الجمعة 14 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار الجامعات

أخبار الجامعات | كلية الدراسات الأفريقية جامعة القاهرة تكشف عن موعد تنظيم مؤتمر "البريكس وأفريقيا"

السبت 25/مايو/2024 - 11:07 ص
جامعة القاهرة
جامعة القاهرة

ينظم كلية الدراسات الأفريقية العليا في جامعة القاهرة غدًا، الأحد، مؤتمرها السنوي بعنوان "البريكس وأفريقيا: الفرص والتحديات"، برعاية الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، وإشراف الدكتور عطية محمود الطنطاوي، عميد الكلية. يأتي هذا التنظيم في إطار احتفالات يوم أفريقيا، وسيُعقد المؤتمر في قاعة المؤتمرات الكبرى بالكلية.

 

قال الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إن قارة أفريقيا تتميز بتنوعها الثقافي والاقتصادي، وتُعتبر منطقة ذات أهمية استراتيجية عالمية نظرًا لمواردها الطبيعية الهائلة وإمكانياتها الضخمة للتطوير. أضاف أن الشراكات الاستراتيجية للقارة السمراء تبرز في هذا السياق، وتحمل تحديات وفرصًا تؤثر بشكل كبير على مسار التنمية والازدهار في أفريقيا.

 

 

مناقشة القضايا المتعلقة بالتعاون بين البريكس والدول الأفريقية


أوضح رئيس جامعة القاهرة أن المؤتمر يمثل فرصة مثالية لمناقشة ودراسة القضايا الراهنة والمستقبلية المتعلقة بالتعاون بين البريكس والدول الأفريقية. ومن المقرر تبادل الخبرات والآراء والأبحاث العلمية من خلال عروض وورش عمل وجلسات نقاش متخصصة. تهدف هذه المناقشات إلى استكشاف الفرص المتاحة لتعزيز التعاون بين البريكس وأفريقيا، وتحديد السبل الفعالة لتحقيق التنمية المستدامة والازدهار المشترك.

 

قال الدكتور عطية الطنطاوي، عميد كلية الدراسات الأفريقية العليا، جامعة القاهرة، إن مؤتمر الكلية هذا العام يتناول البرامج والمشروعات والمبادرات التي تعزز التعاون بين دول مجموعة البريكس والقارة الأفريقية لتحقيق التنمية المستدامة في مختلف المجالات. وأكد على أهمية دور مصر كعضو محوري في هذا التعاون الدولي الناشئ، مشيرًا إلى أن انضمام مصر إلى مجموعة البريكس يشكل خطوة استراتيجية تعزز الاقتصاد المصري والعربي في ظل الظروف الاقتصادية العالمية الصعبة. وشدد على أهمية الوجود المصري ضمن هذه التكتلات لحماية المصالح السياسية والاقتصادية للبلاد وتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين الدول الأعضاء.

 

قالت الدكتورة سالي فريد، رئيس قسم السياسة والاقتصاد بكلية الدراسات الأفريقية جامعة القاهرة ومقررة المؤتمر، إن التعاون مع مجموعة البريكس يعتبر فرصة لدول أفريقيا للاستفادة من الاستثمارات والتجارة مع هذا التكتل الكبير، مما يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل على القارة. كما يسهم في تحقيق التوازن في العلاقات الدولية ورفع موقف أفريقيا في المفاوضات الدولية. وأشارت إلى أن المؤتمر سيناقش التحديات التي تواجه التعاون بين أفريقيا والبريكس، بما في ذلك التحديات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، إضافة إلى التحديات السياسية والتنظيمية التي قد تعرقل تحقيق الأهداف المشتركة.