الثلاثاء 16 يوليو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
مقالات

أولياء الأمور لا تنتظروا اولادكم أمام لجان امتحانات الثانوية العامة 2024

الجمعة 21/يونيو/2024 - 07:43 م

من الأمور اللافتة للنظر انتشار ظاهرة انتظار أولياء الأمور اولادهم أمام لجان امتحانات الثانوية العامة 2024 بداعي القلق والخوف الشديد عليهم،   وهو أمر يحمل عديد من التأثيرات النفسية الضارة لكل اطراف العملية التعليمية وخاصة الطالب، وتتضمن تلك التأثيرات  ؛

. تقليل ميل الطالب إلى الاستقلالية والاعتماد على النفس، والتعامل معه كطفل صغير  وليس مراهقا مستقلا

 

. زيادة اعتمادية الطالب على الأخرين وقلة ثقته بنفسه

 

.زيادة الضغوط النفسية على الطالب من خلال احساسه بأن الآخرين الكبار ينتظرونه خارج لجان امتحانات الثانوية العامة 2024 

 

.زيادة خوف  الطالب من موقف الامتحانات باعتباره الموقف الوحيد الذى يصطحب فيه الوالدان الطالب وهو يتمتع بالصحة 

 

. زيادة احساس الطالب النفسي بالعجز وأنه غير قادر على القيام بمهامه لوحده 

 

. تعرض الطالب احيانا للتنمر من قبل أصدقائه وسخريتهم منه 

 تشتت الطالب بين التفكير في حل الأسئلة 

. تشتت الطالب بين التفكير في حل اسئلة امتحانات الثانوية العامة 2024 والتفكير في تعب ولى أمره من الانتظار خارج اللجنة في الحر الشديد مع كبر سنه 

 

.نقل احساس الخوف من امتحانات الثانوية العامة  2024 إلى أخوة الطالب الأصغر سنا وهم يرون اخوهم الأكبر يذهب إلى اللجنة بمصاحبة ولى أمره 

 

. زيادة الضغوط على رجال الأمن المكلفين بتامين اللجان في ضوء بذل جهد اكبر في ابعاد أولياء الأمور عن اللجان

 

وفي ضوء ذلك لا بد ان يكون اصطحاب ولي الأمر للطالب في اللجنة تحت شروط معينة تشمل:

.ان يكون الطالب مريضا أو لديه إصابة جسمية لا يستطيع الانتقال للجنة بمفرده

. كون اللجنة بعيدة عن محل اقامة الطالب أو الطالبة ولا يستطيع الوصول اليها بمفردة 

 . في حالة اظهار الطالب علامات الهلع الشديد من الذهاب للجنة في الأيام الأولى حتى يتعود على جو الامتحانات

وفي كل الأحوال  يفضل توصيل الطالب وعدم الانتظار أمام اللجان

جدير بالذكر أن ويقدم موقع السبورة وجبة دسمة من مراجعات ليلة الامتحانات فى اللغة العربية وجميع المواد امتحانات الثانوية العامة 2024 يقدمها صفوة خبر المواد للأطلاع عليها اضغط هنا  ووللأطلاع على مراجعات الفيديو على الفيس بوك أضغط هنا نتمنى أن لا تفوتك