الأحد 14 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
مقالات

محدش يزعل عليا ولا يلبس أسود..محفظ قرآن جثة هامدة

الإثنين 25/مارس/2024 - 12:41 ص

محدش يزعل عليا ولا يلبس أسود..أنهى محفظ قرآن في العقد الثالث من العمر حياته شنقًا داخل "الكُتاب" عقب صلاة فجر اليوم بالمسجد ناحية دائرة مركز العسيرات جنوب سوهاج وكانت الأجهزة المعنية تلقت إخطارًا يفيد بالعثور على جثة المدعو "إسماعيل. ا" محفظ قرآن جثة هامدة داخل كتاب القرية وتبين من خلال الفحص أن جثة المذكور تتدلى.من سقف غرفة "الكُتاب" ويرتدي كامل ملابسه وكشف عدد من أهالي قريته أن المذكور أدى معهم صلاة الفجر اليوم، داخل المسجد بصحبة أهالي بلدته وأصدقائه وتم اكتشاف الجثة..عقب الانتهاء من الصلاة بحوالي نصف ساعة تقريبًا وجاء في وصيته 

 ألاًّ آتيك بمعصية ولكن أتيتك بأكبر معصية وهي الانتحار

محدش يزعل عليا ولا يلبس أسود.. يارب كم كنت أتمنى ألاًّ آتيك بمعصية ولكن أتيتك بأكبر معصية وهي الانتحار ولكن يارب عفوك ورحمتك وسعت كل شيء فسامحني ياربي واغفر لي،وأرجو أن يسامحني كل من أخطأت في حقه، وتصدقوا عليا ولو بشق تمرة وأرجو من طلابي الأحباب الدعاء لي بالرحمة والمغفرة وختم المصحف كل رمضان لمن استطاع ذلك صدقة علي وأرجو أن يسامحني أبي وتسامحني أمي

وأخواتي وجدتي وأحبابي على مافعلته وماحدش يزعل عليا ولا يلبس أسود،أنا أكيد في مكان أحسن إوعي يا أمي تزعلي أو تلبسي أسود..

ووصيتي الدعاء وأن تصلوا عليا وقت في مسجد الخطيب من أوقات الصلوات المفروضة ياريت

التراويح وتصلوا عليا صلاة الجنازة بمسجد الخطيب لأودع الأحباب، 

وأن تذاع الجنازة في كل المساجد زي أي جنازة عادية وصيتي للجميع أرجوا الالتزام بها، بالله عليكم لازم تلتزموا بالوصية دي مهما يحصل 

حتي لو اتأخرت الجنازة لتاني يوم عادي، كل ما في الدنيا مُتعِب وكل من فيها مُتعَب.

أعزائي...عزيزاتي...

قلنا مرارا أن الاكتئاب مرض نفسي، 

وفي حاجه الى علاج شأنه شأن اي مرض اخر،ومن ثم فإن التواني في علاجه قد يؤدي بالفرد إلى اتخاذ أصعب قرار يمكن للفرد أن يتخذه

محدش يزعل عليا ولا يلبس أسود.. ( الموت اختيارا)،ان جهلنا بكيفية علاج ما يعترينا من أزمات نفسية، يعد من الأفكار اللاعقلانية التي توارثتها الأجيال جيل من بعد جيل، فها هو شاب صغير عَصُف به الاكتئاب الى حد انهائه حياته بمحض ارادته الخالصة مع إنه حافظا لكتاب الله،بل ومُحَفِظا له للاخرين، ومن يتمعن وصيته يجدها كلها مفعمه بطلب الدعاء له والصلاة عليه بعد موته،مما يشير إلى أن رغبته في الخلاص من اكتئابه أصبحت بالنسبة له هى الخلاص من حياته نفسها، 

إما آن الأوان لكي نتعامل مع امراضنا النفسية والعقلية محمل الجد...

مجردخاطره

 ا.د.فتحي الشرقاوي