الجمعة 21 يونيو 2024
رئيس مجلس الإدارة
محمد ابراهيم نافع
رئيس التحرير
محمد الصايم
أخبار الجامعات

دور الأستاذ المساعد في تطوير المناهج الدراسية

ما الفرق بين أستاذ مساعد ومحاضر؟.. التفاصيل كامله

الأربعاء 29/مايو/2024 - 10:30 ص
أستاذ جامعي
أستاذ جامعي

يبحث الكثير من طلاب الجامعات وأعضاء هيئة التدريس في الجامعات المصرية والعربية عن الفرق بين رتبة أستاذ مساعد ومحاضر، حيث تأتي هذه الرتب والدرجات في وظائف أعضاء هيئة التدريس، التي يتم نشرها في وظائف الجامعات سواء كانت المصرية أو العربية أو الأجنبية. 

الفرق بين أستاذ مساعد ومحاضر

ويستعرض موقع السبورة حسب ما تصدر هذا السؤال محركات البحث على جوجل الفرق بين أستاذ مساعد ومحاضر، حيث أكد مصدر مسئول في المجلس الأعلي للجامعات، أن درجة أستاذ مساعد تعد رتبة أكاديمية أعلى من المحاضر، وغالبا ما تتطلب حصول الشخص على درجة الدكتوراه، بالاضافة الى أن هذا الدرجة في الجامعات يكون لديها مسؤوليات أكبر تشمل التدريس، والإشراف على الأبحاث، ونشر الأبحاث في مجلات علمية محكمة، وخدمة المجتمع الأكاديمي من خلال المشاركة في اللجان الأكاديمية.

دور الأستاذ المساعد في تطوير المناهج الدراسية

وأضاف المصدر في تصريحات خاصة لموقع السبورة يمكن أن يكون له دور أكبر في تطوير المناهج الدراسية وتوجيه الطلاب في برامج الدراسات العليا.

درجة محاضر تعد رتبة أكاديمية أقل من أستاذ مساعد

وأكد المصدر أن درجة محاضر تعد رتبة أكاديمية أقل من أستاذ مساعد، حيث يمكن أن يكون المحاضر حاصلًا على درجة الماجستير أو الدكتوراه، ولكن درجة الماجستير تكون كافية في كثير من الأحيان، وتكون مسؤوليات المحاضر الأساسية هي التدريس وإعداد المواد التعليمية، بالاضافة الى أن يكون تركيزه أقل على البحث الأكاديمي مقارنة بالأستاذ المساعد.

الفروق تتعلق بالدرجة العلمية

وأوضح المصدر أنه بشكل عام، الفروق تتعلق بالدرجة العلمية، مستوى المسؤوليات، ونطاق الأعمال الأكاديمية التي يقوم بها الشخص في المؤسسة التعليمية.

الدرجات العلمية في الجامعات المصرية والعربية

وتعد الدرجات العلمية في الجامعات المصرية هي 5 درجات علمية تبدأ بـ المعيد، ومدرس مساعد، ومدرس، وأستاذ مساعد، وأستاذ، بينما تزداد الدرجات العلمية في الجامعات العربية بالاضافة الى هذه الدرجات فهناك محاضر وأستاذ مشارك.

شروط تعيين درجة أستاذ جامعي

ويستعرض موقع السبورة شروط تعيين درجة أستاذ جامعي في الجامعات المصرية أو العربية، حسب ما يتم اعلانه من تلك الجامعات، وهي كالتالي:

أن يكون حاصلا على المؤهل المطلوب (الدكتوراه أو ما يعادلها).

أن يكون قد شغل وظيفة أستاذ مساعد مدة خمس سنوات على الأقل فى إحدى الجامعات الخاضعة لهذا القانون.

يشترط أن يكون قد مضى ثمانى عشرة سنة على الأقل على حصوله على درجة البكالوريوس أو الليسانس أو ما يعادلها وذلك إذا تقرر الإعلان عن وظيفة أستاذ فى جامعة إقليمية أخرى.

أن يكون قد قام فى مادته وهو أستاذ مساعد بإجراء بحوث مبتكرة ونشرها أو إجراء أعمال إنشائية ممتازة تؤهل لشغل مركز الأستاذية ويكون هذا بتقرير من اللجنة العلمية الدائمة المختصة.

أن يكون محمود السيرة حسن السمعة.

أن يكون ملتزما فى عمله منذ تعيينه أستاذا مساعدا بواجباته ومحسنا أداءها.

أن يكون المرشح للتعيين فى إعارة أو مهمة علمية أو فى إجازة خاصة لمرافقة الزوج أو إنتهت المدة المرخص له فلا يجوز تعيينه إلا بعد عودته للعمل.

 يدخل فى الإعتبار عند التعيين مجموع إنتاجه العلمى منذ حصوله على الدكتوراه أو ما يعادلها وما يكون قد أشرف عليه من رسائل الماجستير أو الدكتوراه التى تمت إجازتها وكذلك نشاطه العلمى والإجتماعى وأعماله الإنشائية البارزة فى الكلية أو المعهد.

أن يكون قد إجتاز عدد (6) دورات تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس.