الإثنين 15 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار مصر

عيد الشرطة الـ 72

أغنية العهد.. وزارة الداخلية تعلن عن أوبريت بمناسبة عيد الشرطة الـ 72

الإثنين 22/يناير/2024 - 06:11 م
عيد الشرطة الـ 72
عيد الشرطة الـ 72

عيد الشرطة الـ 72.. تخليدًا لذكرى شهداء الإسماعيلية يوم الجمعة 25 يناير عام 1952، حيث تصدت الشرطة للقوات البريطانية واستشهد ‏56‏ شهيدا و‏80‏ جريحا.

في ظل إحتفالات وزارة الداخلية بعيد الشرطة الـ 72، نشر الحساب الرسمي لوزارة الداخلية عبر «يوتيوب»، أوبريت بعنوان « العهد»، وكان الأوبريت من كلمات خالد تاج الدين، وألحان عمرو مصطفى، وتوزيع أحمد الموجي.

كلمات أوبريت العهد بمناسبة احتفالات عيد الشرطة الـ 72

وتضمن الأوبريت بطولات رجال الشرطة المصرية، وما قدموا من تضحيات في سبيل الوطن، ويقول مطلع الأوبريت:

25 يناير عيد الشرطة المجيد
هتلقى كل عيلة فيها ظابط
أخواتنا ورجالتنا
يفوتوا في الحديد
مقدمين لمصر شهيد ورا شهيد

وأبرزت مشاهد أوبريت العهد جهود الشرطة المصرية في بعض المجالات، منها حفظ الأمن، ومكافحة الجريمة، وحماية المواطنين، وأظهرت مشاعر الفخر والاعتزاز بالشرطة المصرية.

كما أعد قطاع الإعلام بوزارة الداخلية مجموعة من الأغاني الوطنية 

  • أوبريت بعنوان 25 يناير.
  • أوبريت تحت عنوان “قد المسئولية”
  • أغنية بعنوان “أنا من مصر”.

لماذا عيد الشرطة يوم 25 يناير؟

شهد يوم الجمعة الموافق 25 يناير عام 1952 صباحا، معركة هامة في تاريخ مصر، حيث نشبت مواجهة بين الشرطة المصرية والقوات البريطانية في مدينة الإسماعيلية. يعود أصل هذه المعركة إلى الأحداث التي سبقتها، حيث كانت هناك توترات وتصاعد في المظاهرات ضد الاحتلال البريطاني.

في سياق هذه الأحداث، استدعى القائد البريطاني في منطقة القناة، البريجادير أكسهام، ضابط الاتصال المصري. قدّم القائد البريطاني إنذارًا إلى الشرطة المصرية في الإسماعيلية، يطلب فيه تسليم الأسلحة للقوات البريطانية ومغادرة المنطقة. وفي حالة عدم الامتثال، كانوا يتوعدون بتصعيد الضغط.

لكن رغم هذا الإنذار، رفضت الشرطة المصرية الاستسلام وأبلغت فؤاد سراج الدين، وزير الداخلية في تلك الفترة، بالرفض. طلب الوزير من الشرطة الصمود والمقاومة. كانت هذه الرفضية هي بداية اندلاع العصيان ضد القوات البريطانية، وهو ما دفع البريطانيين إلى فرض حصار على المدينة وتقسيمها إلى مناطق مختلفة.

تحمل هذه المعركة أهمية كبيرة في تحفيز الحركة الوطنية المصرية ضد الاحتلال البريطاني، وكانت خطوة مهمة نحو استعادة السيادة وتحقيق الاستقلال. تجسدت شجاعة رجال الشرطة المصرية في هذا الصراع كرمز للصمود والتصدي للظلم الاستعماري.