الثلاثاء 23 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار مصر

ارتفاع النفط وسط احتمالية خفض الفائدة.. وأوبك مستعدة لاتخاذ قرار لدعم السوق

الخميس 01/فبراير/2024 - 08:47 م
السبورة

ارتفعت أسعار النفط، الخميس، بدعم تلميح مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي إلى احتمال بدء خفض أسعار الفائدة.. وذلك وفقا لـ"سكاي نيوز".


 

ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت “النفط” 75 سنتا إلى 81.30 دولار للبرميل.. وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي 84 سنتا إلى 76.69 دولار.

 

كان هناك أثر فوري محدود على الأسعار بعد أن قال مصدران بأوبك+ إن المجموعة ستقرر في مارس إذا كانت ستمدد الخفض الطوعي لإنتاج النفط الساري في الربع الأول أم لا، وذلك بعدما لم يتبن اجتماع لجنة وزارية أي تغييرات في سياسة الإنتاج.

 

قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي جيروم باول أمس الأربعاء إن أسعار الفائدة بلغت ذروة وسيتم خفضها في الشهور المقبلة مع مواصلة تباطؤ التضخم وتوقع استدامة النمو الاقتصادي.. ويدعم انخفاض أسعار الفائدة والنمو الاقتصادي الطلب على النفط.

 

 

محللو "جيه.بي مورجان": الصين أكبر مساهم في نمو الطلب العالمي على النفط

أكد محللون من بنك "جيه.بي مورجان" إنهم يتوقعون أن تظل الصين أكبر مساهم في نمو الطلب العالمي على النفط في 2024، متوقعين نمو الطلب الصيني 530 ألف برميل يوميا بعد أن قفز 1.2 مليون برميل يوميا العام الماضي.

 

أوضح جيه.بي مورجان في مذكرة للعملاء: "بغض النظر عن العوامل الجيوسياسية، تظل وجهة نظرنا هي أن 2024 سيكون عاما إيجابيا من حيث العوامل الأساسية لسوق النفط، وأوصينا باستغلال موجة البيع في ديسمبر كونها فرصة للشراء".

 

نائب رئيس الوزراء الروسي: أوبك مستعدة لاتخاذ قرار لدعم سوق النفط في أي لحظة


قال ألكسندر نوفاك، نائب رئيس الوزراء الروسي، الخميس، إن مجموعة أوبك+ التي تضم كبار منتجي النفط مستعدة لاتخاذ قرار لدعم سوق النفط "في أي لحظة" لمواجهة تبعات التوترات في الشرق الأوسط وغير ذلك من المخاطر.. وذلك وفقا لـ"سكاي نيوز".

 

أدلى نوفاك بهذا التصريح الذي بثه التلفزيون عقب اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لأوبك+، التي اقترحت عدم إجراء أي تغييرات على خطط الإنتاج.

 

قال مصدران من أوبك+ لرويترز إن التحالف سينظر في أوائل مارس فيما إذا كان سيمدد تخفيضات إنتاج النفط الطوعية البالغة 2.2 مليون برميل يوميا والتي من المقرر أن ينقضي أجلها في نهاية الربع الجاري من العام.. حيث تشارك السعودية وحدها بما يقرب من نصف تلك التخفيضات بمعدل مليون برميل يوميا.

 

أشار نوفاك: "من المهم للغاية أن تكون هناك مراقبة مستمرة للوضع الحالي حتى نتمكن في أي لحظة من اتخاذ قرارات مشتركة لتعديل إجراءاتنا الموحدة التي تهدف إلى تحقيق التوازن في السوق"، لافتا إلى التوترات في الشرق الأوسط والهجمات على سفن في البحر الأحمر.

 

لفت: "من الواضح أن وضع السوق يتأثر بشكل كبير اليوم بما يحدث في الشرق الأوسط"، لكنه قال أيضا إن السوق العالمية مستقرة بشكل عام.