الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم

منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

الإثنين 26/ديسمبر/2022 - 06:33 م
السبورة
  • منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

تداولت عدد من طالبات كلية التربية الرياضية جامعة المنوفية، منشورا للكلية يتضمن التوقيع على تعهد بعدم الزواج خلال فترة الدراسة.

 

منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

 

وجاء التعهد يتضمن التوقيع بالاسم على تعهد بعدم الزواج خلال فترة الدراسة بالكلية، وفي حالة حدوث ذلك أو ثبوت الأدلة أو أي بيانات تخص الحالة الاجتماعية "متزوجة" تكون الطالبة معرضة للمساءلة القانونية دون أدنى مسؤولية على إدارة الكلية.

 

منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

 

ومن جهته، أكد الدكتور نعيم فوزي عميد كلية التربية الرياضية، أن هذا التعهد يكون في جميع كليات التربية الرياضية على مستوى الجمهورية وليس المنوفية فقط.

 

منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

 

وأوضح في تصريحات خاصة، أن القرار خاص بالطالبات فقط وليس للطلاب؛ للحفاظ عليهن حيث إنهن يمارسن أنشطة وألعاب رياضية وتمرينات تحتاج إلى مجهود كبير وفي حالة زواجها وحدوث حمل قد يؤثر ذلك على صحتها بشكل كبير.

 

منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

 

وتابع أن الكلية لها طبيعة خاصة لأن معظم نشاطها رياضي وعملي، وتتطلب بذل مجهود بدني من الطلاب والطالبات وفي حالة وجود زواج أو حمل قد يضر ذلك بصحة الطالبات.

 

منعًا للحمل.. طالبات بكلية التربية الرياضية في المنوفية يتداولن منشورا بعدم الزواج خلال الدراسة

 

فيما أبدى العشرات موافقتهن على القرار، حيث إن الكلية تحتاج إلى لياقة ومجهود كبير طوال الـ4 سنوات دراسة، إلى جانب تدريبات عملية قد تؤثر على صحة الطالبات في حالة وجود حمل وزواج.

 

تعرف على تكليفات وزير التعليم إلى مديري إدارات الهيئة العامة للأبنية التعليمية


وفى سياق مختلف، عقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، اجتماعًا مع اللواء يسرى عبد الله سالم رئيس الهيئة العامة للأبنية التعليمية ومسؤولي هيئة الأبنية بالمديريات التعليمية، وذلك بقاعة الاجتماعات بالهيئة العامة للأبنية التعليمية؛ لمناقشة خطة الوزارة خلال الفترة المقبلة لتحقيق أعلى معدلات الأمن والسلامة لطلاب المدارس، وكافة العاملين بالمؤسسات التعليمية.

 

ورحب الوزير بالحضور، وأكد على أهمية المدرسة كمؤسسة تعليمية يتم فيها بناء شخصية الإنسان المصري من مرحلة الطفولة، مشيرًا لدور الهيئة فى بناء المدارس التى تستوعب المواليد الجدد.

 

وشدد الوزير على ضرورة مواكبة المدارس للتحول الرقمي وتوفير مدارس ذكية وفصول مرنة، وشاشات تكنولوجية تساهم فى عملية التعلم وجذب الطلاب للمدرسة.

 

كما وجه الوزير الهيئة بوضع تصور لبناء مدارس صغيرة "small schools" بمواصفات إنشائية ومعايير خاصة بهدف جذب صغار المستثمرين لقطاع التعليم بما يسهم فى زيادة عدد المدارس فى المناطق المزدحمة، والقرى البعيدة لخدمة الطلاب في هذه المناطق السكنية، وفق معايير وآليات تضعها الهيئة، مشددًا على ضرورة مراعاة عدم الإخلال بالجودة عند وضع المعايير.

 

وتطرق الوزير خلال الاجتماع إلى التوجيهات الرئاسية بالتوسع في المدارس اليابانية ومدارس النيل والمدارس الرسمية الدولية.

 

وخلال الاجتماع، وجه الدكتور الوزير هيئة الأبنية التعليمية، بعمل مراجعة وصيانة جميع المبانى المدرسية التي مر عليها أكثر من 15 عامًا، للتأكد من السلامة والأمان على مستوى الجمهورية.

 

ومن جانبه، استعرض اللواء يسري عبد الله رئيس الهيئة العامة للأبنية التعليمية إنجازات الهيئة مشيرًا إلى أن الهيئة انتهت فى مجال الإنشاءات خلال الفترة من 2021/7/1 حتى الآن من تنفيذ وتسليم لعدد إجمالى (1670) مشروع بإجمالي (24799) فصل، بالإضافة إلى أنه جارى العمل حاليًا لعدد (919) مشروع بإجمالي (14724) فصل، كما تم إعلان عدد (467) مشروع بإجمالي (7102) فصل؛ ليصل إجمالى المشروعات التى تم إتخاذ إجراءات بشأنها خلال الفترة من 2021/7/1 حتى الآن عدد (3056) مشروع بإجمالي (46625) فصل.