلفدان هانم»: عام 1962.
مسرحية «سليمان الحلبي».
مسرحية «ثلاث ليال»: عام 1965.
مسرحية «موتى بلا قبور»: 1966.
مسرحية «مصرع جيفارا»: 1968.
مسرحية «وطني عكا»: 1968.
مسرحية «النار والزيتون»: 1969.
مسرحية «الملك لير»: بدور «جلوستر» عام 2008 بطولة يحيى الفخراني وإخراج أحمد عبد الحليم وترجمة فاطمة موسى عن رواية الأديب العالمي شكسبير.
عمله في السينما
وفي السينما، شارك أشرف عبد الغفور في عدد من الأفلام السينمائية، منها:

«الشيطان»: عام 1969 للمخرج محمد سلمان وقصة وسيناريو وحوار أحمد ثروت.
«رجال في المصيدة»: عام 1971 إخراج محمود فريد وسيناريو وحوار محمد إسماعيل رضوان عن قصة ليسري الإبياري.
«بلا رحمة»: سنة 1971 إخراج نيازي مصطفى تأليف رؤوف حلمي قصة وسيناريو وحوار أحمد عبد الوهاب.
«دعوة للحياة»: سنة 1972 إخراج وتأليف مدحت بكير.
«صوت الحب»: عام 1973 من إخراج حلمي رفلة وقصة وسيناريو وحوار عدلي المولد المحامي.
«الشوارع الخلفية»: عام 1974 للمخرج كمال عطية وسيناريو وحوار عبد المجيد أبو زيد عن قصة عبد الرحمن الشرقاوي.
«لا شيء يهم»: عام 1975 إخراج حسين كمال والسيناريو والحوار لممدوح الليثي عن قصة الكاتب إحسان عبد القدوس.
عمله في التلفزيون
وللتليفزيون قدم أشرف عبد الغفور العديد من المسلسلات الدرامية الناجحة، منها:

مسلسل «القاهرة والناس» عام 1967.
مسلسل «دعاء الماضي».
مسلسل «حسابي مع الأيام».
مسلسل «نفوس معذبة».
مسلسل «زهرة الجبل».
مسلسل «فارس بلا جواد» عام 2002 بطولة وتأليف محمد صبحي وإخراج أحمد بدر الدين.
مسلسل «حضرة المتهم أبي» للكاتب محمد جلال عبد القوي والمخرجة رباب حسين.
مسلسل «يتربى في عزو» عام 2007 تأليف يوسف معاطي وإخراج مجدي أبو عميرة.
بالإضافة إلى تقديمه عددا من السهرات التليفزيونية ومن بينها «المواجهة» التي نال عنها جائزة أولى.

وفاز أشرف عبد الغفور بمنصب نقيب الممثلين بفارق أصوات كبير وصل إلى 500 صوت تقريبا لصالحه ((17-6-2011)).

أدواره التاريخية
كما اشتهر الفنان أشرف عبد الغفور بأدواره التاريخية والدينية من خلال الدراما التليفزيونية، ومنها أدواره في مسلسلي «محمد رسول الله»، و«الإمام مالك»، وتجسيده لشخصية «سعيد بن جبير» في «مسلسل عظماء في التاريخ»، وشخصية الخليفة العباسي «موسى الهادي» في مسلسل «مسلسل هارون الرشيد». ودور سلطان العلماء العز بن عبد السلام في «مسلسل أئمة الهدى»، بالإضافة إلى مشاركته في عروض أوبريت «الليالي المحمدية» وحلقات برنامج «أسماء الله الحسنى».