رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
نقابات وائتلافات

تاثير ايجابي في حل أزمة عجز المعلمين الكبيرة في كافة المراحل المراحل التعليمية والمواد الدراسية

نقابة المعلمين: في هذه حالة لن يحصل المعلم علي مكافأة صندوق الزمالة والمعاش بعد مد سن الخدمة للمعلمين

الجمعة 19/أبريل/2024 - 05:59 م
ابراهيم شاهين
ابراهيم شاهين

قال وكيل أول نقابة المعلمين إبراهيم شاهين إن القرار الصادر عن وزارة التربية التعليم والتعليم الفني بشأن مد سن الخدمة للمعلمين 3 سنوات بعد بلوغهم سن المعاش سوف يكون له تاثير ايجابي في حل أزمة عجز المعلمين الكبيرة في كافة المراحل المراحل التعليمية والمواد الدراسية.

نقابة المعلمين يحصل المعلم بعد مد سن الخدمة للمعلمين علي راتبه ومكافأته كاملة

وأوضح إبراهيم شاهين وكيل أول نقابة المعلمين أنه يتوقع أن يحصل المعلم بعد مد سن الخدمة للمعلمين 3 سنوات عقب بلوغهم سن المعاش علي راتبه ومكافأته كاملة خلال فترة مد سن الخدمة للمعلمين مستبعدا أن يكون عمل المعلم بعد مد سن الخدمة مقابل مكافأة علي غرار معلمي الحصة في مدارس وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

 

ولفت وكيل أول نقابة المعلمين أنه لا تعارض بين استمرار مسابقات تعيين المعلمين وقرار  سن الخدمة للمعلمين 3 سنوات عقب بلوغهم سن المعاش نظرا لاتساع مشكلة العجز في المدارس بل أنه سوف يكون هناك تكامل بين المعلمين الشباب والمعلمين أصحاب الخبرات الكبيرة في التدريس.

 

وعن مصير حصول المعلمين بعد قرار مد سن الخدمة للمعلمين 3 سنوات عقب بلوغهم سن المعاش مكافأة صندوق الزمالة والمعاشات أكد إبراهيم شاهين أنه في حالة حصول المعلم علي راتبه ومكافأته كما هي خلال فترة مد سن الخدمة للمعلمين 3 سنوات في هذه الحالة فلن يحصل المعلم مكافأة صندوق الزمالة والمعاش لأنه سيعامل كما لو كان مستمر في العمل أما في حالة حصولة علي مكافأة فقط مقابل مد سن الخدمة للمعلمين 3 سنوات عقب بلوغهم سن المعاش في هذه الحالة سوف يحصل المعلم علي مكافأة صندوق الزمالة والمعاش أسوة بالمعلمين الذين خرجوا علي المعاش من رفاقه ممن لم يتم مد سن الخدمة لهم.

 

جدير بالذكر أن بموجب هذا القانون الذي أقره البرلمان، سيتم تمديد خدمة المعلمين لمدة ثلاث سنوات بعد بلوغهم سن التقاعد. وسيتم تحديد الشروط المحددة لهذا التمديد بالتنسيق مع وزارة المالية، مع الأخذ في الاعتبار أن المعلم كان يعمل كمعلم فصل خلال الخمس سنوات الأخيرة وكان على رأس عمله كمعلم فصل ويأتي هذا القرار بهدف دعم المعلمين وتشجيعهم على الاستمرار في مهنتهم لفترة أطول، مما يعزز استقرار القطاع التعليمي وجودة التعليم.