الأحد 25 سبتمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
مدارس

نائب وزير التعليم يعلن تخفيض عدد طلاب مدرسة الضبعة النووية

السبت 20/نوفمبر/2021 - 09:53 م
السبورة

كشف الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم، تفاصيل بدء الدراسة بمدرسة الضبعة للطاقة النووية، مشيرا إلى أنه كان من المفترض أن تبدأ اليوم لولا سوء الأحوال الجوية، لكن الطلاب الآن بالفعل في المدرسة، كونها داخلي، متابعا: «فيها فندق ومطعم كامل، والطلاب بيعيشوا داخل المدرسة، أول دفعة دخلت المدرسة كانت عام 2017، وكان عددهم 75 طالبا، واستمرت في استقبال هذا العدد لمدة 3 سنوات».


وأضاف «مجاهد»، أنه في العام الماضي، تم الاتفاق مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة وهيئة الطاقة النووية المالكة لمحطة الضبعة، على تقليل عدد الطلاب لـ60 فقط.

وتابع: «يعني السنة اللي فاتت كانوا 60 طالبا والسنة دي 60»، مشيرا إلى أن الطلاب مقيمين بالمدرسة ولا يذهبون لمنازلهم سوى في الإجازات، بينما هناك بعض الطلاب من محافظات بعيدة مثل أسوان أو سوهاج ويكون من الصعب عليهم العودة لمنازلهم أسبوعيًا، لذلك يذهبون لمحافظاتهم كل فترة وليس كل «ويك اند» كما يفعل الطلاب من المحافظات القريبة من المدرسة.


وأوضح نائب وزير التربية والتعليم، للتعليم الفني، أن بناء المدرسة قرار سليم 100%؛ إذ أن أهم شيء في مجال الطاقة النووية هو الموارد والكوادر البشرية، متابعا: «المهندسين معندناش فيهم مشكلة، عندنا قسم طاقة نووية في كلية الهندسة جامعة الإسكندرية، بيخرج سنويًا مهندسين، بينما الفنيين مكنش عندنا خالص لحد هذا التوقيت، والشركات العالمية والدول المتقدمة قبل ما تشتغل في الطاقة النووية بـ 10 سنين بتكون مجهزة الكوادر، عشان كده فتحنا المدرسة في 2017 وأول مفاعل يتم عمله في 2026، وده أمر جيد».