الأحد 16 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار الجامعات

بعنوان تغير المناخ كعامل ضغط رئيسى وتأثيره على الحمل ونتائج الولادة

أخبار الجامعات | كلية التمريض جامعة كفر الشيخ تعلن انطلاق فعاليات المؤتمر العلمى الأول لقسم تمريض صحة النساء والتوليد

الأحد 28/أبريل/2024 - 01:54 م
السبورة

أُقيم المؤتمر العلمي الأول لقسم تمريض صحة النساء والتوليد بكلية التمريض بـ جامعة كفر الشيخ، تحت عنوان "تغير المناخ كعامل رئيسي وتأثيره على الحمل ونتائج الولادة"، اليوم الأحد الموافق 28 أبريل 2024، برعاية فريق القيادة الأكاديمية للجامعة، وبإشراف الدكتور صباح أبو الفتوح، عميد الكلية، والدكتور هالة عبد الفتاح، وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ومقرر المؤتمر. تمت المشاركة في المؤتمر من قبل نخبة من الأساتذة المتميزين في مجال التمريض من مختلف الجامعات المصرية.

 

 

أهمية المؤتمرات العلمية في تبادل الخبرات بين الجامعات

 

أعرب الدكتور عبد الرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ، عن أهمية المؤتمرات العلمية في تبادل الخبرات بين الجامعات والسعي لإيجاد حلول للمشكلات المجتمعية. أكد دسوقي أن دور الجامعة له أهمية كبيرة في تقديم الحلول وإبراز الأدوار الفعّالة في المجتمع، مشيدًا بدور المؤتمر في تعزيز العمل الطلابي المتميز وتعزيز الوعي والثقافة لدى طلاب الجامعة. وأشاد أيضًا بالدور الفعّال لمهنة التمريض في المجتمع، مؤكدًا أنها تحظى بالاحترام والتقدير للجهود الكبيرة التي تبذلها في خدمة القطاع الصحي.

 

قطاع الصحة جزءًا أساسيًا من مسار التنمية البشرية والتنمية الشاملة


أوضح رئيس جامعة كفر الشيخ أن قطاع الصحة في مصر يعتبر أحد القطاعات الرئيسية التي تحظى بتزايد الاهتمام والعناية. يرى أنه يمثل جزءًا أساسيًا من مسار التنمية البشرية والتنمية الشاملة للبلاد. ويؤكد أن تقديم خدمات صحية متطورة يعكس التزام البلاد بتعزيز المبادئ الأساسية لحقوق الإنسان، بغض النظر عن انتماءاته الاجتماعية أو الجغرافية.


ويرى الدكتور عبد الرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ أن هذه العناية تتجلى في إدراج العديد من الإصلاحات والبرامج والخطط الاستراتيجية، مثل رؤية مصر 2030، التي تستهدف بشكل أساسي إصلاح المنظومة الصحية وتعزيزها. تشمل الاستراتيجية إجراءات تهدف إلى دعم القطاع الصحي، وتحسين مستوى الخدمات المقدمة، وضمان الحصول على رعاية صحية جيدة لجميع المصريين، مما يسهم في تحقيق حياة صحية وكريمة للجميع.

 


أكد الدكتور اسماعيل القن، نائب رئيس جامعة كفر الشيخ للدراسات العليا والبحوث، على التزام إدارة الجامعة بتقديم الدعم الكامل وغير المحدود لكلية التمريض، من خلال توفير جميع الاحتياجات والموارد الضرورية، بما في ذلك دعم شباب الباحثين وتعظيم استفادتهم من إمكانيات الكلية في تطوير البحث العلمي والتكنولوجي. كما أشار إلى أهمية تطوير البنية التحتية للكلية، وتوجيه الأبحاث نحو التطبيق العملي الملموس، لتحقيق أهداف رؤية مصر ٢٠٣٠.


وشدد على دور الدولة المصرية في دعم هذا القطاع الحيوي، وأهمية تطوير الأبحاث العلمية وتوجيهها بشكل يخدم المجتمع المصري. كما عبر عن أمله في أن يسفر المؤتمر عن توصيات عملية وملموسة تسهم في تحسين الواقع الصحي والتمريضي في مصر.


أشارت الدكتورة صباح أبو الفتوح، عميدة الكلية، إلى أن المؤتمر يهدف إلى إلقاء الضوء على دور تغير المناخ كعامل رئيسي وتأثيره على الحمل ونتائج الولادة، وذلك في إطار تحقيق رؤية مصر ٢٠٣٠ وتحقيق أهداف التنمية المستدامة. تأتي هذه المبادرة كجزء من الاستراتيجية الوطنية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بهدف تعزيز التوعية والبحث في هذا المجال الحيوي.


جرت ندوة علمية عن الذكاء الاصطناعي ودوره في البحث العلمي على هامش المؤتمر، وقد قدمها الدكتور محمد الغنام، أستاذ التشريح بكلية الطب البيطري بـ جامعة كفر الشيخ.

 


في ختام المؤتمر، تم تكريم الأعضاء المشاركين من هيئة التدريس والطلاب المتميزين والمتفوقين، تقديرًا للدور الفعال الذي تضطلع به كليات التمريض في خدمة المجتمع وسعيها نحو تحقيق مستقبل أفضل في تقديم الرعاية الصحية والتمريضية، وذلك تماشيًا مع رؤية مصر ٢٠٣٠.